· خطوات تخطيط إدارة الموارد البشرية:-
قد يختلف الكتاب في تحديد عدد الخطوات وأهميتها بالنسبة لتخطيط الموارد البشرية ومدى ارتباطها بشكل مباشر بالتخطيط الاستراتيجي للمنظمة من حيث توفير الكوادر اللازمة لشغل الوظائف بالشكل الذي يُحقق أهداف ألمنظمه من حيث كمية الإنتاج ونوعيته والتقليل من كلفة المُنتج كمخرجات نهائيه للمنظمة سواء كانت (سلعه / خدمه) ويمكن تحقيق ذلك بخطوات أربع هي:-
1- التنبؤ Forecasting :-
ويعتمد على أربع مراحل تبدأ بالتحليل، ويُركز على تحليل خزين المنظمة من المهارات وقوة العمل وحجم الاستخدام، وينتقل بناء على تلك الدراسات للمعلومات والبيانات السابقة إلى التنبوء بحجم الطلب المستقبلي للمنظمة، و كخطوه ثالثه يقوم بوضع الموازنات للموارد البشرية في جانب الطلب، وكخطوه رابع يتنبأ بالمعروض من الموارد البشرية في البيئتين الداخلية والخارجية.
2- وضع الأهداف Setting Objectives:-
وتركز على أهداف عملية التخطيط والتي يشترط أن توضع في ضوء أهداف وسياسات أداره الموارد البشرية والتي ترتبط مباشرة بإستراتجية المنظمة وخططها من حيث التوسع في الوظائف، أو القناعة بإنتاجها الحالي في ظل الاستقرار العام أو التقليص في حجم الوظائف في حال حدوث تقلبات في سوق العمل كالانكماش وغيرها (#_ftn1"
target="_blank">[1]).
3- تنفيذ ألخطه plan Implementation:-
وتشمل على تصميم البرامج الخاصة بالاستقطاب والتعيين والتقاعد كما وتتضمن تحديد وتنفيذ برامج التدريب والتطوير وسياسات الأجور والمكافآت وأنظمة المعلومات.
4- التقويم والرقابة الإستراتيجية Evaluation andStrategic Control:-
تنصّب جهود هذه الخطوة على تكميم قيمه الموارد البشرية وذلك نتيجة للاعتقاد السائد بأن الموجودات البشرية في المنظمة هي الأكثر أهميه وتعتبر عمليه التقويم والرقابة مهمة كونها تحدد نقاط القوه والضعف في ألخطه وتحديد فاعلية خطط الموارد البشرية في المنظمة (#_ftn2" target="_blank">[2]).
مما تقدم يمكن القول أن التخطيط هو عماد العملية الإدارية كونه يُحدد الخطوط العريضة والمسالك الفرعية لانجاز الأهداف وتحقيقها سواء كانت تلك الأهداف خاصة بإدارة معينه كإدارة الموارد البشرية مثلا أو بإدارة المنظمة بصوره عامه. علماً أن خطط الإدارات الفرعية لابد أن ترتبط بالخطط الإستراتيجية للمنظمة بصوره عامه فكل الخطط الفرعية تعتمد على الأخيرة في تحديد أهدافها أخذتاً بنظر الاعتبار تصورات المنظمة، رؤيتها المستقبلية، أهدافها الخاصة والعامة ... للوصول في النهاية إلى تحقيق هدف موحد من أجله وُجد التنظيم بمختلف تفاصيله.