أ / عبد الله قام بإنشاء شركة خدمية ومع أول موسم للشركة عادت عليه بالارباح الوفيرة.

وقام من فوره بتأجير مقر للشركة في حي راق جدا وتجهيزه بأفخم الديكورات وزيادة عدد الموظفين بالشركة إلى الضعف وزيادة رواتب الموظفين ومكافأتهم وإقامة العديد من الولائم للموظفين ... الخ.

وبالطبع تأثرت الحياة الشخصية لأستاذ عبد الله فقد استأجر شقة فخمة في حي راق وسيارة فارهة واحضر بعض الخدم ومنهم الحراس الشخصيين "بودي جارد" وبالتبعية مدارس الاولاد والنوادي ... الخ.

لم تمض على الشركة أكثر من عام ونصف عام حتى منيت بالخسائر وفي أيام معدودات تبدل الحال بأستاذ عبد الله.

أ / عبد الله الان عليه ديون طائلة بعد أن أغلقت الشركة وأفلست وانتقل للعيش في بيت والده.
اسأل الله أن يفك كربه ويسدد عنه ديونه.

يقول الله
"وَلَا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَىٰ عُنُقِكَ وَلَا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُومًا مَحْسُورًا"

من يعمل في إدارة الاعمال عليه أن يعي أهمية الوسطية وعدم المغلاة ولهذا علينا أن نتعلم من تلك الاية الكريمة مجموعة مباديء هامة في إدارة الاعمال تندرج تحت الوسطية:

أولا: توزيع المخصصات والموارد

على قادة المؤسسات تحليل البيئة الخارجية والبيئة الداخلية للشركة وفي ضوء هذا التحليل توزع الموارد والمخصصات المالية المتاحة للشركة على إداراتها.

إن توزيع المخصصات والموارد بغير هذا التحليل يجعل المسئول أكثر عرضة لإن يبسط المخصصات والموارد لإحد الادارات كالبحث والتطوير أو التسويق ويغلها على إدارات آخرى كالانتاج أو التشغيل بما يؤثر سلبا على الشركة والمحصلة في النهاية عدم كفاءة اداء المؤسسة.

ثانيا: تقديم المنتج حسب طلبات السوق

على الشركات أن تتعرف على احتياجات السوق والمستهلكين من خلال البحوث التسويقية فمثل هذه الدراسات يترتب عليها قرارات بحجم ونوعية المنتج أو الخدمة التي ينبغي تقديمها في السوق.

إن الشركات بدون هذه البحوث التسويقية قد تبسط وتنتج كثيرا بما يفوق الطلب الفعلي في السوق بلا مبرر وهذا له أضرار عديدة أهمها انخفاض سعر المنتج أو الخدمة وبالتالي انخفاض الربحية.

أو قد تغل فتنتج أقل من الطلب الفعلي في السوق وهذا له أضرار عديدة أهمها ترك حصة من السوق للمنافسين.

ثالثا: عدالة الرواتب والمكافأت والمدفوعات

على الشركات ألا تبسط أوتغل في رواتب ومكافأت ومدفوعات الموظفين وأن تكون وسطية لتحقيق العدالة.

وهذا يعتمد على سؤالين:

1. ما هو سعر المدفوعات السائد في مجال صناعة الشركة لكل وظيفة؟ فيتم الدفع بناء على المدفوعات السائدة.

2. ما هو حجم الشركة في هذه الصناعة؟ فتتفاوت المدفوعات من الشركات الرائدة في الصناعة إلى االشركات التابعة في الصناعة.

وبذلك يتحقق رضا الموظفين والاحتفاظ بهم داخل الشركة.

رابعا: واقعية السياسات والاجراءات الداخلية

لقد شاهدت في حياتي المهنية شركات تفصل أو تخصم للموظف على أتفه الاسباب
وعلى النقيض هناك شركات ليس لديها سياسات أو إجراءات تحمي مواردها وممتلكاتها فتكون عرضة للسرقة أو الضياع أو الإهدار.

وبذلك يجب إعادة صياغة السياسات والإجراءات بما يخلق بيئة محفزة وواضحة وقادرة على زيادة الإنتاج.

"وَلَا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَىٰ عُنُقِكَ وَلَا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُومًا مَحْسُورًا"

سامر عوض/ استشاري موارد بشرية
باحث في الادارة العربية
لمزيد من الفيديوهات والمقالات https://www.facebook.com/sameraalawad