الفصل الاول
هل تعانى اى ضغوط فى وظيفتك
اذا كانت اجابتك على هذا السؤال بنعم فتعال معنا الى مكان العمل اليوم.حيث تشير بيانات المرضى التى بين ايدينا الى ان معدلات الا مراض الناجمة من ضغوط العمل فى تزايد مستمر.
ماهى أنواع ضغوط العمل
1-كثرة العمل. كما هو الحال فى اندماج مؤسسات مع بعضها البعض اوقلة العمالة وزيادة حجم العمل
2-قلة العمل كما هو الحال عند توقف مصنع عن الانتاج او تسريح العمال
3-سؤ التوجيه فى العمل. كالعمل مع مدير سئ الطباع
4-الوظيفة مناسبة ولكن تمارس بحماس شديد لدرجة إصابة صاحبها بانهيار
5-وظيفة جيدة ولكن لاتترك وقت للانسان
6-مشكلات الانتقال إلى العمل(مصاعب المواصلات والمرور

ضغط العمل وكبار الموظفين
كان السيد ج يشغل وظيفة كبير مديرين تنفيذيين وكان يحمل مسئولية ثقيلة أمام مجلس الإدارة وأمام ألاف العاملين بالشركة وكان سعيدا فى البداية ولكنه مع مرورا لوقت صار يشعر بالعزلة والوحدة لرهبة العاملين من منصبه الضخم . وصارت عزلة كبار المديرين احد المشاكل التي تسبب لهم ضغوط شديدة


ضغط العمل وصغار الموظفين
تعمل ر كطبيبة في احد السجون وهى تعمل فى هذا المجال منذ 15 سنة بنفس الطريقة وستظل تعمل لمدة 20 سنة أخرى بنفس الطريقة مما يسبب لها ضغوط شديدة.

ضغط العمل عند الالتحاق بوظيفة جديدة
كلنا نتذكر أول يوم لنا فى المدرسة ونحن أطفال ومدى حزننا لفراق أمهاتنا فى المنزل وخوفنا من المجهول. وهو نفس الشعور تقريبا عند الالتحاق بوظيفة جديدة تمتزج بداخلنا مشاعر الحزن لفراق الزملاء فى الوظيفة السابقة وفراق العمل السابق.وفى نفس الوقت مشاعر الخوف من المجهول. كل هذه المشاعر تشكل ضغوطا نفسية على الموظف

ضغوط إنهاء الخدمة

تعتبر من اشد أنواع الضغوط وأكثرها إيلاما لكل الأطراف على حد سواء ولو سألت اى موظف فى ادارة الموارد البشرية أو اى مدير تنفيذى ما هو أصعب قرار تتخذه تجاه موظفيك سيجيب على الفور هي لحظة تسريح او الاستغناء عن موظف وخاصة فى مجتمعاتنا الشرقية .التى تربط بين تسريح العامل او الاستغناء عنه وقطع الرزق او كما يقول المصريون (قطع العيش) ويعتبرون الشخص الذى يفعل ذلك مجرما مهما كانت الأسباب او الظروف.

وقد صدر العديد من الكتيبات الإرشادية التي تساعد العاملين والمديرين على حد سواء على تجاوز هذه المرحلة الإنسانية العصيبة ومحاولة إنهاءها بشكل فيه احترام للطرفين.

من ناحية المدير الذي ينفذ القرار
ضرورة تقديم يد المساعدة للموظف (الضحية) فى التفكير للمرحلة القادمة ومحاولة وضعه على طريق أخر أفضل وللأسف هذا النوع من الخدمة لازال ضعيفا جدا فى الوطن العربي ويمارس بشكل فردى من قبل مديرين متفتحين او درسوا بالخارج يفكرون بشكل انسانى تجاه الموظف حتى وان كان مخطئا فى المرحلة السابقة فلقد اخذ جزائه ويجب ان نساعده لا ان نذبحه.

من ناحية الموظف المفصول
فاءن الشعور بالغضب وعدم الأمان والعزلة التي يحسها من جراء فصله من الخدمة. فضلا عن شعوره بالعار والفشل أمام أسرته . كل هذا يؤدى إلى مشاكل صحية ونفسية مالم يتم مواجهة الموقف على الفور.فاءن كان لابد من ترك ا فضل شئ تفعله هو ان تسمح لنفسك بالشعور بالراحة والتقاط الانفاس والتفكير فى نقطة الانطلاق القادمة ومحاولة تقييم المرحلة السابقة.
والى اللقاء فى الفصل الثانى ان شاء الله.
تابع باقى فصول الكتاب هنا www.fatahenek.blogspot.com