الموظفون لا ينتجون

  • الموظفون لدينا بالشركة لا ينتجون على الرغم من حصولهم على رواتب مرتفعة.
  • نبهت على الموظفين أكثر من مرة أن يحسنون ادائهم ولكن دون جدوى.
  • الموظفون لا يبالون بتنفيذ ما أطلبه منهم.

إذا كان هذا لسان حالك فتعالى أعلمك كيف تحسن إنتاجهم في خطوتين:
الخطوة الأولى:
صنف موظفيك إلى فئتين، الفئة الأولى منتجة أو يمكن أن تنتج والفئة الثانية غير منتجة.
واحذر أن تقسمهم بناء على رأيك الحالي، بل يجب عليك أن تعود إلى تقيمات الاداء السابقة لهم.
ضع في القائمة الأولى كل من كان ينتج وضع معهم أيضا من كان ينتج في البداية وبعد دلك انخفض ادائه.
وضع في القائمة الثانية من لا ينتج أو لا يحقق الاداء المطلوب منذ دخوله الشركة.
والان عليك بالتخلص من اصحاب القائمة الثانية فهم عبء عليك ولا يصلحون.

الخطوة الثانية:
عليك أن تعي وتستوعب المفهوم التالي جيدا ولا تنساه.
إن احتياجات البشر تنقسم إلى نوعين.
النوع الأول: احتياجات يتم اشباعها بأشياء خارجية كالطعام والشراب والراتب والحوافز والبدلات .. الخ
النوع الثاني: احتياجات يتم اشباعها داخليا عن طريق الشخص نفسه مثل الشعور بالرضا والتقدير والاحترام وتحقيق الذات.
لا تركز على النوع الاول لتحفيز العاملين لانها ليست عوامل تحفيزية بل هي عوامل يؤدي وجودها إلى رضا الموظف عن العمل دون أن تحفزه وفرقا كبيرا بين الرضا والتحفيز.
ركز على النوع الثاني لإنها عوامل تحفيزية وستجعل موظفيك أكثر انتاجية واداء ويمكنك أن تفعل على سبيل المثال الاتي:

  • اشرك الموظف في اتخاذ القرارات الخاصة بوظيفته.
  • استشير الموظف في مجال تخصصه.
  • اعطه مساحة اكبر من المسئولية فيما يتقنه.
  • اشكره على الاداء الطيب الذي نفذه.
  • ... الخ.


واخيرا: هنيئا لك بأداء مرتفع وإنتاجية عالية من موظفيك.

سامر عوض/ استشاري موارد بشرية
باحث في الادارة العربية
لمزيد من الفيديوهات والمقالات https://www.facebook.com/sameraalawad