بما ان علم الاقتصاد يهتم بدراسة النشاط الانساني و زيادة الثروة القومية و الاستغلال الامثل للموارد و زيادة الكفاءة الانتاجية و دراسة المجتمع و مدى زيادة الدخل القومي و توزيع الموارد و استخدامها لذا فهو لصيق في علم الادارة الذي من اهدافه الاستغلال الامثل للموارد البشرية و ان الاداري لا بد ان يكون ذا عقلية اقتصادية و ان يعمل على اخذ الاعتبارات الاقتصادية عوامل تحرك عمله الاداري.
المطلب الثالث: الادارة و علم النفس
ان الانسان هو الركيزة الاساسية للادارة و هو الذي يمثل مصدر عطاء المنظمة لذا فان هنالك علاقة وطيدة بين علم النفس و علم الادارة فعلم النفس يعين الادارة على معرفة الانسان و سلوكه و دوافعه و رغباته و طموحاته فيمد الادارة بوسائل تعينها على تحفيزات الفرد و اختياره و تعلمه و تدريبه و ما علم النفس الاداري الا مظهر من مظاهر ذلك التقارب بين علم النفس و الادارة.