جائتني رسالة من أحد مدراء الموارد البشرية بإحدى المؤسسات العربية الكرى ليستشرني في آمر ملخصه الأتي:

- الشركة بالفعل تختار موظفيها بعناية.

- العمالة بالفعل لديها مهارات وقدرات طيبة.

- توفر الشركة التكنولوجيا والموارد اللازمة.

- الشركة تقوم بالتحليل الوظيفي بشكل دوري.

- هناك نسبة رضا عن برامج التحفيز بالشركة.

وقال: لسبب غير واضح أو مبهم لا يصل الاداء إلى ما هو متوقع من تلك العمالة والكفاءات لدينا.

والحقيقة أن كثير من السادة مدراء الموارد البشرية يقفوا أمام هذه المسألة ولا يعرفون من أين البداية؟ هل برامج التحفيز؟ هل إعادة التحليل الوظيفي؟ هل ...الخ؟

إن البداية الفعالة هي "التصميم الوظيفي"

إن عملية التصميم الوظيفي أو إعادة تصميم الوظائف هدفها الاساسي الاستخدام الامثل للأفراد ومهاراتهم بما يحقق اقصى كفاءة للاقسام الادارية داخل الشركة من خلال هذه الخطوات:

1. مراجعة استراتيجية الشركة والوقوف على التحديات المستقبلية.

2. الوقوف على الانتاجية والاداء المطلوب من كل قسم لتحقيق الاستراتيجية.

3. مراجعة مؤهلات ومهارات الافراد الفعلية بالشركة.

4. تصميم الوظائف بما يحقق اعلى كفاءة من خلال:

a. تعديل المهام الوظيفية بما يناسب استغلال إمكانيات الافراد الفعلية.

b. التأكد من استخدام الموارد المخصصة لكل قسم بفاعلية.

c. التركيز على جانب التحدي في المهمة بما يثير دوافع الموظف.

d. مراجعة نظم المكافأت المادية والمعنوية بالشركة.

سامر عوض/ استشاري موارد بشرية
باحث في الادارة العربية
لمزيد من الفيديوهات والمقالات https://www.facebook.com/sameraalawad