النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: انظر داخلك

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    هندسة
    المشاركات
    3,109
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ أحمد نبيل فرحات

    انظر داخلك

    إنظر داخلك





    في وحي القلم يقول الرافعي

    ( إن الخطأ الأكبر أن تنظم الحياة من حولك وتترك الفوضى في قلبك )

    أن تضع الجداول ، وتهتم بترتيب مكتبك ،
    وأدواتك ، وعملك .

    ثم تذهل عن النظر إلى بنائك الداخلي لتنظف ما علق به من شوائب ،

    فهذا شيء يستحق العجب وإعادة النظر .

    فمع زحمة الحياة وتوالي الأحداث على صفحة الكون غدت لحظة التأمل ،

    والنظر إلى الوجدان ، واستشفاف القصور والعيوب لعلاجها عادة انفرد بها النبهاء والأذكياء وأصحاب الضمائر الحية فقط .

    أنظر حولك ترى العالم في سباق محموم ، وأكاد أجزم أن من حولنا أشخاص لم يقفوا ولو لبرهة واحدة كي يراجعوا مشوار حياتهم

    ويقيموا الجيد والحسن من سلوكهم وأفكارهم .


    حياتك تستحق منك أن توليها كثير من الجهد والاهتمام ،

    تحتاج منك أن تقف بعد كل محطة في رحلتها لتقيم فيها نتائج المرحلة من مغنم ومغرم ،

    ولتثبيت الفؤاد الذي قد يضطرب من سرعة وقوة تلك الحياة المائجة الجامحة .

    إن عُقد حياتنا ما يلبث ينفرط منا حبة حبة إذا ما لفنا ثوب الغفلة .

    خاصة وأن معظم البشر يرهب مواجهة النفس ، ومراجعة المبدأ ، وتغيير السلوك والعادة .

    ولا يدرك أن قوته تكمن في قدرته على كسر شوكة عاداته السيئة ،

    وتحطيم صنم أفكاره ومعتقداته الفاسدة ، والإنابة إلى جادة الطريق المستقيم .

    وهذا لن يكون إلا بتلك النظرة الموجهة إلى الداخل ، تلك النظرة الصارمة الحازمة التي لا تلين لسعادة دنيئة خاطفة ،

    ولا تغض الطرف عن مكسب سريع لا يتوافق مع فطرتها .



    أنظر داخلك ، وأزل بيد طهور شوائب وعلائق ضارة ..

    وأرو بماء الحماسة واليقين بذور الخير والجمال والتقدم .



    ولا يزهدنك في رحلة المكاشفة قلة الصاحب ووحشة الطريق .. فهكذا دروب الحق ! .


    قال انديرا غاندي:

    جدي قال لي يوماً أن هناك نوعان من البشر:

    نوع يقوم بالعمل ونوع يحصل على التقدير...

    وقد قال لي أن أحاول أن أكون من النوع الأول حيث أن المنافسة فيه قليلة جداً...


    ______________________
    من كتاب " أفكار صغيرة لحياة كبيرة "
    كريم الشاذلي
    أَسأل اللهَ عز وجل أن يهدي بهذه التبصرةِ خلقاً كثيراً من عباده، وأن يجعل فيها عوناً لعباده الصالحين المشتاقين، وأن يُثقل بفضله ورحمته بها يوم الحساب ميزاني، وأن يجعلها من الأعمال التي لا ينقطع عني نفعها بعد أن أدرج في أكفاني، وأنا سائلٌ أخاً/أختاً انتفع بشيء مما فيها أن يدعو لي ولوالدي وللمسلمين أجمعين، وعلى رب العالمين اعتمادي وإليه تفويضي واستنادي.



    "وحسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلاِّ بالله العزيز الحكيم"

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ أحمد نبيل فرحات على المشاركة المفيدة:

    الجزار محمود (18/12/2010)

موضوعات ذات علاقة
انظر إلى أعلى
إذا لم تستطع أن تنظر امامك لأن مستقبلك مظلم ولم تستطع أن تنظر خلفك لأن ماضيك مؤلم فانظر إلى الأعلى تجد ربك تجاهك .... إبتسم... فإن هناك من... يحبك... يعتنى... (مشاركات: 5)

انظر الى المشكلات على انها مصدر محتمل لتعلم شئ جديد
انظر الى المشكلات على انها مصدر محتمل لتعلم شئ جديد الكثير منا سيتفقون على ان المشكلات هي احد مصادر التوتر في حياتنا وذلك حقيقي الى حد ما الا ان تقييم... (مشاركات: 0)

أنظر داخلك
أنظر داخلك من وحي القلم يقول الرافعي ( إن الخطأ الأكبر أن تنظم الحياة من حولك وتترك الفوضى في قلبك ) أن تضع الجداول ، وتهتم بترتيب مكتبك ،... (مشاركات: 0)

الحدس في داخلك ... كيف تنميه ؟؟؟
http://www.hrdiscussion.com/imgcache/1054.imgcache د.ياسر عبدالكريم بكار ❊ ـ الرياض : حدثني أحد الشباب عن تجربة زواجه الفاشلة قائلاً: «أوه يا دكتور.. والله... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات