النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مفاهيم و مصطلحات إدارية

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    هندسة
    المشاركات
    3,109
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ أحمد نبيل فرحات

    مفاهيم و مصطلحات إدارية

    تفويض السلطــة Delegation of Authority
    التفويض عملية يتم بمقتضاها تسيير العمل بوتيرة أفضل عبر دفع السلطة من الرئيس إلى المرؤوسين على أن تبقى المسئولية قائمة للجهة الأصلية المسئولة عن ضمان تنفيذ العمل بشكله المطلوب مما يفتح المجال أمام الرئيس لمحاسبة ومتابعة مرؤوسيه بشكل مستمر .
    ويمكن تعريف تفويض السلطة بأنها : "عملية إيداع جزء من العمليات أو الوظائف الإدارية إلى أشخاص آخرين "، وينتج عن التفويض من الرئيس إلى المرؤوس ومنه إلى مرؤوسين آخرين هيكل هرمي يعرف بالهرم التنظيمي أو الهيكل التنظيمي.
    وأوضحت معظم الدراسات المتخصصة أن مبدأ تفويض السلطة في العمل الإداري التنظيمي يقتضي وجود ثلاثة عناصر رئيسة ومترابطة وهي : تعيين الوظائف و منح السلطة بعد إسناد المسئولية للمروؤس و المساءلة والمحاسبة.
    ويعتبر التفويض في المؤسسات الإعلامية أكثر حساسية من المؤسسات الأخرى لأنها تتعلق بأفكار ومضامين ورسائل إعلامية موجهة إلى الجمهور ، إضافة إلى خلفيات هذه المؤسسات الفكرية وسياسية .
    ويتم تفويض الصحفي والإعلامي داخل هذه المؤسسات في نطاق عمله اليومي الميداني وذلك عبر اختيار الموضوعات والشخصيات والمناقشات والصور بصفة عامة دون تقييد ومن ثم تجري عملية تحريرها وتجهيزها للنشر بما لا يتعارض مع سياسة الصحيفة أو الوسيلة الإعلامية .


     نطـاق الإشـراف Span of Supervision:
    نظراً لاختلاف قدرات الأفراد فإن نطاق الإشراف الممنوح لمدير بتوليه مسؤولية عدد من المرؤوسين يختلف عن مدير آخر تبعاً لكفاءته ومهاراته الإدارية ومدى قدرته على التوجيه والمتابعة.
    ويقصد بمبدأ الإشراف عدد المرؤوسين الذين يُشرف عليهم إداري واحد ويخضعون لسلطته ، ويعتبر نطاق الإشراف من العوامل الأساسية التي تحدد عدد الوظائف الإدارية في المنظمة وعدد المستويات الإدارية في التنظيم ، وقد حدد خبراء الإدارة وخبرائها نطاق الإشراف المناسب بين 4 - 8 أفراد أو من ( 8 – 12 ) فرداً، وكلما زاد عدد الأفراد عن هذا النطاق أصبح ضرورياً زيادة عدد الوظائف المقابلة لها وعدد المستويات الإدارية ، وليس من الضروري أن يكون نطاق الإشراف موحداً وثابتاً .


     المركزية واللامركزية Centralization and Decentralization
    المركزية في العمل الإداري التنظيمي تعني تركيز السلطة، بينما اللامركزية تعني تفويض السلطة وهما مرتبطان بمبدأ تفويض السلطة .
    - والمركزية تعني تمركز السلطة في يد شخص واحد أو في مستوى إداري واحد - الإدارة العليا - في هذه الحالة لن يكون هناك مديرين وبالتالي ليس هناك هيكلاً تنظيمياً واقعياً ، ويستدل على ذلك من ضيق نطاق اتخاذ القرارات وحصرها فقط بين شخص أو مستوى الإدارة العليا .
    - أما اللامركزية فتعبر عن درجة تفويض السلطات من أعلى المستويات التنظيمية حتى أدناها، فاتساع أو ضيق نطاق اتخاذ القرارات في المستويات الإدارية يعكس المدى الذي ذهبت إليه من بيدهم السلطة أساساً في تفويضها للسلطة مع الأخذ بعين الاعتبار عدم التطرف في التفويض إلى المستويات الدنيا.


     التنظيم غير الرسمي Informal Organization
    ينشأ التنظيم الرسمي لتحديـــد السلطات والمسئوليات وصولاً إلى تحقيـــق الأهداف، فماذا يحدث عندما يعجز هذا التنظيم لسبب أو لآخر عن تحقيق أهداف أفراد المنظمة ؟
    التنظيم غير الرسمي هو تكوين اجتماعي ينشأ بمجرد إجماع عدد من المرؤوسين على هدف معين لم يحققه التنظيم الرسمي ، وهذا النوع من التنظيم لا يقوم على السلطة الممنوحة بل على السلطة المقبولة ، بمعنى أن التنظيم غير الرسمي نمط من العلاقات الجماعية التي تنشأ خارج إطار هيكلية التنظيم الرسمي حيث تعود الأسباب الحقيقية لنشأته لعدم تحقيق التنظيم الرسمي لما يلي:
    1- تحقيق الأهداف الشخصية لبعض أفراد التنظيم .
    2- عــــدم إشباع الحاجــات الإنسانيـــة .
    وتهتم معظم إدارات المنظمات بالتنظيم غير الرسمي حال تكوينه وظهوره لأن الاصطدام معه يقويه ويزيد من أنصاره خاصة إذا لم يتمكــــن التنظيم الرسمي من تحقيق أهداف أفراده أو بعض قيادته حيث أنه لا ينشأ فقط عند المستويات الدنيا بل عنـــد كافة المستويات الإدارية في المنظمة.
    أنواعـه ومقوماته :
    وينبغي أن تميز بن نوعين من التنظيم غير الرسمي : الأول التنظيم الجيد الذي يسعى إلى تحقيق أهداف المجموعة ولم يتمكن التنظيم الرسمي لسبب أو لآخر من تحقيقها ، فالتماسك بين التنظيمين ضرورة تحتمها مقتضيات التماسك الداخلي لتحقيق أهداف المنظمة ، والثاني التنظيم غير الرسمي الذي ينشأ بدون هدف ، أو تكون نشأته طفيلية دون مبرر وفي هذه الحالة يتطلب التماسك الداخلي للتنظيم للسيطرة عليه واحتوائه. ويستند التنظيم غير الرسمي على مجموعة من المقومات تعكس ديناميكية في مواجهة التنظيم الرسمي لما قد يشكله من قوة ضغط قادرة على التأثير.


     البيروقراطيــة Bureaucracy:
    تهدف الثورة الإدارية الحديثة إلى تحطيـــم البيروقراطية فـــي المؤسسات والتي تعتبر مشكلة الروتين والتعقيدات الإدارية أهم مظاهرها.
    وقد وضع العالم الألماني " ماكس فيبر " أسس التنظيـــم البيروقراطي وكان يقصد به التنظيم الخاص بالمؤسسات كبيرة الحجم التي تسير وفــــق ضوابط رسمية محددة ، غير أن هذا المفهوم العلمي للبيروقراطيــــة ما لبث أن تحول إلى معنى آخر يتعلق بمساوئ ومشكلات الإدارة ، وعليه أصبـــح لدينا مفهوم علمي للبيروقراطية ومفهوم شائع أو دارج لها ويقصد به أمراض الإدارة .
    المفهوم العلمي للبيروقراطية :
    يقول ماكس فيبر إن البيروقراطية تمثل النمط الصادق للسلطة القانونية ، ويرى أن هناك حدوداً قضائية وثابتة منظمة بأحكام وذلك من خلال القوانين التنظيمية الإدارية ، ويرى كذلك أن إدارة المكتب الحديثة تقوم على وثائق مكتوبة - ملفات - وتعتمد على التدريب لاكتساب الخبرة ، وتتبع قوانين عامة وتكون مستقرة ومرهقة ، ويمكن تعلمها ، ويتحدث عن كفاءة البيروقراطية بقوله : إنها تكمن في تفوقها التكتيكي على جميع أشكال المنظمات الأخرى .
    ومن ثم فإن تفوق البيروقراطية يكمن في الدقة ، عدم الغموض ، معرفة الملفات ، الاستمرارية، التمييز ، الوحــــدة ، الطاعة الجازمة ، تقليـــل الانقسامات وتقليل تكاليف المواد والأشخاص.
    المفهوم الشائع للبيروقراطية : ويقصد به " البيروباثولوجي " بمعنى بعض الظواهر السلوكيـــة والإدارية والتنظيمية التي قد تصيب المنظمات وتؤثــر على أدائهــا ، ويطلق عليها البعض مفاسد ومساوئ الإدارة " الفســــــاد الإداري " .
    ومن أهم مظاهر الأمراض البيروقراطية هي :
    تضخم الجهاز الإداري ، الإسراف في النفقات والشكليات ، التعقيدات الإدارية " الروتين "، تركيز السلطة والانفراد باتخاذ القرارات ، الاستبداد ، التسلط الإداري ، الاتكالية والتكاسل في العمل ومساوئ نظام الخدمة المدنية .
    أَسأل اللهَ عز وجل أن يهدي بهذه التبصرةِ خلقاً كثيراً من عباده، وأن يجعل فيها عوناً لعباده الصالحين المشتاقين، وأن يُثقل بفضله ورحمته بها يوم الحساب ميزاني، وأن يجعلها من الأعمال التي لا ينقطع عني نفعها بعد أن أدرج في أكفاني، وأنا سائلٌ أخاً/أختاً انتفع بشيء مما فيها أن يدعو لي ولوالدي وللمسلمين أجمعين، وعلى رب العالمين اعتمادي وإليه تفويضي واستنادي.



    "وحسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلاِّ بالله العزيز الحكيم"

  2. #2
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    8
    المشاركات
    11

    رد: مفاهيم و مصطلحات إدارية

    جزاكم الله خيرا ولكني أبحث عن الفرق بين مصطلح القائد والرئيس أفيدونا أفادكم الله

موضوعات ذات علاقة
دورات قانونية و إدارية هامة-عرض خاص
ينظم المركز الدولي للتدريب و الإستشارات www.itcegy.com دورات قانونية - و إدارية هامة و متميزة إضافة إلى عروض خاصة و خصم خاص - و إليكم أجندة الدورات... (مشاركات: 1)

مفاهيم إدارة المعلومات و المعرفة و أدوات تطويرها
مفاهيم إدارة المعلومات و المعرفة و أدوات تطويرها أ.حسنية زايدي إن المعرفة هي عبارة عن معلومات أو حقائق يمتلكها الفرد في عقله عن شيء ما، فهي التي تؤهل البشر... (مشاركات: 12)

عرض خاص دورات إبريل 2010 دورات إدارية-المركز الدولي للتدريب و الإستشارات
عروض دورات إبريل للدورات الإدارية-المركز الدولي للتدريب و الإستشارات - منذ 5 دقيقة ... (مشاركات: 0)

دورات إدارية هامة-المركز الدولي للتدريب و الإستشارات
ينظم المركز الدولي للتدريب و الإستشارات دورات إدارية هامة خلال نوفيمبر - ديسمبر 2009 دورات قانونية - و إدارية هامة و متميزة إضافة إلى عروض... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات