النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مدخل إلى إدارة رأس المال الفكري

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    ارتيريا
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    2,061

    مدخل إلى إدارة رأس المال الفكري

    مدخل إلى إدارة رأس المال الفكري.
    إذا كانت المنظمات ترغب في تحقيق الميزة التنافسية وبالتالي تحقيق الأرباح من الأصول الفكرية التي تمتلكها، فيجب عليها أولا إدارة هذه الأصول بفعالية، وذلك من خلال إدراك اختلاف قيمة هذه الأصول،فبعض الأصول تحتاج إلى تنميتها والاستثمار فيها، وبعضها يحتاج لوقف الاستثمار فيه، أما البعض الأخرى فقد لا يكون ذو قيمة على الإطلاق. و من هنا فإدارة رأس المال الفكري، يمكن أن ينظر إليها على أنها إستراتيجية النجاح في المستقبل و الوسيلة التي من خلالها يمكن للمنظمة أن تبدأ في تعلم الكثير عن رأسمالها الفكري. سنتطرق في هذا المبحث إلى مفهوم رأس المال الفكري، دوره ومكوناته، المنافع التي يعمل على إيجادها النشاط التسويقي و وظائفه. المطلب الأول: مفهوم رأس المال الفكري. هناك عدة تعاريف تناولت مفهوم رأس المال الفكري نذكر من بينها: - التعريف الأول: " هو الموهبة والمهارات والمعرفة التقنية والعلاقات، وكذلك الماكينات التي تجسدها، والممكن استخدامها لخلق الثروة" (توماس.أ،31:2004).

    يشير هذا التعريف إلى أن رأس المال الفكري هو المعرفة (المهارات، الخبرات، والتعليم المتراكم في العنصر البشري) التي يمكن تحويلها إلى قيمة.

    - التعريف الثاني: " هو مجموع كل ما يعرفه كل الأفراد في المنظمة ويحقق ميزة تنافسية في السوق " (راوية، 183:2005).
    يضيف هذا التعريف على أن رأس المال الفكري كمصدر لتحقيق الميزة التنافسية التي تمكن المنظمة من مواجهة المنافسة الشديدة في الأسواق.
    - التعريف الثالث: يرى Ulrich " أن رأس المال الفكري هو مجموعة المهارات المتوفرة في المنظمة التي تتمتع بمعرفة واسعة تجعلها قادرة على جعل المنظمة عالمية من خلال الاستجابة لمتطلبات الزبائن و الفرص التي تتيحها التكنولوجيا "(Ulrich ,1998 :02)

    و إذا أردنا أن نحدد بدقة مفهوم رأس المال الفكري، يجب تمييزه عن رأس المال المادي و رأس المال البشري، إذ يتمثل رأس المال المادي في الموارد التي تظهر في ميزانية المنظمة كالعقارات و التجهيزات و المخزونات، بينما يمثل رأس المال البشري المهارات و الإبداعات و الخبرات المتراكمة للعنصر البشري في المنظمة،و من هنا فإن رأس المال الفكري يشمل رأس المال البشري و يختلف عن رأس المال المادي(ناصر،75:2008).
    وفي ضوء ما سبق ذكره، يتضح أن رأس المال الفكري(سملالي، 2004: 99) يتمثل في القدرة العقلية لدى فئة معينة من الموارد البشرية ممثلة في الكفاءات القادرة على توليد الأفكار المتعلقة بالتطوير الخلاق و الاستراتيجي للأنظمة و الأنشطة و العمليات و الاستراتيجيات بما يضمن للمنظمة امتلاك ميزة تنافسية مستدامة.

    المطلب الثاني: دور رأس المال الفكري في تحقيق القيمة للمنظمة.
    تعتمد قدرة المنظمة على تحويل رأس المال الفكري إلى قيمة، على نوعية القيمة التي ترغب المنظمة في تحقيقها من استثمارها في رأس المال الفكري، و التي يمكن أن تأخذ عدة أشكال:

    • تحقيق الأرباح،
    • تحقيق الميزة التنافسية من خلال زيادة القدرات الإبداعية و الابتكارية،
    • تحسين العلاقات بين العملاء والموردين،
    • تحسين الإنتاجية وتخفيض التكلفة،
    • تحسين اتجاهات العاملين والصورة الذهنية الخارجية،
    • زيادة الحصة السوقية وبناء مركز تنافسي قوي.

    و في ما يلي أنواع القيم التي يمكن أن تهدف المنظمات إلى تجسيدها في الواقع:
    - حماية المنتجات و الخدمات المحققة من ابتكارات المنظمة مع محاولة الاستحواذ على ابتكارات المنافسين،

    - خلق معايير في أسواق أو لمنتجات جديدة،
    - تحديد أساس لتحالفات جديدة،
    - خلق حواجز لدخول منافسين جدد.

    المطلب الثالث: مكونات رأس المال الفكري
    يتكون رأس المال الفكري من العناصر التالية(راوية، 367:2005):

    - الأصول البشرية (رأس المال البشري): هي المعرفة المحفوظة في ذهن العامل الفرد والتي لا تملكها المنظمة بل هي مرتبطة بالفرد شخصيا، وتتمثل في المهارات، الإبداع والخبرات...

    - الأصول الفكرية: وهي المعرفة المستقلة عن الشخص العامل وتملكها المنظمة، أو هي مجموع الأدوات وتقنيات مجموعة العمل المعروفة والمستخدمة للإسهام في تقاسم المعلومات والمعارف في المنظمة، ومن أمثلة الأصول الفكرية: الخطط، التصميمات الهندسية وبرامج الحاسب الآلي.

    - رأس المال الهيكلي: ويضم القدرة الهيكلية على تحريك وتطوير المبادرات، من خلال الأخذ بالاعتبار التوقعات الجديدة والاعتراف بالأفكار الجديدة والمفاهيم والأدوات المتكيفة مع التغيير. و التي تشمل الثقافة، النماذج التنظيمية والعمليات والإجراءات.

    - الملكية الفكرية (رأس مال التجديد): وتضم العناصر التي تسمح للمنظمة بالتجديد وكذا ما يمكن حمايته قانونيا مثل براءات الاختراع، العلامات التجارية، حقوق الاستثمار، المواهب الخاصة بالنشر والمؤتمرات، و تعمل المنظمات في مجال الصناعة على امتلاك المزيد من الملكية الفكرية لتحقيق ميزة تنافسية تمكنها من مواجهة المنافسة الشديدة في الأسواق.

    - رأس مال العلاقات: وهو يعكس طبيعة العلاقات التي تربط المنظمة بعملائها ومورديها ومنافسيها.
    و يمكن تلخيص المكونات الأساسية للرأس المال الفكري في الشكل(1)، بينما يبين الشكل (2)النظرة المختلفة لرأس المال الفكري تبعا لاختلاف تعاريفه، والمشار إليهما في نهاية هذا البحث.

    المطلب الرابع: خطوات عملية إدارة رأس المال الفكري.

    بعد تعريف رأس المال الفكري و التعرف على مكوناته الأساسية، يكون من المفيد التطرق إلى مختلف خطوات عملية إدارة رأس المال الفكري و المبينة كما يلي (توماس.أ، 127:2004):

    - الخطوة الأولى: التعرف على الدور الذي تلعبه المعرفة في المنظمة كمدخل ووسيلة إنتاج ومخرج، وذلك من خلال الإجابة على الأسئلة التالية:

    • إلى أي مدى تعتمد المنظمة على المعرفة بكثافة؟
    • من يتقاضى أجرا موافقا لتلك المعرفة؟
    • ومن يدفع؟ وكم يدفع؟
    • هل من يملك المعرفة يخلق أيضا القيمة القصوى؟


    الخطوة الثانية: تحليل الأصول المعرفية المولدة لتلك الإيرادات، وذلك من خلال الإجابة على الأسئلة التالية:

    • ماهي الخبرات والقدرات والعلامات التجارية والممتلكات الفكرية والعمليات وبقية عناصر رأس المال الفكري التي تخلق القيمة لك؟
    • ما هو مزيج أصول رأس المال البشري ورأس المال الهيكلي ورأس مال العملاء؟

    - الخطوة الثالثة: وضع إستراتيجية للاستثمار في الأصول الفكرية واستغلالها، و ذلك من خلال
    الإجابة على الأسئلة التالية:

    • ماهو عرض القيمة الخاص بالمنظمة ومصدر تحكمها وسيطرتها ونموذج ربحها؟
    • ماهي الاستراتيجيات التي تزيد الكثافة المعرفية للمنظمة وأعمالها؟
    • ماهي الطرق والأساليب التي يمكن للمنظمة من خلالها أن تزيد قدرتها على تفعيل أصولها الفكرية؟
    • هل يمكن للمنظمة أن تحسن النتائج عن طريق إعادة هيكلة الأصول الفكرية (بتحويل رأس المال البشري إلى رأس مال هيكلي أو العكس)؟

    - الخطوة الرابعة: تحسين كفاءة العمل المعرفي والعاملين المعرفيين، وذلك من خلال الإجابة على السؤال التالي: كيف يمكن للمنظمة أن تزيد من إنتاجية العاملين المعرفيين؟

  2. #2
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    144
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ Dr Ahmed Eisa

    رد: مدخل إلى إدارة رأس المال الفكري

    شكرا و 1000 شكر.........
    لك مني كل الاحترام و التقدير.
    ووفقك الله لكل خير..........




موضوعات ذات علاقة
إدارة رأس المال الفكري في المؤسسات وكيفية تقييمه
لقد ظهر مفهوم رأس المال الفكري في نهاية القرن العشرين بغية إدماج نشاطات الخدمات والأهمية المتزايدة للمعلومات التي تجمع بالمقام الأول العامل البشري وإدارة... (مشاركات: 8)

أثر رأس المال الفكري في إدارة الجودة الشاملة
أثر رأس المال الفكري في إدارة الجودة الشاملة أثر رأس المال الفكري في إدارة الجودة الشاملة.pdf - 4shared.com - document sharing - download (مشاركات: 0)

أثر رأس المال الفكري في إدارة الجودة الشاملة
أثر رأس المال الفكري في إدارة الجودة الشاملة http://www.4shared.com/document/OabVqeD5/_______.html? (مشاركات: 4)

إدارة رأس المال الفكري في المؤسسات و كيفية تقييمه
لقد ظهر مفهوم رأس المال الفكري في نهاية القرن العشرين بغية ادماج نشاطات الخدمات والأهمية المتزايدة للمعلومات التي تجمع بالمقام الأول العامل البشري وإدارة... (مشاركات: 1)

أحدث المرفقات