النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: حان الوقت لتحديد الهدف؟ كيف تحدد اهدافك؟ ج1

  1. #1
    الصورة الرمزية NashatBlog
    NashatBlog غير متواجد حالياً أقدمية
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    خدمة عملاء
    المشاركات
    35

    نموذج حان الوقت لتحديد الهدف؟ كيف تحدد اهدافك؟ ج1

    والأن و بعد وضع بيان الرسالة الشخصي و تحديد أدوارنا في الحياة وايقاظ ادراكنا بأدوارنا في الحياه التي أهملناها، ومعرفة هل نحقق الاتزان، أم أننا بحاجة اليه، جاء الوقت المناسب لتحديد أهدافنا التى تنبع من رسالتنا في الحياة و تؤدي إليها.

    الأهداف:

    هي الغايات المستقبلية أو النتائج النهائية التى يرغب الفرد في تحقيقها

    وتحدّد الأهداف بوضوح ما نريد أن نحققه بالفعل في الحياة خلال فترات زمنية محددة.

    ربما تسأل وما أهمية ذلك؟

    الاجابة أننا مفطورون على ذلك، يقول يشيرد ماكسويل مالتز _جراح تجميل عالمى له أبحاث في قوة تأثير الصورة الذاتية للإنسان على حياته_ يقول: جميعنا لديه نظام توجيه داخلي، أو ألية سعي وراء الأهداف توجهه أتوماتكيا نحو أهدافه، إنها مثل قذيفة ذاتية التوجيه تحدد هدفها و تشق طريقها نحوه، وحتى تعمل هذه الآلية نحن نحتاج في البداية إلى وضع أهداف وغايات واضحة نسعى اليها، و آلية النجاح الداخلي سوف تتمكن من ايجاد الوسيلة التى نبلغ بها تلك الأهداف.


    كما أن وجود الأهداف في حياتنا يعزز من شعورنا بالسعادة و الإنجاز، وتحفيز صاحبه لاستخراج قدراته الكامنة لما ينطوى عليه من إثارة التحدى، إضافة فهو يجعلك أكثر يقظة للفرص التى تظهر لك، كما تسهل الأهداف من عملية القرار اليومى، و تقليل التردد، فأنت عندما تضع أهدافا يسهل عليك تحديد أولوياتك والمفاضلة بين ما يطرأ عليك من الأمور و الأعمال، فتقول نعم لما يتناسب مع أهدافك، و يسهل عليك رفض ما يتعارض مع أهدافك دون تردد أو خوف.

    و الآن ماهى خصائص الأهداف الفعالة؟

    تتسم الأهداف الفعالة بعدة خصائص يمكن جمعها في كلمة

    S.M.A.R.T

    حان الوقت لتحديد الهدف؟ كيف تحدد اهدافك؟ ج1

    محددة:

    أى محددة بمعاير يمكن قياسها انظر الجدول التالي

    أمثلة مكتوبة على الأهداف الفعالة:

    الجانب الصحى: أقلل وزنى على الأقل 5 كيلوجرامات خلال شهري 5و 6 هذا العام2009
    الجانب الدينى: الالتزام بقراءة ورد يومى مقداره….
    الجانب الدراسي: أريد الحصول على شهادة …… بحلول شهر4 عام 2010
    الجانب الأسري: قضاء عطلة الأسبوع مع الأسرة كاملة
    الجانب المهنى: تنمية مهارة القراءة السريعة و الكتابة على الكمبيوتر بحلول شهر 7 للعام الحالى 2009
    الجانب المالي: ادخار 10% من المال الذي أحصل عليه بدءا من الان
    الجانب الاجتماعي: مشاركة في جمعية …….لمساعدة المحتاجين

    لكي تكون أهدافك واقعية، يجب أن تتأكد أن لديك المعرفة و المهارات الموارد الضرورية من أجل تحقيق أهدافك و إلا اكتسبها أولا.

    محددة بأطر زمنية:

    فهذا يجعل لها معنى، فلو كان العقل يتكلم لقال لك حين تخطط لعمل ما، وتريد أن تنجزه ” هاا ان شاء الله ننتهى منه متى؟” فهو ينتظر اجابة ليقوم باعداد طاقتك النفسية والبدنية والفكرية لإتمام هذا العمل، فإن وجد إجابة قام بذلك، وان لم يجدها تكاسل ووضعها في ملف (إلي اجل مسمى)، فهدف بلا إطار زمنى مجرد حلم جميل.

    ملائمة و منسجمة مع رسالتك في الحياة:

    فتناسق الأفعال مع الدوافع الذاتية يعطى شحنة قوية لاتمام الأعمال.

    قابل للقياس:

    تثير فيك التحدى، فهذا يساعدك لاستخراج طاقاتك، ويقد يكون ذلك عن طريق أن تكون نوعا ما صعبة قليلا، أو تجعل فيها عنصر التنافس، سواء مع الوقت او الزملاء.

    مكتوبة:

    ربما تكررت هذه الفكرة في المقالات السابقة، الا أنها فكرة أساسية، بل هي حقيقة أننا في أحداث الحياة وازدحام الأحداث ننسى أهدافنا، و ننشغل عنها تماما بل ربما لم يبق من اهدافنا سوى ذكري اننا تمنيناها، عند ذلك يصبح الهدف حلم لا اكثر.

    ويختلف الناس _ بطبيعة اختلاف البشر_ في ذلك فربما تجد شخص يحتاج فعلا الى الكتابة، واخر لا يحتاج الى ذلك وعن رايي الشخصي فأنا أفضل الكتابة لما لها من المميزات:

    1

    فالأهداف المكتوبة قريبة من عينيك، فالقريب من العين قريب من العقل و القلب، وهذا بدوره يدفعك للالتزام بها، و لا تنساها في زحام الأحداث، فكتابة الأهداف يجعلك دوما في الطريق لها.

    2

    فالكتابة تعتبر أولي الخطوات لنقل الهدف الى حيز الواقع.

    3

    من يكتب يقرأ مرتين مثل ألمانى، والعقل يحتاج إلى تكرار المؤثر حتى يقتنع به.

    4

    الكتابة تسمح بالمراجعة وتسهل من عملية اتخاذ القرارت عند تجدد الأحداث.

    5

    تسهل كثيرا في تحديد الاولويات و تحديد الأعمال اليومية.

    6

    تساعدك على تحقيق التوازن بين جوانب حياتك المختلفة.

    الى اللقاء فى الجزء الثانى …….
    عن الوقت نتكلم

    www.NashatBlog.com

    www.AllTimeManager.com

  2. #2
    الصورة الرمزية YASSINE 22
    YASSINE 22 غير متواجد حالياً جديد
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    الجزائر
    مجال العمل
    طالب ثانوي
    المشاركات
    4

    رد: حان الوقت لتحديد الهدف؟ كيف تحدد اهدافك؟ ج1

    أشكرك يا أخي على كيفية رؤيتك لهدا المصطلح و تحليلك له.شكرا.

  3. #3
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    موارد بشرية وشئون ادارية
    المشاركات
    229

    رد: حان الوقت لتحديد الهدف؟ كيف تحدد اهدافك؟ ج1

    رائع واتمنى ان تسمح لي بالاضافة :

    تحديد الهدف
    1. ما هو الهدف
    بداية قبل أن نتكلم عن تحديد الهدف لابد لنا أن نفهم ما هو الهدف ، ففي اللغة أهدف له الشيء واستهدف‏:‏ انتصب وأعرض‏.‏ وقال عبد الرحمن لأبيه أبي بكر رضي الله تعالى عنهما‏:‏ لقد أهدفت لي يوم بدرٍ فصغت عنك‏.‏ وهدف للخمسين وأهدف‏:‏ قارب‏.
    والهدف : هي الحصيلة المطلوبة من فعل شيء معين , والهدف يختلف من فرد لفرد حسب طبيعته ونشأته والبيئة المحيطة به فهو نابع من مكنونه ونستطيع أن نقول أن الهدف هو نية الفرد من عمل شيء معين والنية لا يعلم كنهها غير الله لارتباطها بأسرار النفس المتحكم فيها الظروف الخارجية والعوامل النفسية.
    2. ما الفرق بين الهدف والوسيلة
    وهنا أحب أن أوضح الخلاف بين الأمرين لاعتقاد البعض بأن الهدف والوسيلة بمعنى واحد ولكن الوسيلة هي الطريقة المتبعة في تحصيل شيء معين سواء كانت هذه الطريقة متفقة مع الأعراف أم لا أما الهدف كما أسلفنا فهو المحصلة ، وأحب أن أشير لأهمية تعريف الوسيلة ففي بحثنا هذا تكون القراءة السريعة هي أحد الوسائل الهامة للقراءة .
    3. أهمية تحديد الهدف وأثره في تنظيم الوقت
    إن الوقت من أهم النعم التي أنعم الله بها علينا. و لأهمية الوقت ورد ذكره عدة مرات في القران الكريم فقد أقسم الله بالوقت قال تعالى ﴿وَالَّليْلِ إِذَا يَغْشَى وَ النَّهَارِ إِذَا تَّجْلَّى﴾ و قال أيضاً ﴿وَاَلعَصْرِ إِنَّ الإِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ﴾, أورد الجريسي قولاً للعلامة يوسف القرضاوي أنه من المعروف لدى المفسرين, أن الله إذا أقسم بشيء من خلقه, فذلك ليلفت أنظارهم إليه و ينبههم على جليل منفعته. و يقول المصطفى عليه الصلاة و السلام (نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ ), يقول الجريسي "فمن صح بدنه و تفرّغ من الأشغال الشاقة و لم يسعى لاستثمار هذه الصحة و الفراغ لتحقيق أهدافه التي تعينه على الدنيا و الآخرة و ترقى به إلى مدارج الفائزين فهو كالمغبون تماماً". هاتان النعمتان من أعظم نعم الله على عباده أورد رسولنا عليه الصلاة و السلام تقسيماً رائعاً للوقت حيث يقول مما رواه عن صحف إبراهيم عليه السلام (على العاقل –ما لم يكن مغلوباً على أمره-أن تكون له ساعات, ساعة يناجي فيها ربه, و ساعة يحاسب فيها نفسه, و ساعة يتفكر فيها في صنع الله, و ساعة يخلو فيها لحاجته من المطعم و المشرب), أليس هذا هو تنظيم الوقت الذي يتشدق به علماء الإدارة اليوم. ذكر الجريسي أنه في حثه عليه الصلاة و السلام على تنظيم الوقت و عدم إضاعته يقول: في حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله لرجل وهو يعظه (اغتنم خمسا قبل خمس شبابك قبل هرمك وصحتك قبل سقمك وغناءك قبل فقرك وفراغك قبل شغلك وحياتك قبل موتك) فقد لخص النبي في هذه الكلمات الموجزة البليغة ما تناوله الباحثون في علم الإدارة في كتب عدة فهو من جوامع الكلم إذ تحدث عن أهمية الوقت والمبادرة إلى استثماره واغتنام قوة الشباب وفرص الفراغ في العمل الصالح المثمر وحذر من خمس معوقات لاستثمار الأوقات كل ذلك في عبارات وجيزة لا تبلغ العشرين كلمة. و أورد الجريسي أيضاً في معرضه لقصة يوسف عليه السلام مع عزيز مصر و تأويل رؤياه, من أن ما فعله يوسف في تفسيره لرؤية الملك هو وضع خطة زمنية بإلهام من الله عز وجل لكسب الوقت في سنوات الرخاء بمضاعفة الإنتاج و تخزينه بأسلوب علمي للاستفادة منه في سنوات الجدب. أما تحديد الأهداف فيقول الله عز وجل﴿أَفَمَنْ يَمْشِي مُكِبًّا عَلَى وَجْهِهِ أَهْدى أمَّن يَمْشِي سَوِيًّا عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيِمٍ ﴾ فهنا تبرز أهمية تحديد الهدف. و التنظيم الهرمي و توزيع المهام فقد أشار إليها القرآن كما وضّح الجريسي قال الله تعالى﴿وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ لِّيَتَّخِذَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا سُخْرِيًّا ﴾, أي ليكون كلٌ مسخر لخدمة الآخر في ما يخصه. والرسول عليه الصلاة و السلام قد مارس التفويض حينما أرسل معاذ بن جبل إلى اليمن داعياً و أسامة بن زيد قائداً في غزوة مؤتة و الكثير من المهام التي كان عليه الصلاة و السلام يوكل إلى صحابته أدائها. يقول الدكتور الخضيري "لكم يدهشني ما وصل إليه حال المدير العربي رغم زخم رصيده من الأحداث التي مرّ بها, و من العبر و الحقائق المستمدة من التجارب الممتدة و رغم الحِكم و خلاصات التجارب و تحريض القيم الحميدة التي تركها له التراث العربي و الإسلامي الهائل و الذي يجد الباحث فيه مصدراً خصباً لتعاليم إدارة الوقت, من ذلك نصاً من كتاب طاهر بن الحسين لابنه عبد الله عندما ولاّه المأمون الرقة و مصر (و افرغ من يومك و لا تؤخره لغدك, و أكثر مباشرته بنفسك, فإن لغد أموراً و حوادث تنهيك عن عمل يومك الذي أخرّت, و أعلم أن اليوم الذي مضى ذهب بما فيه, فإذا أخرّت عمله أجتمع عليك عمل يومين, و إذا أمضيت لكل يوم عمله أرحت بذلك نفسك, و جمعت أمر سلطانك)".
    مما سبق يتضح لنا أن وجود هدف أو أهداف في حياتنا، هو الذي يجعلنا نعرف على وجه التقريب ما العمل الذي سنعمله غدًا، كما أنه يساعد على أن نتحسس باستمرار الظروف والأوضاع المحيطة؛ مما يجعلنا في حالة دائمة من اليقظة، وفي حالة من الاقتدار على التكيف المطلوب. وكما أسلفنا أن الهدف هو المحصلة المرادة في نهاية أمر ما ، ومحصلة أي أمر تحدث سواء كان الشخص القائم بالأمر أو الذي وقع عليه الأمر مخطط له بوضع أهداف أم لا والفارق بين الأثنين والذي نود الأشارة إليه أن الذي لا يخطط يحدث له الأمر قدرا بلا تدخل منه أم المخطط فرؤيته الواضحة وهدفه المحدد يجعلانه يضع خطة زمنية لكل مرحلة من مراحل تحقيق الهدف مما يجله يوفر في وقته.
    4. خطوات تحديد الهدف
    • أسأل نفسك في بداية كل أمر لماذا أقوم به؟ ، وفي حالتنا هنا لماذا أريد أن أقرأ هذا الكتاب؟ (تحديد الأسباب والدوافع)
    • أين أنا الآن ؟ أي قبل قراءة الكتاب ما حجم معلوماتي بالنسبة لمادة هذا الكتاب
    • إلى أين أريد الذهاب؟ أي بعد قراءة الكتاب ما الذي أريد أن أستفيده من قراءة هذا الكتاب وما الذي سيعيده عليّ .
    • كيفية تحقيق الهدف ؟ تحديد السبل والطرق المناسبة لقراءة الكتاب وكذلك الوقت المكان الملائمين للقراءة .
    • تخيل التحديات وطريقة التعامل معها (مثل أن يقاطع عليك أحد قراءتك وتهيئة الجو المناسب)
    • ( عندما تصل إلى الهدف الأفضل أن تحافظ عليه و تستمر عليه وتلتزم به) يجب أن تكون قراءتك مثمرة يتبعها عمل .
    5. عظمة الإسلام والترغيب في تحديد الهدف
    بعد ما تعرضنا لعملية تعريف الهدف وأهمية تحديده فيما سبق يجب علينا أن نتعرض لما منَّ الله علينا به من نعمة الإسلام والسبق المشهود للدين الحنيف في الترغيب في تحديد الهدف وجعل مسألة الثواب والعقاب مرتبطة بتحديد الهدف ، فكما نرى حدد رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الشريف :" إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى " نراه هنا صلوات الله وتسليماته عليه وكما يقول علماء اللغة يقصر الأعمال على حسب النية (الهدف) من وراء القيام بهذا العمل ولنكمل في روضة هذا الحديث الشريف حيث يقول صلى الله عليه وسلم : "فمن كانت هجرته لله ولرسوله فهجرته إلى الله ورسوله ، ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها وامرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه" ولنلاحظ سويا أن العمل واحد (الهجرة) ولكن اختلف الهدف فاختلف الجزاء هذا لله وهذا إلى ما هاجر إليه فأنعم بامرئ يكون هدفه الأعلى دائما هو الله وأن يجعله سبحانه نصب عينيه في جميع أعماله ، اللهم اجعلنا منهم –ءامين- .

    لا تطالب بأن تكون الأشياء أيسر
    أطلب بدلا من ذلك أن تكون أنت أكثر كفاءة
    { العقل مثل العضلة كلما استخدمته أكثر كلما ازدادت قوته }
    H.R

  4. #4
    الصورة الرمزية NashatBlog
    NashatBlog غير متواجد حالياً أقدمية
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    خدمة عملاء
    المشاركات
    35

    رد: حان الوقت لتحديد الهدف؟ كيف تحدد اهدافك؟ ج1

    ياسين

    شكرا لمرورك و تعليقك الجميل

    محمد

    اخى لا اجد تعبيرا بمدى اعجابى بتفاعلك و اضافتك الاكثر من روعة

    تقبل تقديرى

    اليكم تحياتى

  5. #5
    الصورة الرمزية علاء الزئبق
    علاء الزئبق غير متواجد حالياً مشرف المهارات النفسية ومهارات التفكير
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    HR & ISO
    المشاركات
    5,800

    رد: حان الوقت لتحديد الهدف؟ كيف تحدد اهدافك؟ ج1

    جميله ...أسلوب سهل الإستيعاااب

    جزاك الله خيرا
    مشاركتك تزيد تقيمك وتقدر بها أعضاء المنتدي




    Our relationship with God must be perfect
    هذا ديننا www.islam-guide.com
    عليك بطريق الحق و لا تستوحش لقلة السالكين و إياك و طريق الباطل و لا تغتر بكثرة الهالكين

    ياقارئ خطي لا تبكي على موتــــي فاليوم أنا معك وغداً في التراب
    و يا ماراً على قبري لا تعجب من أمري بالأمس كنت معك وغداً أنت معي
    أمـــوت و يـبـقـى كـل مـا كـتـبـتـــه ذكــرى فيـاليت كـل من قـرأ خطـي دعالي



موضوعات ذات علاقة
كيف تحدد اولوياتك؟ ج1
من المهم ان نشير الى ان امور التخطيط و التنظيم هى من الامور الفطرية التي نجدها عند اي انسان، فكل انسان لا يتحرك للقيام بأي نشاط الا ان يخطط له، و لكن ما نحن... (مشاركات: 5)

حان الوقت.. لتصبح أفضل
حان الوقت.. لتصبح أفضل التكتكة,آه الساعة,إذا لم تكن منتبهاً فلن تضايقك.ولكن إذا حولت انتباهك إليها,فكل مايمكنك سماعه هو التكتكه.ستدرك كم هو مزعج –... (مشاركات: 7)

حان الوقت لتنصح
انصح نفسك بالشك في رغباتها، وانصح عقلك بالحذر من خطواته، وانصح جسمك بالشحِّ في شهواته، وانصح مالك بالحكمة في إنفاقه، وانصح علمك بإدامة النظر في مصادره.... (مشاركات: 0)

حان الوقت لتحديد الهدف؟ كيف تحدد اهدافك؟ ج2
و الان استعرض أدوارك في الحياة مستندا إلى بيان رسالتك الشخصى، و قم بوضع أهدافك لكل منها، وراعى دائما خصائص الأهداف الفعالة حلل أهدافك الى: * 1 -... (مشاركات: 6)

كيف تحدد اهدافك؟
تحديد الاهداف يعيش العالم المتقدم أزمة حضارة بسبب افتقاده الوجهة أو الهدف الأكبر الذي يجذب إليه جميع مناشط الحياة، ويمنحها المنطقية والانسجام. أما المسلمون... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات