الكتيبات الآربعة التطبيقية عن الذكاء الروحي
للكاتب المبدع د.محمد عبد الغني حسن هلال
الكتيب الثاني ..الذكاء العاطفى وإدارة العلاقات الأسرية
Emotional Intelligence
and the Department of Family Relations
إكساب الأطفال مهارات الذكاء العاطفي

تمثل الأسرة البوتقة أو المصنع الذي ينتج ويحدد طبيعة وشكل السلوك الإنساني لأعضائها ، ويلعب الأب والأم أو الأقارب الآخرين المحيطين بصفة دائمة بالأطفال فى الأسرة الكبيرة أو الممتدة دوراً كبيراً فى صناعة أو تكوين إتجاهات وسلوكيات الأطفال .
وتمثل المرحلة العمرية من 1-5 سنوات المرحلة الخطية التى يتم فيها تحديد شكل واتجاه وظيفة السلوك الذي سوف يتصف به الطفل فى مراحل نموه العمرية بعد ذلك .
ويتحمل الأبوان المسئولية الأكبر فى نقل ما يحملونه من سلوكيات إيجابية أو سلبية إلى أبنائهم ، ويجب أن تكون لدي الأبوان بعض من الوعي والإدراك لخطورة أهمالهم لمراحل تكوين مشاعر أبنائهم فى الصغر ، كما يتحملوا أيضاً مسئولية عدم بذل الجهود المطلوبة لمنع إنتقال سلوكياتهم السيئة إلى أبنائهم من خلال المحاكاة والقدوة.
أن دور الأسرة يجب أ يكون مركزاً واضحاً على مساعدة الأطفال على اكتساب مهارات الذكاء العاطفي والذي سوف يمثل لهم مرجعاً وعاملاً هاماً فى إدارة علاقته بصورة إيجابية مع الآخرين.
إننا نقدم هذا الكتيب الصغير للأسرة العربية لكى يوضح الأهمية والكيفية التى يجب أن تقدرها لأسرة وتعمل من أجل تحقيها لإكساب أطفالهم فى مراحل العمر المبكرة مهارات الذكاء الاجتماعي والعاطفي ونرجو أن يكون هذا الكتيب مع الكتيبات الأخرى فى هذه السلسلة مساهمة فعالة فى بناء الأسرة الناجحة .
محتويات الكتيب :
أولاً ... الأسرة هى المدرسة الأولي للتعلم
ثانياً ... أثر البيئة الأسرية المحيطة بالطفل على ذكائه العاطفي
ثالثاً ... تأثير عاطفة الأبوين على الأطفال
رابعاً ... القواعد الحاكمة لتكوين مقدرة الطفل على التعلم
خامساً ... تثبيت دعائم الممارسات العاطفية المرغوبة
سادساً ... هل يمكن أن تتحول الأسرة إلى مدرسة لتعليم الأطفال العدوانية ؟
الإتصال بالمؤلف أو دار النشر علي 0114003463
0020226323887
E-mail:dpicmoh2@yahoo.com