النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: هل يعوق اختلاف الجنسية إتمام مشروع زواج ناجح؟

  1. #1
    الصورة الرمزية ميس سمر
    ميس سمر غير متواجد حالياً مبدع
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    ارتيريا
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    218

    هل يعوق اختلاف الجنسية إتمام مشروع زواج ناجح؟

    هل يعوق اختلاف الجنسية إتمام مشروع زواج ناجح؟


    الزواج هو سنة الله في الأرض، وهو من أهم الخطوات التي يقدم عليها الإنسان، وهناك أمور متعددة متعلقة بهذا؛ مثل اختلاف جنسية كل من الرجل والمرأة، فهل اختلاف جنسية كل منهما يؤدي إلى مشكلات بينهما أم لا؟ وهل ينجح هذا الزواج أم لا؟.. ولماذا؟

    في هذا التحقيق نجيب عن هذه التساؤلات بعد أن طرحناها على عدد من الشباب المصريين من الجنسين.

    إذا كانت مناسبة
    يقول عمرو مجدي 21 سنة إنه لا مانع لديه من الزواج بفتاة من جنسية أخرى في حال التوافق بينهما، وإذا كانت مناسبة له وفيها المواصفات التي يبحث عنها في شريكة حياته.. المهم ـ كما يقول عمروـ هو أن يجد بها الصفات التي يبحث عنها، ثم بعد هذا يضع اختلاف الجنسية في خانة العقبات التي قد تعترض نجاح هذا الزواج؛ لأن الزواج من جنسيات مختلفة تواجهه مشكلات تتعلق باختلاف البيئة والثقافة.

    رفض تام
    ويرفض محمد 29 سنة فكرة الزواج من جنسية أخرى تماماً حتى لو من جنسية عربية لأسباب؛ منها اختلاف الثقافة الذي يعتبر عائقاً أمام نجاح الزواج في رأيه، واختلاف العادات والتقاليد بين البلدين المختلفين، والسبب الثاني لفشل هذا الزواج هو مادي يتمثل في ضرورة توافر مال كثير كي ينفق على السفر بين البلدين، علاوة على اختلاف قوانين الزواج بين البلاد مما يعني فشل هذا الزواج لحدوث مشكلات كثيرة.
    ويقول محمد السيد 25 سنة رافضاً الفكرة: أعتقد أن الزوجة من جنسيتي المصرية أفضل من زوجة لها جنسية أخرى، لأن هذه الجنسية الأخرى تجعلها مرتبطة بعادات وتقاليد في مجتمعها، قد آخذ وقتاً للتكيف معها وفهمها, بينما الزوجة المصرية هي الأكثر فهماً ووعياً بين النساء العرب وهذا ما ذكرته إحصاءات وتقارير عربية، كما أن الحالة الوحيدة التي تجعلني أتزوج من خارج بلدي لو كنت أعيش خارج بلادي في دولة "أخرى".. والعنصر الوحيد الذي سأركز عليه في هذه الزوجة هو (الاحترام المتبادل وحسن الخلق) فحسن الخلق هو دليل الفطرة السليمة والتربية القويمة "فإن توافر.. فقد توافر كل شيء".

    تجربة واقعية
    ويروي لنا محمد 24 سنة أن أخته وهي مصرية متزوجة من بولندي وسعيدة معه بفضل الله ورزقها الله بطفلة أيضاً، وبشكل عام أي زواج يبنى على التفاهم ينجح سواء بين نفس الجنسية أو بين جنسيتين مختلفتين.
    وتقول هدى 23 سنة: أهم شيء في اختيار شريك الحياة هو الدين والأخلاق وليس الجنسية، وهي ترفض تماماً فكرة الزواج من رجل أجنبي وقد تتزوج عربياً لو وجدت فيه المواصفات التي تريدها.

    موافقة
    تقول سماح 30 سنة إنه لا مانع لديها من الزواج من أجنبي.. المهم هو أن تجد فيه الصفات التي تبحث عنها، وفي هذه الحالة فلن تنظر إلى اختلاف جنسيته.
    وبنظرة إلى المستقبل تضيف أنها ترحب بالزواج من أجنبي غير عربي عن الزواج برجل عربي بسبب عدم حماية القوانين في الدول العربية للمطلقات وهذا لابد من التفكير فيه كاحتياط في حال فشل الزواج!
    أما (ي.أ) فترفض تماماً فكرة الزواج من جنسية أخرى وتقول: (لست الطرف الوحيد في الموضوع فهناك أطفال ستأتي بعد الزواج، وقد يؤثر اختلاف جنسية الأب عليهم مثل أن تكون هناك مشكلات بين بلده وبين بلدي فيؤدي هذا إلى انشغال الأولاد عن هدفهم في الحياة بمشكلات تعوق تحقيقهم لرسالتهم في الحياة، ولا أريد أن أكون السبب في هذا. كما أن هناك الكثير من المشكلات بين الدول العربية حالياً ولا داعي لتعقيد الأمور والزواج من دولة عربية، لأن هذا سيؤدي لخلافات كثيرة مع الزوج).

    ومن زاوية مختلفة تماماً تقول فتاة رفضت ذكر اسمها وعمرها 28 سنة: أرى أن نجاح الزواج من جنسيات مختلفة ممكن لو كان الهدف منه هو إرضاء الله تعالى.
    وبالنسبة لها بشكل شخصي فقد تقبل الزواج من رجل من جنسية أخرى.. المهم أن تتوافر فيه صفة الإيمان وأن يكون رجلاً صالحاً.

    شروط صارمة
    وتتفق معها مزنة 35 سنة.. أن الزواج من جنسيات مختلفة قد ينجح ولكنها تضع لهذا شروطاً هي معرفة عادات وتقاليد البلد الأخرى حتى لا تحدث صدامات بين الطرفين، وهذا في حال ما إذا كان البلدان عربيين، أما في حال لو كان الزواج من أجانب، فالشروط لابد أن تكون أكثر صرامة، مثل أن يكون كل منهما متديناً بشكل قوي وليس متديناً قبل الزواج بفترة قليلة.
    وجانب جديد تضيفه منى 25 سنة لرفض الزواج من جنسية مختلفة فتقول: لا أستطيع أن أشعر براحة نفسية مع جنسية أخرى، فكيف يمكن أن أتزوج من جنسية أخرى والزواج هو حياة كاملة ومستمرة، فهذا الأمر لا أقبله نهائياً، علاوة على اختلافي الأكيد مع الرجل من جنسية أخرى في العادات والتقاليد مما يسبب مشكلات في التوافق بيني وبينه، وأنا أريد أن أعيش زواجاً سعيداً.

    كلمة أخيرة
    وهكذا اختلفت آراء المصريين حول قبول أو رفض الزواج من جنسية أخرى، فبعضهم رفض نهائياً لأسباب تتعلق باختلاف العادات والثقافة، وبعضهم رحب لكن مع توافر الشروط التي يبحث عنها في شريك الحياة.
    وفي النهاية نذكرك عزيزي القارئ أنه في كل الحالات لابد من تأدية صلاة الاستخارة قبل الإقدام على هذه الخطوة المهمة في الحياة، فالرسول صلى الله عليه وسلم كان يوصي بها في الشئون كلها، وكان يروى أن الصحابة رضوان الله عليهم كانوا يصلون الاستخارة عند أبسط الأمور.. فيا ليتنا نتبع سنة رسولنا صلى الله عليه وسلم حتى نسعد في الدارين (الدنيا والآخرة).
    منقول من التنمية البشرية


  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ ميس سمر على المشاركة المفيدة:

    علاء الزئبق (9/8/2010)

  3. #2
    الصورة الرمزية ناصر العامري
    ناصر العامري غير متواجد حالياً تحت التمرين
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    الكويت
    مجال العمل
    أعمال حرة
    المشاركات
    3

    رد: هل يعوق اختلاف الجنسية إتمام مشروع زواج ناجح؟

    شكرا جزيلا على هذا الموضوع الرائع الذي يشغل تفكيري الان
    لاني حامل لواء العزوبية لمدة 36 سنة ادعو الله ان لا تطووول
    وادعولي بالزوجة الصالحة حتى لو من جزر القمر

  4. #3
    الصورة الرمزية Ahmed Shaheen
    Ahmed Shaheen غير متواجد حالياً مشرف باب التدريب والتطوير
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    911

    رد: هل يعوق اختلاف الجنسية إتمام مشروع زواج ناجح؟

    شكراً على هذا الموضوع الجميل يا ميس سمر

    أولا أقول أن العبرة ليست بالجنسية فالنبى صلى الله عليه وسلم قدوتنا وأسوتنا تزوج من ماريا القبطية المصرية
    وقد أوصانا صلى الله عليه وسلم بصفات الزوج أو الزوجة لمن أقدم على الزواج فقال عن المرأة تنكح المرأة لأربع لمالها ولجمالها ولحسبها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك

    وقال عن الرجل إذا جائكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه

    إذا العبرة ليست بالجنسية ولكن بطبيعة وخلق هذا الإنسان أو الانسانة

    أخى ناصر أسأل الله أن يرزقك بالزوجة الصالحة
    ربنا لا تؤاخــــــذنا إن نسينا أو أخطـــــأنا



    كلــما أدبنى الدهر *** أرانى نقص عقلـــى
    وإذا ما ازدت علماً *** زادنى علما بجهـلى




    المسلم كالغيث أينـــــما حل نــــــــــفع

    فلتكن أنت البداية

  5. #4
    الصورة الرمزية yoo
    yoo
    yoo غير متواجد حالياً مبدع
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    187

    رد: هل يعوق اختلاف الجنسية إتمام مشروع زواج ناجح؟

    شكرا على الموضوع.....
    و لكنى ارى ان اختلاف الجنسية فى ظل الدول العربية لا بأس به
    لكن مع دول أحنبية فى رايي فهو مرفوض تماما
    شكرا على الطرح

موضوعات ذات علاقة
كيف تعد مشروع ناجح
المقدمة : إن التخطيط السليم لأي عمل هو مطلب مهم في الحياة وفي كل المجالات سواء التربوية منها أو الجوانب الأخرى ، وحيث أن الأمر كذلك فإن التخطيط المعد و... (مشاركات: 7)

لتكون مدير مشروع ناجح يجب ان تمتلك ميزات منها :
ولتتحول لمدير محترف فى مشروعك لابد من الاتى: التخطيط السليم والاستراتجى. تطوير مهارتك الادارية والتمتع بالكفاءة الادارية. الاستعانة بخبرات الاخرين(اداريا... (مشاركات: 5)

لتكون مدير مشروع ناجح يجب ان تمتلك ميزات منها
كن شخصاً مسؤولاً وفاعلاً وغير متردد: عليك ان تكون شخصاً مسؤولاً وتلك هي الخطوة الاولى والأساسية لتكون مدير مشروع ناجح، ولذا كن مسؤولاً وفاعلاً وغير متردد. كن... (مشاركات: 6)

توفي بالأمس الشخص الذي كان يعوق تقدمكم ونموكم في الشركة
في أحد الأيام وصل الموظفون إلى مكان عملهم فرأوا لوحة كبيرة معلقة على الباب الرئيسي لمكان العمل كتب عليها: ننعي وبكل حزن هذا الشخص فلقد توفي البارحة... (مشاركات: 5)

كيف تملك مشروع ناجح من منزلك بواسطة شبكة الانترنت
جامعة اسيوط - مركز شبكة المعلومات بالتعاون مع مركز التجارة الالكترونية والتكنولوجيا بالاسكندرية يقدما معا ولأول مرة في صعيد مصر وبشهادة معتمدة من جامعة... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات