النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: معايير تقييم التدريب الإداري لدى الجمعية السعودية للإدارة

  1. #1
    الصورة الرمزية محمد أحمد إسماعيل
    محمد أحمد إسماعيل غير متواجد حالياً المشرف العام
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    7,515
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ محمد أحمد إسماعيل

    هام معايير تقييم التدريب الإداري لدى الجمعية السعودية للإدارة

    إعداد
    أ.د. سالم بن سعيد القحطاني
    عضو مجلس إدارة الجمعية السعودية للإدارة
    ورئيس لجنة التدريب
    أستاذ الإدارة العامة بجامعة الملك سعود

    د. إبراهيم القعيد
    عضو لجنة التدريب بالجمعية السعودية للإدارة
    العضو المنتخب بالمجلس البلدي لمدينة الرياض




    الرياض 1427هـ
    معايير تقييم التدريب الإداري
    لدى الجمعية السعودية للإدارة

    مقدمة:
    تعتبر الجمعيات المهنية من الجهات التي تتمتع بحيادية عالية بين الممارسين للمهنة والمستفيدين من الخدمات المهنية التي يقدمها هؤلئك. ولذلك فأن الجمعية السعودية للإدارة ترى أنه من الاهمية بمكان وجود معايير مهنية يرجع إليها المهتمين لتقييم التدريب الإداري بما في ذلك البيئة التدريبية و المدربين والحقائب التدريبية المستخدمة في لذلك التدريب. وتجد الجمعية في نفسها الكفاءة المطلوبة من خلال لجنة التدريب لتكون الوسيط أو الحكم الذي يستطيع القيام بما تتطلبه عملية تحكيم وتقييم البيئة التدريبية و المدربين والحقائب التدريبية إنطلاقاً من المنهجبة التي تتيعها في ذلك التقييم والتحكيم ومن خلال المعايير التي تتبناها، مع إدراكها بأن هذه المعايير غير ثابته وأنها بحاجة إلى التطوير المستمر بين حين وآخر.
    وتشكل البيئة التدريبية و المدرب والحقيبة التدريبية اضلاع المثلث التدريبي الرئيسة مما شجع الجمعية السعودية للإدارة لأن تطرح هنا أمام المهتمين تصورها لمعايير تقييم هذه الأضلاع الثلاثة (البيئة والمدرب والحقيبة التدريبية)، وهي بالتالي تقدم للمؤتمرين تصورها لمعايير التقييم وآلياتها مستعينة في تصميم هذا التقييم ووضع آلياتها وتحديد معاييره بما توصلت إليه الجمعيات الأخرى ومؤسسات الاعتماد المهني الأقليمية والعالمية. وسنستعرض في البداية المنهجية المستخدمة في الوصول إلى هذه المعايير ثم نستعرض المعايير المعتمدة لتقييم بيئة التدريب الإداري والمدرب والحقيبة التدريبية، وكذلك الآلية المقترحة لتطبيقها.

    لجنة التدريب بالجمعية السعودية للإدارة:
    لجنة التدريب في الجمعية السعودية للإدارة واحدة من عدة لجان تساهم منفردة ومجتمعة في تحقيق رسالة الجمعية من خلال حزمة من البرامج والفعاليات وتتمثل رسالة لجنة التديب فيما يلي:
    1- الارتقاء بمهنة التدريب من خلال المدربين، البرامج التدريبية، المحتوى العلمي والبيئية التدريبية.
    2- العمل على تأصيل أخلاقيات مهنة التدريب بالتنسيق مع كافة الجهات والقطاعات ذات العلاقة بالتدريب

    أما رؤوية لجنة التدريب فأنها تتمثل في سعي اللجنة إلى ما يلي:
    أن تكـون الجمعيـــة السعوديـــــة للإدارة المرجعيـــة العلميـــة وبيت الخبرة الأول في مجال التدريب الإداري وذلك من خلال الـعـمـل عـلــى تـحـقـيـق التكامل والتعاون والشـراكــــة مــع الـجـهــات المـعـنـيــــة بالتـدريــب الإداري في كافــــة القطاعــــات، وكذلك الاهـتمام بالبحوث والدراسات واللقــاءات العلميـــــة في مجـــال الـتـــدريــــب الإداري.
    ومن الأهداف الإستراتجية للجنة التدريب ما يلي:
    • المساهمة في نشر وتنمية الوعي بأهمية التدريب وإقامة الملتقيات والندوات والمؤتمرات العلمية المتخصصة في التدريب الإداري.
    • الاتصال والتواصل الفعال بين الجمعية السعودية للإدارة ومختلف المؤسسات والجهات ذات العلاقة بالتدريب الإداري في القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني في الداخل والخارج.
    • تقديم الخدمات والاستشارات المـتميّزة في مجال التدريب الإداري .
    • بناء قاعدة بيانات ومعلومات متميزة عن مهنة التدريب بكل تفاصيلها وخاصة ما يتعلق بالتدريب الإداري.
    • وضع الشـروط والمعايير المطلوب توفرهـا في كليات ومعـاهد ومراكز التدريب في مجال الإدارة بالتنسيق مع الجهات المعنية وتكوين هيئة مرجعية لاعتماد هذه المعايير .

    منهجية وضع المعايير:
    بعد أن تمت مراجعة الادبيات المتاحة في مجال تقييم بيئة التدريب والمدرب والحقيبة التدريبية، تم إعداد قائمة بأهم المعايير التي تم استخلاصها من تلك الأدبيات ووضعت في استبانة مصممة للتقييم، وبعد أن تمت مناقشتها مع بعض المختصين من أجل إعداد تصور أولي للنموذج ، تم تحديد الدرجات المخصصة لكل معيار، وتم وضع معايير النماذج المحددة في استبانة لقياس الصدق الظاهري، و أختبار مدى مناسبة هذه المعايير لقياس بيئة التدريب أو المدرب أو الحقيبة التدريبية. وبعد ذلك تم توزيع النماذج على عدد من المختصين بالتدريب لتحكيمها للتأكد من مدى مناسبة المعيار لقياس البيئة أو المدرب أو الحقيبة، ومدى كفاية الدرجة المخصصة للمعيار، ثم بعد ذلك تمت مراجعة الاستبانات العائدة واستخلاص أهم الملاحظات، وإجراء التعديلات اللازمة. وأخيراً، تم إخراج نماذج التقييم بالصورة التي وردت بها هنا بعد التعديل.


    أولاً: معايير تقييم البيئة التدريبية

    لقد تم وضع مجموعة من المعايير لتقييم البيئة التدريبية من حيث وجود رؤية ورساله لها، وهيكل تنظيمي وسياسات وإجراءات، ومن حيث أعضاء الهيئة التدريبية والإدارية ، والبيئة المادية للتدريب، والوسائل التدريبية ، ومعايير التقييم، والخدمات المساندة للتدريب. وحيث أن مستويات المؤسسات التدريبية فان التقييم سيطبق على المعاهد والمراكز ينوعيها. ونقصد بالمعاهد مؤسسات التدريب التي تقدم برامج ومناهج نظرية وعملية في التخصصات الإدارية وتكون فترتها من شهر إلى سنتين وتمنح درجات الدبلوم، أما المراكز فهي المؤسسات التي تقدم برامج تدريبية تطويرية في المجالات الإدارية لفتراتٍ أقل من شهر وتمنح شهادات حضور دورة.

    لقد اعدت البنود أدناه لتقييم البيئة التدريبية بكافت محتوياتها كما ذكرنا سلفاً. ومجموع درجات التقييم هي مائتي درجة موزعة بين المجموعات السبع من المعايير كل حسب أهميته التي أتفق عليها المحكمين، حيث تنطبق أو لا تنبطبق بناء على حالة او وضع المعهد أو المركز التدريبي. وكل مجموعة من المعايير تشرح نفسها بما فيها من تفاصيل تبين الجوانب التي يتم تقييمها. ومن الجدير بالذكر أن الجمعية السعودية للإدارة لاى ترى ان هذهة المعايير ثابتة أو نهائية وإنما هي مجال للتعديل والغضافة أو الحذف. وهذه المرونة هي من اهم المزيا التي يتمتعى بها هذا المقترح.

    ويتوقع أن يتم تصنيف المراكز التدريبية حسب مجموع الدرجات التي يتحصل عليها المعهد أو المركز على النحو التالي:
    1- يكون المعهد أو المركز الحاصل على 160 درجة فأعلي (فيئة أ).
    2- يكون المعهد أو المركز الحاصل على 130 إلى 159 (فيئة ب).
    3- يكون المعهد أو المركز الحاصل على 100 إلى 129 (فيئة ج)، ويعطى إنذار.
    4- المعهد أو المركز الذي لا يحقق 100 درجة فأعلى لا يتم أعتماده.

    يمكن للمعهد او المركز الذي لا يتم أعتمادة تحسين وضعه والتقدم للأعتماد بعد ستة اشهر من تاريخ التقييم السابق.

    1- الرؤية والرسالة والأهداف

    الدرجات 15 درجة (لكل بند 3 درجات)

    الرقم البنــد لا ينطبق ينطبق
    1 2 3
    1 المعهد (المركز) لديه رؤية ورسالة واضحة ومكتوبة
    2 الرؤية والرسالة معروفة لجميع العاملين
    3 يوجد التزام واضح من إدارة المعهد (المركز) بتحقيق الرؤية والرسالة
    4 يتم مراجعة الرؤية والرسالة والأهداف بصفة دورية للاستجابة للمتغيرات
    5 تتوفر وثائق مكتوبة عن البرامج والدورات التدريبية (أهدافها، مدتها، شروط القبول، الشهادة التي يحصل عليها المتدرب، الوظائف التي يستهدفها البرنامج)
    * مجموع الدرجات

    2- الهيكل التنظيمي والسياسات والإجراءات
    الدرجات 38 درجة (درجتان لكل بند)
    الرقم البنــد لا ينطبق ينطبق
    1 2
    6 يتوفر للمعهد (المركز) هيكل تنظيمي
    7 تتوفر سياسات واضحة ومكتوبة للتعامل مع الموظفين والهيئة الفنية والمتدربين
    8 يتوفر وصفٌ واضحٌ ومكتوب (دليل إجراءات) لمسئوليات وواجبات الهيئة الإدارية والهيئة الفنية
    9 توجد خطة سنوية بالبرامج والأنشطة
    10 توجد حوافز ومكافآت مناسبة للعاملين
    11 يوجد تأمين اجتماعي للعاملين
    12 يوجد تأمين صحي للعاملين
    13 توجد سياسة قبول واضحة ومُعْلنة للمتدربين محدد فيها المؤهلات والخبرات المطلوبة للقبول
    14 يوجد سجلات ودفاتر حسابية لتسجيل المصروفات والموارد أولاً بأول
    15 المعهد (المركز) ملتزم بتوفير الموارد المالية لضمان فعالية واستمرارية والجودة العالية للبرامج المقدمة
    16 المعهد (المركز) ملتزم بتوفير الدعم الفني للمتدربين لتقديم أفضل الخدمات
    17 يتم مراجعة السياسات والأنظمة والإجراءات بصفة دورية للاستجابة للحاجات المتغيرة للمستفيدين
    18 لكل برنامج (أو دورة) حقيبة تدريبية (أو مرجع) تصف المادة وتحدد محتوياتها بشكل مترابط ومسلسل
    19 الحقيبة التدريبية (أو المرجع) مبنية على احتياج فعلي ويتناسب مع الواقع العملي للمتدربين
    20 الحقيبة التدريبية (أو المرجع) متوفرة لكل المدربين والمتدربين
    21 تخضع الحقيبة التدريبية لكل دورة (أو برنامج) للمراجعة مرة واحدة على الأقل سنوياً، بحيث تتلائم مع التقدم العلمي وتغيرات المستفيدين وسوق العمل
    21 تتوفر ميزانية كافية ويتم الصرف منها لمعدات ولوازم البرنامج وللتشغيل والتوظيف والتطوير والطوارئ
    23 توجد لوائح تنفيذية تحدد الإجراءات الإدارية والمالية
    24 ينتهي كل برنامج (أو دورة) بشهادة موثقة ومعتمدة
    * مجموع الدرجات




    3- أعضاء الهيئة الإدارية والتدريبية
    الدرجات 33 درجة (لكل بند 3 درجات)

    الرقم البنــد لا ينطبق ينطبق
    1 2 3
    25 مدير المعهد (المركز) يحمل المؤهل الجامعي وخبرة سنتين
    26 المدربين يحملون مؤهلات جامعية
    27 العاملون في الوظائف الإدارية القيادية والإرشاد الأكاديمي والمحاسبة وتنسيق التدريب يحملون مؤهلاتٍ جامعية أو ما يُعادلها
    28 العاملون في الوظائف الفنية والاستقبال والتسويق يحملون مؤهل الثانوية العامة أو ما يعادلها
    29 يوجد تناسب بين عدد المدربين إلى المتدربين بواقع 1/25
    30 نسبة المدربون المتفرغون تفرغاً كاملاً 70%
    31 يتم تحديد منسق لكل دورة تدريبية
    32 يلتزم جميع العاملين بمعايير عالية من أخلاقيات العمل
    33 الهيئة التدريبية في المعهد (المركز) مشتركة في الجمعيات العلمية وتحضر المؤتمرات المتخصصة في مجالها
    34 الهيئة التدريبية في المعهد (المركز) على علاقة بآخر المستجدات والتقنيات الحديثة في التدريب
    35 الهيئة التدريبية تتحمل المسئولية الشخصية لتطوير نفسها
    * مجموع الدرجات

    4- البيـــئـة المادية للتدريب
    الدرجات 57 درجة ( 3 درجات لكل بند)
    الرقم البنــد لا ينطبق ينطبق
    1 2 3
    36 المعهد (المركز) ملتزم بالقوانين والأنظمة الوطنية المتعلقة بتصميم المبنى وتقسيم المساحات والغرف
    37 البيئة التدريب مريحة
    38 نوعية الأثاث جيدة
    39 مستوى النظافة جيد
    40 مستوى التهوية والتكييف جيد
    41 إجراءات الأمن والسلامة جيدة
    42 مستوى الإزعاج والضوضاء منخفضة
    43 القاعات والممرات وأماكن الخروج محددة بوضوح وخالية من العوائق
    44 تحتوي كل قاعة على مخطط لإخلاء المتدربين من المبنى في حالة الطوارئ
    45 أجهزة الإطفاء جاهزة للاستعمال ويتم صيانتها دورياً
    46 أجهزة إنذار الحريق صالحة للعمل وبحالة جيدة
    47 أجهزة الإسعافات الأولية موجودة وجاهزة للاستعمال عند اللزوم
    48 يتم تعريف المتدربين بالاحتياطات الأمنية اللازمة دورياً
    49 توجد مكتبة تحتوي على الكتب الجديدة والنشرات الدورية والبرامج الحاسوبية ذات العلاقة ببرامج المتدربين
    50 يتوفر كافتيريا بالمعهد (المركز)
    51 توجد مواقف سيارات كافية للعاملين والمتدربين
    52 توجد سبورات ثابتة بكل قاعه
    53 يوجد سبورات ورقية بقاعات التدريب
    54 يوجد بروجكتر حديث بقاعات التدريب
    * مجموع الدرجات

    5- الوسائل التدريبية
    الدرجات 27 درجة (لكل بند 3 درجات)
    الرقم البنــد لا ينطبق ينطبق
    1 2 3
    52 البيئة التدريبية مشابهة لبيئة العمل الحقيقي
    53 الإضاءة داخل القاعات موزعة بشكل جيد
    54 قاعات التدريب مجهزة للتحكم في الإضاءة الطبيعية والصناعية
    55 قاعات التدريب مجهزة بجميع الأجهزة الحديثة المساعدة للتدريب: (سبورات، أجهزة عرض، ...الخ)
    56 القواطع بين القاعات محكمة وتحول دون تداخل الأصوات والضوضاء
    57 المقاعد متوفرة بارتفاعات متحركة وقابلة للتعديل
    58 يتوفر للمدربين مناطق عمل كافية داخل قاعات التدريب
    59 يتوفر في المبنى مكان مناسب لتخزين المواد واللوازم التدريبية
    60 الكراسي والطاولات في القاعات متحركة تسهل عمل المجموعات
    * مجموع الدرجات


    6- معايير التقييم
    الدرجات 16 درجة (لكل بند درجتان)
    الرقم البنــد لا ينطبق ينطبق
    1 2
    61 يتم تقييم المدربين باستمرار بناءً على معايير محددة
    62 يوجد تقييم دوري لأداء كافة العاملين بالمعهد (المركز)
    63 يتم تقييم البرامج باستمرار من قبل الهيئة التدريبية الإدارية والمتدربين
    64 لكل برنامج خطة تقييم منتظمة تحتوي على تقييم مستقل لكل هدف
    65 تطبق أثناء عملية التقييم الإجراءات السليمة لتحليل المعلومات
    66 يتم تنظيم وتلخيص نتائج التقييم وتوزيعها على المختصين
    67 يتم وضع خطة لتطوير البرامج، يتم تنفيذها بناءً على نتائج التقييم
    68 يوجد نظام جيـد ومعلن لتقييم المتدربين
    * مجموع الدرجات


    7- الخدمات المساندة
    الدرجات 14 درجة (لكل بند درجتان)
    الرقم البنــد لا ينطبق ينطبق
    1 2
    69 ينفذ المعهد (المركز) نشاط غير منهجياً للمتدربين
    70 يشجيع المتدربين للمشاركة في نشاطات المعهد (المركز) غير المنهجية
    71 يُشارك أعضاء الهيئة التدريبية والإدارية في النشاطات
    72 يُوفِّر المعهد (المركز) برامج توجيه وإرشاد أكاديمي للمتدربين
    73 يسـاعد الإرشاد الأكاديمي على اختيار البرامج المناسبة والعمل المناسب للمتدربين مستقبلاً
    74 يُوفِّر الإرشاد الأكاديمي الوسائل اللازمة للحصول على المعلومات الخاصة بالوظائف المتوفرة في المجتمع
    75 المعهد (المركز) على معرفة باحتياجات سوق العمل
    77 المعهد (المركز) على علاقة وطيدة بجهات التوظيف
    * مجموع الدرجات





    ثانياً: معايير تقييم المدرب

    يعتبر المدرب أحد أضلاع المثلث التدريبي الهامة التي تشكل ركيزة حيوية لنجاح العملية التدريبية، بل انه يمكن القول بان المدرب هو الركيزة الأهم فقد يستطيع ان يجعل من العملية التدريبية عملية ناجحة وإن لم تكن الحقيبة التدريبية كذلك أو لم تكن بيئة التدرب مساعدة له. ومن هذا المنطلق فأننا نطرح هنا بين يدي القاريء العزيز اهم المعايير التي ترى الجمعية السعودية للإدارة إنه يمكن استخدامه لتقييم المدرب وللتأكد من جاهزيته وقدرته على القيام بعملية التدريب الإداري على الوجه الصحيح.
    يكون مجموع درجات تقييم المردب هي مائتي درجة موزعة بين المعايير المختلفة كما جاء ادناه. ويمكن تصنيف المدربين حسب الدرجات التي يتحصلون عليها على النحو التالي:
    1- يكون المدرب الحاصل على 170 درجة فأعلي (فيئة أ).
    2- يكون المردب الحاصل على 140 إلى 169 (فيئة ب).
    3- يكون المدرب الحاصل على 120 إلى 139 (فيئة ج)، ويعطى إنذار.
    4- المدرب الذي لا يحقق 120 درجة فأعلى لا يتم أعتماده.

    يمكن للمدرب الذي لا يتم أعتمادة تحسين وضعه من خلال الحصول على دورات تدريبية تنشيطية في مجال التدريبي وتحسين نقاط الضعف لديه، والتقدم للأعتماد بعد ستة اشهر من تاريخ التقييم السابق.

    معايير تقييم المدرب:
    يوجد الكثير من المعايير التقييمة للمدرب إلا أنه يمكن الاعتماد على المعايير الموضحة أدناه والتي تم جمعها وتصنيفها على ضوء ما وصلت إليه الكثير من الجهات المعنية بتقييم المدربين واعتمادهم.
    1. المؤهلات
    بما أن المدربين مختلفين في مؤهلاتهم فأنه من المهم أخذ هذا في الاعتبار عند النظر في مؤهل المدرب. وهناك ثلاثة مؤهلات في الغالب لا يخرج مؤهل المدرب عنها وهي: البكلوريوس والماجستير والدكتوراة. وقد روعي في استبانة التقييم هذا الاختلاف حيث أعطي المؤهل 21 درجة موزعت بين المؤهلات الثلاثة، لكل مؤهل سبع درجات.

    2. دورات تدريب المدربين
    لا يعتبر المؤهل هو المؤشر الوحيد للمستوى العلمي للمدرب، ولذلك فقد تم اخذ التدريب الذي حصل عليه المدرب بالاعتبار، وخاصة تدريب المدربين حيث قدر لهذا المؤشر عشر درجات، بواقع درجتين لكل دورة تدريبية بحد أعلى خمس دورات تدريبية في مجال تدريب المدربين ومازاد عن ذلك يكون إضافة غير مؤثرة كثيراً.
    3. الخبرة التدريبية
    تمثل الخبرة التدريبية جزء مهم من معايير الحكم على قدرات المدرب، حيث أنه من المعروف أنه كلما زادت خبرة المدرب كلما تحسن مستوى أداءه التدريبي، ولذلك فقد تم تحديد 10 درجات لخبرة المدرب بواقع درجة واحدة لكل سنة خبرة في التدريب حتى عشر سنوات، وبعد السنة العاشرة يعتبر إضافة لا تشكل فارقاً كبيراً يوثر على مستوى المدرب، بل لربما شكل ذلك عائقاً نظراً للتقدم في السن الذي يصاحب طول فترة الخبرة.
    4. المظهرالشخصي للمدرب
    لا شك أن مظهر المدرب وأعتناءه بشخصيته يمثلان مؤشراً مهماً في تقييم المدرب ولذلك لأنه يعتبر قدوة للمتدربين، بل ولأن الدراسات العلمية أثبتت أن المظهر الشخصي للمدرب يؤثر سلباً أو إيجابياً على مدى تقبل المتدربين لتوجيهاته ونصائحة والاخذ عنه. ولهذا فقد أعطي هذا المؤشر خمس درجات يمكن توزيعها حسب مستوى مظهر المدرب الشخي والذي يتراوح بين ممتاز، جيدجداً، جيد، مقبول، غير مقبول، وذلك بواقع درجة لكل مستوى.


    5. التحضير والاستعداد للتدريب
    يأتي التحضير والاستعداد للتدريب كمؤشر ممهد للأداء، حيث ينعكس التحضير والاستعداد على الاداء بشكل ملحوظ. وقد أعطي للتحضير والاستعداد عشر درجات يمكن توزيعها على مستوى التحضير والاستعداد والذي يتراوح بين ممتاز، وجيدجداً، وجيد، ومقبول، وغير مستعد بواقع درجتين لكل مستوى.
    6. الأداء التدريبي
    يشكل الأداء التدريبي أهم مؤشرات تقييم المدرب ولذلك فقد منح 44 درجة مقسمة بين مراحل الأداء المختلفة حسب أهميتها ومحاورها، وذلك على النحو التالي:
    o تقديم الجلسه
    يمثل التقديم للجلسة التدريبية أول المراحل العملية لأداء التدريب، حيث يتم فيها تهيئة المتدربين نفسياً لتلقي التدريب من خلال عدد من الإجراءات الموضحة أدناه، ولذلك فقد منحت هذه الفمرحلة ثمان درجات بواقع درجتين لكل إجراء يستخدمه المدرب. وهذه الإجراءات هي كما يلي:
     استدعاء الإنتباه
     الربط بما سبق
     توضيح المخرجات التدريبية
     توضيح هيكل الجلسة التدريبية

    o العرض
    ومن المنطقي أن يكون الإلقاء هو ثاني مراحل الأداء حيث يبداء المدرب في إلقاء مادته العلمية من خلال عدد من الإجراءات العملية. وقد أعطيت هذه المرحلة ثمان درجات، بواقع درجتان لكل إجراء يستخدمه المدرب. وهذه الإجراءات هي كما يلي:
     الشرح
     النشاط
     الملخص
     الامثلة المستخدمة

    o تيسير التعلم الجاعي
    من المؤكد أن المدرب ليس هو المصدر الوحيد للتعلم وأن منح المتدربين الفرصة ليتعلم بعضههم من بعض تمثل أحد أهم جوانب الأداء التدريبي المتميز. ولذلك فقد أعطيت عملية تيسير التعلم الجماعي ثمان درجات موزعت على عدد من الإجراءات التي تساعد في ذلك وهي على النحو التالي:

     كسر الحواجز/إذابة الثلج
     التشجيع على الانفتاح
     تشجيع المشاركة بالخبرات والتجارب و الاقتراحات
     تحفيز المشاركين على طرح الاسئلة


    o التغذيه العكسية
    التدريب عملية ذات إتجاهين حيث لا بد من التفاعل بين المدرب والمتدربين، ولذلك فقد حرصنا في هذا النموذج لتقييم المدرب أن نعطي التغذية العكسية اثناء التدريب ثمان نقاط بأعتبارها من العوامل المؤثرة في أداء المدرب. وقد تم توزيع هذه الثمان الدرجات على عدد من الإجراءات بواقع درجتين لكل إاجراء يستخدمه المدرب أثناء العملية التدريبية. وهذه الإجراءات هي كالتالي:
     استقبال الملاحظات من الآخرين
     إعطاء الملاحظات للمشاركين
     الحيادية عند التغذية العكسية
     ردود الأفعال نحو المشاركين الصعبين

    o المراجعه
    يجب أن لا يكتفي المدرب بغلقاء المادة العلمية، وإنما عليه ان يتأكد من استيعابها من قبل المتدرببين وذلك من خلال المراجعة التي تتم بالربط والتلخيص. وقد أعطيت هذه المرحلة ست درجات في تقييم المدرب موزعة بالتساوي بين الإجراءات الثلاثة التي يمكن استخدامها أثناء المراجعة. وهذه الإجراءات هي كالتالي:
     الربط بين الجلسة وأهداف الدورة
     تلخيص اهم الافكار
     الربط بالمواضيع المستقبلية

    o الاختتام
    وتمثل هذه المرحلة آخر مراحل الأداء التدريبي حيث يتوقع من المدرب أن يختتم الجلسة التدريبية ببعض الإجراءات التدريبية التي تجعل التدريب أكثر فعالية. وقد حدد لهذه المرحلة ست درجان موزعة بين ثلاث غجراءات بالتساوي. وهذه الإجراءات هي على النحو التالي:
     مراجعة النتائج
     ملاحظات ختاميه
     التمهيد للموضوع التالي


    7. التنوع في الوسائل التدريبية المستخدمة
    يعتبر استخدام الوسائل التدريبية المختلفة من أهم الأمور التدريبية التي يجب أن يعتني بها المدرب والتي لا بد أن تدخل في أي تقييم لأدء المدرب، وعلى المدرب أن يتاكد من استخدامه للمحاظرات، ولعب الأدوار، والحالات الدراسية، والافلام، والتمارين والاستبانات وغيرها. ولأهمية استخدام الوسائل التدريبية المختلفة سواء المذكورة أو غيرها فقد أعطيت عشر درجات يتم توزيعها حسب عدد للوسائل التي استخدمها المدرب وتنويعه في ذلك.
    8. التفاعل الإيجابي مع المتدربين
    إن مهمة المدرب لا تقتصر على تقديم المادة العلمية وشرحها واستخدام الوسائل المتنوعة في ذلك، وإنما تتعدى مهمة المدرب ذلك إلى التفاعل مع المتدربين وإعطائهم الاهتمام اللازم، واشعارهم بأهمية خبراتهم وآرائهم ومناقشة مشاكلهك حسب ما يتم طرحه عليه منها. وقد أعطي هذا الجانب عشر درجات حسب مستوى التفاعل.
    9. ضبط سير العملية التدريبية
    حتى يتمكن المدرب من تسيير الجلسة التدريبية على النحو المناسب فأنه لا بد من أن يكون قادراً على قيادة العملية التدريبية بالشكل المناسب بحيث يستطيع ضبط سير العملية التدريبية وخاصة البيئة الداخلية للقاعة، وذلك من حيث منع المقاطعات بأسلوب مناسب وكذلك منع الخروج عن الموضوع والحفاظ على المتدربين من الأنشغال بأشياء جانبيه. وقد تم تحديد عشر درجات لهذا العنصر من عناصر التقييم.
    10. إدارة الوقت بفعاليه
    إذا لم يتمكن المدرب من إدارة وقت الجلسة التدريبية بفعالية فانه سيضطر إلى أختصار بعض الوقت المخصص لمواضيع لاحقة، وهذا قد يؤثر على فعالية التدريب وتحقيقه لأهدافه بتوازن. وبناء على ما سبق فأنه من المهم أن يلتزم المدرب بدراسة وتوزيع وقت الجلسة التدريبية بتوازن مناسب مما يحقق الفعالية المنشودة. وقد اعطي هذا العنصر عشر درجات في نموذج التقييم المقترح.
    11. استخدام لغة الجسم (الحركة) بشكل مناسب
    بالرغم من اختلاف الثقافات حول استخدام الجسم عند الحديث، إلا اننا في الثقافة العربية نجد لغة الجسم تمثل أحد المؤثرات التي تلعب دوراً كبيراً في إيصال الرسالة التدريبية. أن استخدام المدرب لحركة الجسم هو أحد المؤثرات النظرية على فعالية التدريب، ولذلك فأن عليه الوعي بأهية حركاته الجسمية سواء تلك المتعلقة بحركات الأيدي، أو الوجه، أو الجسم كاملاً من حيث الانحاءات والاستقامة. كما ان علية توزيع نظره بين المتدربين إلى اليمن تارة وإلى اليسار تارة أخرى دون أن يستمر في الحديث إلى جهة معينة لفترة أطول مما يجب بحيث يشعر الآخرون بأن المدرب قد أهملهم. وقد خصص لهذا العامل من عوامل التقييم عشر درجات بحسب الفعالية في استخدام لغة الجسم. وقد خصص لهذا العنصر من عناصر التقييم عشر درجات بحسب مستوى فعالية المدرب في استخدام لغة الجسم.
    12. صحة الالقاء (استخدام لغة سليمة وسهله)
    تعتبر سلامة اللغة وبلاغتها من أهم المؤثرات في العملية التدريبية، ولذلك فأن الاهتمام بصحة الإلقاء - المتمثلة في استخدام لغة سليمة يسهل فهمها وتعبر عما يريد المدرب بشكل مناسب- قد شكل أحد معايير تقييم المدرب. وقد خصص لها عشر درجات بحسب سلامة اللغة وسهولة فهمها وتعبيرها عن المقصود.
    13. توزيع المشاركات وإعطاء الفرصة لجميع المشاركين
    إذا كنا أعتبرنا التفاعل مع المشاركين أمر مهم للمدرب، فان الامر لا يتوقف عند ذلك تماماً وإنما يتعداه إلى العدل في توزيع المشاركات والاهتمام بالمشاركين بحيث يحصل كل منهم على فرصة للمشاركة، ولا يستحوذ بعضهم على الحديث وعلى وقت المدرب. ولهذا فأن العدل والانصاف في توزيع المشاركات والفرص يعتبر من العوامل المهمة عند تقييم المدرب وقد خصص له عشر درجات بحسب مستوى قدرة المدرب على تحقيق العدالة في هذا الجانب.
    14. ربط الموضوع بالواقع العملي
    يمثل التدريب مقدمة للتحقق والتنبيه إلى بعض التجارب و الاحداث التي قد يتعرض لها المتدربين في الماضي أو المستقبل. ويبقى التدريب الذي لا يربط بالواقع العملي تدجريب نظري يصعب على المتدربين استيعابه وربطه بواقعهم. ونظراً لأهمية ربط موضوع التدريب بالواقع العملي كعنصر من عناصر تقييم المدرب فقد خصص له عشر درجات بحسب قدرة المدرب على هذا الربط واستخدامه للأمثلة الواقعية.
    15. القدرة على تصحيح الأخطاء بالطريقة المناسبة
    لا يلتحق المتدرب بالبرنامج التدريبي وهو ملماً تمام الملماً تمام الإلمام بالموضع وغلا أصبح التدريب عبثاً بالنسبة له. وعلى هذا الأساس فأنه من المتوقع أن يخطيء المتدرب، ومن المتوقع أيضاً ان يكون المدرب قادراً قبول هذه الأخطاء وعلى التعامل معها بالطريقة المناسبة التي لا تسبب حرجاً للمخطيء ولا تضيع كفرصة تدريبية يستفيد منها المتدربين الآخرون. ولأهمية هذا العنصر في تقييم المدربين فقد أعطي عشر درجات في تقييم المدربين بحسب قدرة المدرؤب على التعامل مع الأخطاء.
    16. الاستخدام المناسب لوسائل الإيضاح
    تختلف وسائل الإيضاح عن الوسائل التدريبية التي تم الحديث عنها سابقاً، فوسائل الإيضاح التي نتحدث عنها هنا هي أدوات التدريب المساندة مثل السبورة الورقية، والسبورة الحائطية والالكترونية، وجهاز العرض (بروجكتور)، والنسخ الورقية (HANDOUTS)، وغيرها. فقدرة المدرب على استخدام هذه الأدوات بفعالية وحسن استخدامها من العوامل التي تدخل بدون جدال في عناصر تقييم المدرب. ولأهمية هذا العنصر فلقد خصص له عشر درجات بحسب قدرة المدرب على الاستخدام المناسب لهذه الأدوات كل أدات في الوقت والموضوع المناسب لها.
    17. وضوح وترتيب الخط
    قد يستخدم المدرب عدد من الادوات التدريبية، إلا أن فعالية استخدامها لا تكتمل إلا بوضوح وترتيب الخط المستخدم على كل منها. فالسبورة الحائطية أو الورقية نستخدمها للكتابة عليها، ومن المهم أن تكون هذه الكتابة واضحة ومرتبة بل وبخط حسن كلما أمكن، كما أن ذلك يمكن ان ينطبق على السبورة الإلكترونية أو برنامج البوربوينت إذ لا بد من ان يكون الخط واضحاً وببنمط مناسب وخلفية مناسبة وكمية مناسبة دون ان تكون مضغوطة او موضوعة بشكل عشوائي لا يساعد المتدرب على الاستفادة منها. ولهذا فقد خصص لهذا العامل من عوامل تقييم المدرب خمس درجات.
    18. حسن التعامل مع المتدربين
    يبقى المتدرب يحس عند وجوده في القاعة التدريبية بأنه يعود ولو لشيء بسيط غلى مقاعد التمذة، ولذلك فقد يظهر منه بعض المواقف التي تزعج المدرب، والتي يجد نفسه في حاجة إلى التعامل معها. وعلى هذا الاساس فأن المدرب مطالب بحسن التعامل مع مثل هذه المواقف وغيرها مما يصدر عن المتدربين، ولذلك نقول بأنه إجنالاً لا بد ان يكون لديه قدرة على التعامل الحسن مع انمتدربين وألا يتعالى عليهم او يشعرهم بالدونية لاي سبب مهما كان. بل أن على المدرب أن يتعامل مع المتدربين على أنهم أشخاص ذوي خبرة ولكنه ينقصهم بعض المهارات التي يفترض عليه تزويدهم بها. ولأهمية هذا المعيار فقد خصص له عشر درجات من درجات تقييم المدرب.
    19. إجابة الاسئلة بشكل مناسب
    يرى كثير من المتدربين ان المدرب أكثر منهم خبرة ومعرفة بموضوع التدريب، ولذل فقد تجدهم في بعض الاحيان يمطرون المدرب بكثير من الاسئلة التي يتعلق بعضها بموضوع التدريب، والتي قد لا يتعلق العبض الآخر منها بموضوع التدريب، وقد تكون الإجابة في لقاءات قادمة من البرنامج التدريبي. ومن هذا المنطلق فأن المدرب يحتاج إلى الإجابة على ما يطرح من أسئلة سواء كانت لديه الإجابة الصحيحة أو لم تكن لديه، وهو مطالب هنا بحسن الإجابة وعدم التسلط على السائل أو الإطالة والتملص الواضح من الإجابة (ومن قال لا أعملم فقد افتى). ولأهمية هذا العنصر فقد خصص له في تقييم المدربين عشر درجات تقيس مستوى حسن إجابة الأسئلة.
    20. تحقيق أهداف الدورة التدريبية
    يتوجب على المدرب أن يتأكد من حين لآخر من أنه يسير في الإتجاه الصحيح نحو تحقيقث أهداف الدورة التدريبية (البرنامج التدريبي)، ولهذا فلا بد من الربط بين مواضيع الجلسات والاهداف التدريبية في بداية ونهاية الجلسة التدريبية وتذكير المتدربين بها. وقد خصص لهذا العنصر عشر درجات نظراً لأهميته في ترابط سير العملية التدريبية.
    21. تحقيق المعايير العالمية في التدريب
    تتجدد المعايير العاملية في التدريب من آن لآخر، ومن المتوقع أن يكون المدرب ملم بما يستجد من معايير عالمية في التدريب، وأن يعمل على تطوير نفسه فيها. وقد خصص لهذا المعيار خمس درجات في نموذج تقييم المدرب بالجمعية السعودية للإدارة.
    22. نقاط تميز أخرى لم تذكر أعلاه
    حتى لا يترك المقيم أي جوانب تميز للمدرب قد لا يكون أحتوى عليها هذا التقييم، فأنه تم تخصيصي خمس درجات منه لأي نقاط تميز أخرى يمكن ان يلحظها المقيم.

    جدول رقم (1): معايير تقييم المدرب بالجمعية السعودية للإدارة
    م عنصر التقييم الدرجة
    1 مؤهلات المدرب العلمية (21 درجه)
    7 درجات لكل مرحلة
    2 دورات تدريب المدربين (10 درجه)
    2 درجه لكل دورة لمدة أسبوع
    3 الخبرة التدريبية للمدرب (10 درجه)
    درجه واحدة لكل سنة خبره
    4 المظهر الشخصي للمدرب (5 درجات)
    5 التحضير و الاستعداد للتدريب (10 درجات)
    6 الأداء التدريبي (44 درجه)
    o تقديم الجلسه (8 درجات)
     استدعاء الإنتباه .........................................
     الربط بما سبق ..........................................
     توضيح المخرجات التدريبية .......................
     توضيح هيكل الجلسة التدريبية ....................
    o العرض (8 درجات)
     الشرح .................................................. ..
     النشاط .................................................. ..
     الملخص .................................................
     الامثلة المستخدمة ......................................
    o تيسير التعلم الجماعي (8 درجات)
     كسر الحواجز/إذابة الثلج .............................
     التشجيع على الانفتاح ..................................
     تشجيع المشاركة بالخبرات والتجارب و الاقتراحات ..............................................
     تحفيز المشاركين على طرح الاسئلة ...............
    o التغذيه العكسية (8 درجات)
     استقبال الملاحظات من الآخرين ....................
     إعطاء الملاحظات للمشاركين .......................
     الحيادية عند التغذية العكسية .........................
     ردود الأفعال نحو المشاركين الصعبين ............
    o المراجعه (6 درجات)
     الربط بين الجلسة وأهداف الدورة ...................
     تلخيص اهم الافكار ....................................
     الربط بالمواضيع المستقبلية .........................
    o الاختتام (6 درجات)
     مراجعة النتائج ..........................................
     ملاحظات ختاميه ......................................
     التمهيد للموضوع التالي ..............................
    7 التنوع في الوسائل التدريبية المستخدمه (10 درجات)
    8 التفاعل الإيجابي مع المتدربين (10 درجات)
    9 ضبط سير العملية التدريبية (10 درجات)
    10 إدارة الوقت بفعاليه (10 درجات)
    11 استخدام لغة الجسم بشكل مناسب (الحركة) (10 درجات)
    12 صحة الالقاء باستخدام لغة سليمة وسهله (10 درجه)
    13 توزيع المشاركات وإعطاء الفرصة لجميع المشاركين (10 درجات)
    14 ربط الموضوع بالواقع العملي (10 درجات)
    15 القدرة على تصحيح الأخطاء بالطريقة المناسبة (10 درجات)
    16 الاستخدام المناسب لوسائل الإيضاح (10 درجات)
    17 وضوح وترتيب الخط (5 درجات)
    18 حسن التعامل مع المتدربين (10 درجات)
    19 إجابة الأسئلة بشكل مناسب (10 درجات)
    20 تحقيق أهداف الدورة التدريبية (10 درجات)
    21 تحقيق المعايير العالمية في التدريب (5 درجات)
    22 نقاط تميز أخرى، أذكر ......................................... (5 درجات)
    المجـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــموع %200




    ثالثاً: معايير تقييم الحقيبة التدريبية

    تشكل الحقيبة التدريبية أحد اضلاع مثلث التدريب المهمة التي لا يمكن أن يحقق التدريب أهدافه بدونها. ولهذا فمن المهم أن تكون الحقيبة التدريبية المستخدمة مستوفية لعدد من المعايير التي يفرضها الواقع التدريبي والتي سيتم بيانها في هذا الجزء من هذه الورقة. ويمكن تصنيف المعايير بين ما هو متعلق بالمحتوى وما هو متعلق بالشكل والإخراج ومكمل لجودة الحقيبة التدريبية.
    معايير التقييم:
    هناك الكثير من المعايير التي يمكن استخدامها في تقييم الحقيبة التدريبية في مجال الإدارة، إلا أننا هنا سنقتصر على أهم هذه المعايير وأشملها بما يمكن ان يحقق لنا مصداقية عالية بهامش خطاء لا يتجاوز 5%. ولاجل هذا التقييم فأنه يمكن ألأعتماد على معيار رباعي، أي من 1 كأقل قيمة إلى 4 كأعلى قيمة، و يتشكل هذا التقييم من المستويات التالية: (ممتاز، جيدجداً، جيد، ضعيف). ومن المعايير المستخدمة في تقييم الحقيبة التدريبية بالجمعية السعودية للإدارة ما يلي:
    1. الأهداف عامه للحقيبة التدريبية
    يتناول هذا المعيار وجود أهداف عامة ومحددة في الخطة التدريبية تبين ما تسعى الحقيبة التدريبية إلى تحقيقه، وما هو المتوقع تعلمه من هذه الحقيبة في نهاية المطاف كوحدة واحدة.
    2. الأهداف فرعية لموضوعات الحقيبة التدريبية
    حيث أن الهدف العام يعطي صورة شمولية عما تسعى الحقيبة إلى تحقيقه، فأن الاهداف الفرعية تعطي صورة تفصيلية أكثر عما تهدف غليه هذه الحقيبة في ضوء المواضيع التي تتعرض لها.
    3. قائمة محتويات الحقيبة
    تمثل قائمة المحتويات احد عناصر الحقيبة التدريبية الجيدة نظراً لما تقدمه للمتدرب من نظرة شمولية لعناصر الحقيبة، وتمهيداً لما سيتم التطرق له في البرنامج التدريبي. ولهذا فقد تم أخذ قائمة المحتويات كأحد عناصر تقييم الحقيبة التي يتم النظر إليها أثناء عملية التقييم.
    4. وجود جدول للتوزيع الزمني لموضعات الحقيبه
    لكي تكتمل متطلبات الحقيبة التدريبية التمهيدية فأنه لا بد من وجود جدول زمني يتم فيه توزيع مواضيع الحقيبة في ضوء الجدول الزمني المتاح، وأن يكون ذلك موضوعاً بشكل منطقي مفهومة للجميع. ولأهمية هذا العنصر فقد تم وضعه ضمن معايير التقييم المعتمدة للجمعية السعودية للإدارة.
    5. تقسيم الموضوعات بشكل علمي مناسب
    تشتمل الحقائب التدريبية على العديد من الموضوعات الفرعية، ولذلك فمن المهم أن يتم توزيعها وتقسيمها بشكل علمي مناسب، وهذا ما يجب أن تعكسه الحقيبة التدريبية في مختلف جوانبها. ومن هذا المنطلق تم أعتبار هذا العنصر أحد متغيرات تقييم الحقيبة التدريبية.
    6. وضوح الموضوع
    تتداخل كثير من مواضيع التدريب وخاصة في حقل الإدارة نظراً لترابطها، ولذلك فان من ضمن معايير تقييم الحقيبة موضوع وضوح الموضوع الذي تطرحه الحقيبة وعدم التباسه مع غيره من المواضيع، أو تداخله بشكل غير دقيق مع موضوعات أخرى لا يمكن إيجاد رابط بينها. وقد أعتبر هذا المعيار هو أحد معايير تقييم الحقيبة التدريبية.
    7. تكامل الموضوع علميا (شمولية العرض)
    يعتبر تكامل الموضوع من جميع جوانبه هو أحد المعايير التي يجب أخذها في الاعتبار لتقييم الحقيبة التدريبية، حيث أن أهمال أحد جوانب الموضوع يمثل نقص لا يكتمل الموضوع إلا به، ولذلك فمن المهم جداً ألا يترك أي جانب من جوانب الموضوع دون التطرق له، مما قد يشكل نقصاً يخل بشمولية الطرح في الحقيبة التدريبية. وعلى هذا الاساس فأنه لا بد أن يؤخذ بالاعتبار شمولية العرض للفكرة والموضوع في الحقيبة.
    8. اكتمال الدعم العلمي النظري للموضوع
    لكل موضوع خلفية نظرية لا بد ان تطرح ضمن الحقيبة التدريبية، ولذا فأنه يبرز من معايير التقييم للحقيبة التدريبية اكتمالها النظري، ووجود دعم علمي من النظريات للطروحات التي تتبناها الحقيبة ولذلك للربط بين الجانب الفكري للموضوع والجانب العملي، فكما نؤكد على أن تكون الحقيبة مهمتمة بالجانب التطبيقي العملي لا بد وأن نهتم أيضاً بالجانب النظري وتكامله. ولذا أعتبر من المعايير المهمة لتقييم الحقيبة التدريبية.
    9. توزيع الموضوع بشكل مناسب على الوقت المتاح
    عادة ما تكون الحقيبة موزعة بين عدد من الموضوعات الفرعية، ولذا فأنه من المهم ان تكون هذه الموضوعات موزعة بشكل مناسب على حسب الوقت المتاح، أو الوقت الذي تقترحه الحقيبة التدريبية لتنفيذها. ومن هنا أعتبر توزيع الموضوعات بشكل مناسب حسب الوقت من المعايير المهمة التي يجب اتخاذها في الاعتبار عند تقييم الحقيبة التدريبية.

    10. عرض الافكار بوضوح
    لا يكفي فقط تجميع الافكار أو الموضوعات الفرعية التي يختوي عليها الحقيبة التدريبية إنما من المهم أيضاً أن يكون عرضها قد تم بشكل مناسب وواضح، بحيث لا يكون بينها تداخل يخل بأستقلالية الافكار المطروحة ووضوحها للمتدرب بالشكل الذي يسهل له فهمها واستيعابها. ولهذه الاسباب أعتبر عرض الافكار بوضوح هو احد أهم المعايير المستخدمة في تقييم الحقيبة التدريبية.
    11. توفر ارشادات كافيه للمدرب
    في العادة يكون هناك حقيبة تدريبية خاصة بالمدرب واخرى خاصة بالمدرب، ولذلك فأن حقيبة المد\رب يجب أن تكون مكتملة بحيث يتوفر فيها إرشادات كافية ووافية وشاملة للمدرب لا تترك مجالاً كبيراً للاجتهاد الخاطيء وإن كان هناك بعض الامور البدهية غلا اننا هنا نشير إلى الامور الغرشادية التي تمثل نقاط مهمة في مسيرة البرنامج التدريبي والتي يجب أن يلفت نظر المدرب إليها.
    12. توفر إرشادات كافيه للمتدرب
    كما هي الحال بالنسبة للمردب فأن المتدرب يجب ان يحظى بأهتمام معد الحقيبة التدريبة حيث يحب عليه ان يقوم بتزويده بإرشادات كافية حول إعداد التمارين والحالات وكذلك ما يلزم لتحقيق استفادة اكبر من البرنامج التدريبي ومادته العلمية. وقد اعتبر هذا العنصر أحد معايير التقييم المهمة التي يجب أتخاذها في الحسبان عند تقييم الحقيبة التدريبية.
    13. حداثة الطرح والاستشهاد
    يجب أن يكون طرح كوضوع الحقيبة التدريبية حديثاً ، ومعتمداً على مراجع حديثة لا أن يكون قديماً في طرحه ومراجعه وبالتالي يكون كالوجبة البائته التي قد تضر أكثر مما تنفع، كما ان الاستشهاد وهو جانب علمي مهم آخر في الحقيبة التدريبية يجب ان يكون حديثاً قدر الامكاتن لا ان يعتمد معد الحقيبة على أدلة وشواهد قديمة لا يمكن أن تنطبق على واقعنا المعاصر. إن أهمية هذا الجانب في الحقيبة التدريبية قد جعلنا نأخذها كمعيار مهم في تقييم الحقيبة التدريبية.
    14. طرح أمثله عمليه
    يعتبر طرح الاسئلة أحد اهم الوسائل التي تستخدم في الحقيبة التدريبية للتأكد من استيعاب المادة العلمية التي تم تقديمها، أو تمهيداً للدخول إلى موضوع جديد. ولذلك فإن طرح الحقيبة للأسئلة في بداية الموضوع او نهايته تعتبر من أهم المعايير التي يمكن تقييم الحقيبة التدريبية على أساسها من حيث وجودها في الوقت المناسب وبالشكل المناسب بالمكان المناسب.
    15. وجود حالات دراسية
    أن الحالات الدراسية تمثل أحد اهم جوانب التطبيق في التدريب الإداري، ولذلك فأن اي حقيبة تدريبية لا بد من تحتوي على عدد مناسب من الحالات ىالدراسية المناسبة لكل موضوع يتم مناقشته. ويجب أن تكون هذه الحالات مناسبة من حيث موضوعها للجمهور الموجهة له هذه الحقيبة. وقد أعتبر هذا الجانب أحد معايير التقييم التي يجب النظر إليها من حيث أستخدامها وطريقة عرضها للمشاركين.
    16. تقديم نماذج علميه
    من بين المعايير المستخدمة في تقييم الحقيبة التدريبية هي مدى توفر نماذج علمية مرتبطة بالنظريات ضمن محتويات الحقيبة التدريبية، بحيث تكون مرتبطة بموضوع الحقيبة علمياً وموضوعة بالشكل المناسب حسب سياق الموضوع.
    17. التمارين تطبيقيه
    لا يمكن أن تكون الحقيبة التدريبية مكتملة دون توفر تمارين تطبيقية فيها. ويجب أن تكون التمارين التطبيقية موزعة بين المواضيع حسب تسلسلها ورتبطة ببعضها بشكل منهجي متناسق. ومن المهم أن تكون التمارين التطبيقية سهلة ومعبرة عن فائدة محددة يمكن ان تتحقق منها للمشارك. وقد أعتبرت أحد معايير التقييم نظراً لأنها هي الرابط المهم بين التدريب النظري والتدريب التطبيقي.
    18. استخدام الاشكال التوضيحية
    تختلف الحقيبة التدريبية عن الكتاب أو المذكرة في أنها يجب أن تكون سهلة وممتعة للقارئ، بحيث تختصر فيها المواضيع الطويلة والمعقدة في نماذج توضيحية واشكال بيانية وتعبيرية تيبسر على المشارك فهم الموضوع. ولا شك في أن وجود هذه الاشكال أمر يزيد من كمال الحقيبة التدريبية حتى وإن كان هناك شكلاً توضيحياً لكل موضوع.
    19. الاستدلال /التأصيل الشرعي
    إن الربط بين النواحي العملية النظرية في الحياة وما جاء في اسلامنا حول الموضوع لأمر مهم يجب ان يتحقق في اي حقيبة تدريبية. لا يكاد القرآن الكريم والسنة المطهرة تخلى من وجود أيات قرانية او احاديث كريمة تتناول الموضوع بشكل مباشر او غير مباشر، مما يفرض على من يعد الحقيبة التدريبية أن يتأكد من استفادة من هذه الادلة الشرعية، وكذلك أنه يعود إليها بين الحين والاخر، ويجعل منها عاملاً مؤكداً لما يجب أن يكون عليه العمل كتأصيل لهذه الاتجاهات.
    20. سلامة لغة الحقيبة ووضوحها وسهولتها
    تمثل اللغة العربية اللغة المستخدمة في التدريب الغداري في المملكة العربية السعودية وهي التي تكتب بها جميع الحقائب التدريبية، ولذلك فانه لا يمكن أن نتصور أن تكون الحقيبة مكتوبة بلغة ركيكة أو غير سليمة من حيث القواعد والإملاء، ومن حيث دقة المعنى وما يعبر عنه. إن الحقيبة التدريبة يجب ان تكون لغتها واضحة وسهلة يفهمها الجميع دون أي تكلف او غموض. ومن هنا فأن هذا المعيار يعتبر من اهم معايير تقييم الحقائب التدريبية.
    21. التميز في الإخراج (التصميم والشكل)
    الحقيبة التدريبية وسيلة تعليمية مساعدة موجهة للعاملين الكبار، وهي بذلك تختلف عن الكتب المنهجية والدراسية التي تستخدم في الجامعات، أو المذكرات التعليمية الشائعة عند الطلاب. ان الحقيبة التدريبية كما نطلب أن تتوفر فيها الاشكال التوضيحية نطلب أن تكون متميزة في إخراجها مشجعة لمستخدها في أن يقراءها وان تكون ممتعة له، وجاذبة في إخراجها وتصميمها وشكلها الذي تخرج عليه، بحيث لا تكون سرداً مملاً ومنفراً للمشارك.
    22. مستوى ملف (حقيبة) المادة العلمية من حيث التغليف/التجليد
    من الأمور الجاذبة للمشارك في أن يهتم بالحقيبة التدريبية ويتشجع لقائتها هو الملف الذي يحتويها والتغليف الذي يستخدم فيها. وبالتالي فقد أعتبرنا في هذا التقييم أن الحقيبة والمغلف الذي يحتوي على الحقيبة التدريبية مهم بالمستوى الذي يدجعلنا نعتبر أحد معايير تقييم الحقيبة التدريبية لانه قد يشجع المشارك لقرائتها أو النفور منها، خاصة غذا كانت أوراقاً مبعثرة، أو مغلفة بشكل غير مناسب.
    23. تحقيق الحقيبة لأهداف الدورة
    لا بد في النهايوة من أن تحقق الحقيبة التدريبية الاهداف التي وضعا معدها لها في النهاية، ولذلك فأنه يجب ان يكون هناك في نهاية الحقيبة طريقة لمراجعة ما تم تعلمة سواء في شكل تمارين أو مراجعة مختصرة تذكر المشارك بما تم التعرض له في هذا البرنامج، وتساعده في وضع خطة للتطبيق بعد العودة للعمل.
    24. التناسب مع المعايير العالمية
    هناك معايير عالمية تظهر بين الفينة والأخرى، ولذلك من المهم أن ترقى هذه الحقيبة إلى مستوى هذه المعايير سواء من حيث مادتها العملية، او من حيث التمارين التطبيقية فيها، او الاخراج والشكل النهائي لها.
    25. وجود قائمة بالمراجع العلمية للحقيبة
    كثيراً ما يسأل المشاركين في البرامج التدريبية عن مراجع تساعدهم في معرفة المزيد حول الموضوع، وكذلك فأن الحقيبة التدريبية المتميزة هي التي يستعين فيها معدها ببعض المراجع العلمية ويحتفظ في ذلك بالحقوق الفكرية لأصحابها، وبالتالي فإنه من المهم أن يكون هناك في نهاية الحقيبة قائمة بأهم المراجع العلمية سواء تلك التي تم الرجوع لها والاستعانة بها أو تلك التي ينصح الكاتب المشارك بالرجوع لها فيما لوا أراد معرفة المزيد حول موضوع البرنامج التدريبي. وقد أعتبر وجود هذه المراجع من معايير التقييم الهامة.







    معايير تقييم الحقيبة التدريبية للجمعية السعودية للإدارة

    م عنصر التقييم الدرجة 1-4
    1 وجود أهداف عامه للحقيبة التدريبية
    2 وجود أهداف فرعية لموضوعات الحقيبة التدريبية
    3 وجود قائمة محتويات لعناصر الحقيبة
    4 وجود جدول للتوزيع الزمني لموضعات الحقيبه
    5 تقسيم الموضوعات بشكل علمي مناسب
    6 وضوح الموضوع
    7 تكامل الموضوع علميا (شمولية العرض)
    8 اكتمال الدعم العلمي النظري للموضوع
    9 توزيع الموضوع بشكل مناسب على الوقت المتاح
    10 عرض الافكار بوضوح
    11 توفر ارشادات كافيه للمدرب
    12 توفر إرشادات كافيه للمتدرب
    13 حداثة الطرح والاستشهاد
    14 طرح أمثله عمليه
    15 وجود حالات دراسية
    16 تقديم نماذج علميه
    17 إعطاء تمارين تطبيقيه
    18 استخدام الاشكال التوضيحية
    19 الاستدلال /التأصيل الشرعي
    20 سلامة لغة الحقيبة ووضوحها وسهولتها
    21 التميز في الإخراج (التصميم والشكل)
    22 مستوى ملف (حقيبة) المادة العلمية من حيث التغليف/التجليد
    23 تحقيق الحقيبة لأهداف الدورة
    24 التناسب مع المعايير العالمية
    25 وجود قائمة بالمراجع العلمية للحقيبة
    المجـــــــــــــــــــــ ــــــموع من 100 درجــــــــــــــــه



    آلية تنفيذ التقييم:
    عند تقييم البيئة التدريبية او الحقيبة التدريبية أو المدرب يجب أن يقدم إلى الجهة المختصة بالتقييم في الجمعية السعودية للإدارة طلب التقييم من الجهة التي ترغب في تقييم المعهد (المركز) التدريبي أو المدرب أو الحقيبة التدريبية، والتي تقوم بدورها بتحويل الطلب إلى الفرع المختص (أي الحقل التخصصي)، والذي بدوره يحيل الموضوع إلى عدد من المحكمين المختصين الذين سبق لهم التأهيل لتقييم البيئة أو المدرب او الحقائب التدريبية. وبعد ان ينتهي منها المحكم الاول يتم إحالتها لمحكم آخر، فإذا أتفق المحكمان في تقريرهما حول البيئة التدريبية أو المدرب او الحقيبة، فإن الأمر ينتهي عند ذلك الحد، ويتم إبلاغ الجهة طالبة الإعتماد بالنتيجة سواء كانت إيجابية حيث حصلت على درجة القبول والتي يجب أن تبين مستوى المعهد (المركز) والفيئة التي يتم تصنيفه فيها، وبالنسبة للحقيبة فأنه يجب حتى تكون مقبولة ألا تقل الدرجة التي حصلت عليها بأي حال من الاحوال بالنسبة عن 75%. وبالنسبة للمدرب فيجب أن يحصل على الأقل على درجة لا تقل عن 70% لكي يتم أعتماده ضمن المدربين المعتمدين من الجمعية السعودية للإدارة. وإذا كان هناك تباين في نتائج التقييم للمحكمين فأن الموضوع يحال إلى محكم ثالث لترجيح عملية التحكيم سلباً أو أيجاباً.

    تأهيل المحكمين:
    حتى يكون عضو الجمعية السعودية للإدارة مؤهلاً للتحكيم في الجمعية السعودية للإدارة فأن عليه حضور ورشة العمل التي تقيمها الجمعية للمحكمين سنوياً، وعليه أن يكون مرخصاً من الجمعية للقيام بعملية التحكيم هذه والتي يكون اللترخيص فيها محكوم بحضور الدورة التدريبية السنوية التي تقيمها الجمعية وان يجتاز متطلباتها لكي يتم تجديد ترخيصه. ويطلع عضو الجمعية في ورش العنل هذه على آليات التحكيم ونماذجه ومعايير بحيث يصبح لديه خلفية كاملة عن هذه العملية وبالتالي يستطيع ان يقوم بها خير قيام وان يتعامل بنفس الأسلوب والطريقة التي يستخدمها المحكمين الآخرين.

    استشارات :
    - الهياكل التنظيمية
    - الوصف الوظيفي
    - اللوائح الداخلية للموارد البشرية
    https://www.facebook.com/Arab.HRM
    https://twitter.com/edara_arabia

  2. #2
    الصورة الرمزية hamadafahmy1
    hamadafahmy1 غير متواجد حالياً مبدع
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    مدير موارد بشرية
    المشاركات
    252
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ hamadafahmy1

    رد: معايير تقييم التدريب الإداري لدى الجمعية السعودية للإدارة

    موضوع رائعععععععععععععععععععععع ععععععععع

  3. #3
    الصورة الرمزية ahmednder
    ahmednder غير متواجد حالياً مبادر
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    مدرب ومستشار تنمية بشرية
    المشاركات
    21

    رد: معايير تقييم التدريب الإداري لدى الجمعية السعودية للإدارة

    جهد طيب ومشكور بيعبر عن فكر راقى وعقل واعى بالعمل التنموى

  4. #4
    الصورة الرمزية shireen_ah
    shireen_ah غير متواجد حالياً مبادر
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    العراق
    مجال العمل
    مسؤول تدريب
    المشاركات
    11

    رد: معايير تقييم التدريب الإداري لدى الجمعية السعودية للإدارة

    جهد كبير وموضوع رائع نتمنى المزيد عن نفس الموضوع

موضوعات ذات علاقة
معايير تقييم الاداء
الملف المرفق يحتوي علي عدد من الادوات الجيدة التي تسهل عملية تقييم الاداء انصحكم بتنزيله والاحتفاظ به لانكم ستحتاجونه في عملكم وعليكم السلام ورحمة الله... (مشاركات: 33)

تأسيس الجمعية السعودية للتدريب www.sat.org.sa
تم في الرياض تأسيس الجمعية السعودية للتدريب وتطوير الموارد البشرية تحت مظلة وزراة التعليم العالي ومقرها جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وسوف تعنى الجمعية... (مشاركات: 4)

المستشار الإداري معايير التأهيل والاعتماد الواقع والمأمول من منظور عربي
تقــديم تستهدف هذه الورقة مناقشة المعايير والضوابط الواجبة في تنظيم مهنة الاستشارات الإدارية مع إيضاح اشتراطات التأهيل والاعتماد التي يمكن تطبيقها علي... (مشاركات: 0)

المؤتمر التاسع للإدارة (نحو منظومة للتميز الإداري العربي) - القاهرة
تعقد الجمعية العربية للإدارة في القاهرة من 9- 11إبريل القادم المؤتمر التاسع للإدارة تحت عنوان (نحو منظومة للتميز الإداري العربي) ويأتي هذا المؤتمر في ظل ما... (مشاركات: 0)

جائزة المملكة العربية السعودية للإدارة البيئية 2008
جائزة المملكة العربية السعودية للإدارة البيئية 2008 01-31 يناير 2008 - تهدف الجائزة إلي : ترسيخ وتبني المفهوم الواسع للإدارة البيئية في الوطن العربي... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات