اختبار لائحة العمل السعودية

اذا كنت تسعى لأن تكون موظف ناجح ومميز في ادارة الموارد البشرية، فعليك بأن يكون ذهنك حاضرا دائما لإتخاذ ما يلزم من قرارات تجاه المواقف والأحداث اليومية التي تمر بها، بمعنى أخر يجب عليك أولا ان تكون متابعا لكل المستجدات التي تطرأ على لوائح وقوانين العمل بالبلد الذي تعمل به، وهذا يمكنك الوصول إليه عن طريق متابعتك الدائمة لقسم اللوائح والقوانين بالمنتدى العربي لإدارة الموارد البشرية، وثانيا ان تكون ملما بهذه القوانين وما يتم استحداثه بشكل خاص داخل المؤسسة التي تعمل بها لتنظيم العلاقة بين الرؤساء والمرؤوسين ولتنظيم الشئون الإدارية في مؤسستك.


لمن هذا الاختبار :
يقدم خبراء المنتدى العربي لإدارة الموارد البشرية هذا الاختبار لفئات متنوعة من الجمهور :
1- العاملين في إدارة الموارد البشرية : لمراجعة إلمامهم بلائحة العمل وتطبيقاتها في مواجهة المواقف المختلفة.
2- الموظفين والعاملين بالشركات وذلك بهدف التعرف على لائحة العمل وبالتالي الاستفادة منها في تنظيم العلاقة بينهم وبين شركاتهم.
3- الدارسين لعلوم إدارة الموارد البشرية.


فاذا كنت موظفا عاملا في ادارة الموارد البشرية بأي مؤسسة/شركة داخل المملكة العربية السعودية، فإنه يسعدنا ان نقدم لك هذا الاختبار والذي يمكنك من خلاله ان تقيم مدى قدرتك على استرجاع أي معلومة حول اللوائح والقوانين المعمول بها بالمملكة العربية السعودية وذلك بشكل فاعل دون حاجتك للرجوع الى الكتبيات والأوراق أو البحث المضني في الإنترنت، وهذا من مميزات الموظف الفطن الناجح سريع البديهة.
لقد تم تصميم هذا الاختبار من خلال بنك معلومات ضخم، يضم مجموعة كبيرة جدا من الأسئلة بحيث يتم انتقاء عشرون سؤالا فقط بشكل عشوائي، لتظهر لك بالإختبار بحيث يكون كل سؤال عبارة عن اختيار من متعدد.
إن أهم ما يميز هذا الإختبار هو تنوع الأسئلة وتباينها من الأسئلة السهلة الى المتوسطة الى الأسئلة الصعبة التي تتطلب فهما للموقف المسئول عنه.
ثم تأتي فقرة التصحيح حيث يرشدك هذا النظام بعدد الأسئلة التي قمت بالإجابة عنها، وعدد الأسئلة التي اصبت فيها وعدد الأسئلة التي أخطأت فيها، ومن ثم يقوم باستخراج النسبة النهائية لقدراتك في استرجاع اللوائح والقوانين السعودية.
وأخيرا، وحتى تتم الفائدة الكلية من هذا النظام، سيقوم البرنامج بعرض الأخطاء التي وقعت فيها والإجابات الصحيحة لهذه الأسئلة حتى تتحقق لك الإستفادة من هذه الأخطاء فلا تقع فيها مرة أخرى.


أتمنى ان يحقق هذا الإختبار الفائدة المرجوة منه، وبالأخير أرجو ألا تنسونا من صالح دعائكم...