الحرائق والانفجارات

يعتبر التفكير السليم في كيفية الوقاية من الحرائق والانفجارات في المؤسسات الصناعية والتجارية ومختلف الأنشطة الأخرى, من أهم أسس الأمن والسلامة الصناعية, حيث يمكن حدوث الحرائق والانفجارات بالمباني أو بالآلات أو بالتركيبات الصناعية أثناء عمليات التشغيل والتصنيع أو بالبضائع المخزونة.

ولا تعتبر الحرائق قضاء وقدر دائماً بقدر ما هي ناتجة من جهل المنتجين والعاملين, وقد أثبتت التجارب أن الغالبية العظمى من الحرائق سببها هو الإهمال واللامبالاة أو التخريب المعتمد.


الوقاية من الحرائق والانفجارات


ننهدد أنواع الحرائق بالمنشآت الاقتصادية المختلفة, ويمكن حصرها من خلال الآتي-

1. حرائق وانفجارات الأبخرة والغازات والأتربة القابلة للاشتعال.

2. الحرائق الكهربائية.

3. الحرائق البترولية.

4. الحرائق بمناطق التخزين.

5. الحرائق الذاتية.


أولاً/ الوقاية من حرائق وانفجارات الأبخرة والغازات والأتربة القابلة للانفجار


1. الالمام بكل أنواع وخصائص الأبخرة والغازات والأتربة القابلة للانفجار.

2. إحكام غلق مصادر انبعاثها لمنع انتشارها والمحافظة على عدم تلوث بيئة العمل.

3.التهوية اللازمة بأماكن العمل أثناء التعامل مع الأبخرة والغازات والأتربة القابلة للاشتعال, لمنع وصول تركيز هذه المواد إلى درجة الالتهاب.

4.يمنع وجود أو حدوث أي مصدر شرر قد يؤدي إلى الاشتعال مثل التدخين- الاحتكاك- الشرر...الخ.

5. يجب تفريغ الأجهزة والمعدات من المواد الخطرة التي تحتويها مثل الأبخرة والغازات غيرها, عند إصلاح الأعطاب أو أثناء عمليات الصيانة الدورية, ثم عزلها وإضافة غازات خاملة مثل النيتروجين وثاني أكسيد الكربون.


ثانياً الوقاية من الأخطار الكهربائية


تحدث مخاطر عديدة أثناء التعامل مع الخطوط والتجهيزات الكهربائية المختلفة, ويمكن حصر هذه المخاطر واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة من أخطارها كالآتي-


1. الوقاية من الحرائق الكهربائية

· استبدال التوصيلات المعيبة أو الشبه تالفة بأخرى جديدة.

· تثبيت أطراف الأسلاك بربطها جيداً بالمفاتيح, وعدم ترك الأسلاك المتسلخة معرضة للخارج.

· إضاءة الموقع المعرضة لنشوب الحرائق بمصابيح واقية, تعمل على عدم تراكم الأتربة القابلة للاشتعال على المصابيح المتوهجة.

· التأكد من مطابقة التوصيلات والتجهيزات الكهربائية للمعايير الفنية, حسب المخطط المعتمد من الجهات المختصة.

2. الوقاية من الكهرباء الساكنة

تتكون الكهرباء الساكنة(static electricity) نتيجة لانخفاض التكوين الالكتروني لسطح المادة والذي يحدث عند سحب أو طرق أو احتكاك المواد, أو بمجرد الاتصال أو الانفصال البسيط للمواد.

وتشكل الشحنات الساكنة المتولدة خطراً عند تجمعها تؤدي إلى حدوث التفريغ الكهربائي, الذي يتولد عنه شرر قد يتسبب في اشتعال النيران بالمواد المحيطة به مثل الآتي-

1. احتكاك السيور المصنوعة من الجلد أو المطاط بالكرات أثناء دورانها, وتكون الشحنات الكهربائية المتولدة لحدوث شرر يعمل على اشتعال أي بخار قابل للاشتعال موجود بالقرب منها.

2. مرور البخار في الأنابيب المطاطية(الخراطيم).

3. حركة المواد المطحونة وحبيبات البلاستيك والدقيق عند نقلها على معدات النقل التي تعمل تحت تأثير الجاذبية الأرضية, والشحنات الكهربائية المتولدة في هذه الحالة تكون كافية لاشتعال الأتربة أو الغازات القابلة للاشتعال.

وهناك عدة احتياطات وقائية لمنع تولد الشحنات الكهربائية مثل الآتي-

§ يجب أن تكون السيور الناقلة للحركة مصنوعة من مواد موصلة للكهرباء, مع تجهيز فرش لجمع الشحنات الكهربائية المتولدة وتفريغ ها بالأرض.

§ يجب أن تكون السيور الناقلة للحركة للماكينات والآلات وغيرها الموجودة بالأماكن التي يكثر بها الأبخرة أو الغازات الملتهبة القابلة للاشتعال,مصنوعة من مواد غير موصلة للكهرباء لمنع تجميع الشحنات الكهربائية الساكنة عليها.

§ توصيل الأجزاء المعدنية الغير حاملة للتيار بالماكينات والناقلات توصيلاً جيداً بالأرض, وذلك لتفريغ الشحنات الكهربائية المتولدة على أي جزء منها.


ثالثاً/ الوقاية من الحرائق البترولية


تتخذ الاحتياطات الوقائية اللازمة عند إقامة المستودعات البترولية أو أثناء نقل السوائل البترولية من مكان إلى آخر. والغرض من ذلك هو منع نشوب الحرائق, أو محاصرة الحريق والحد من انتشاره عند حدوثه.

1. الاحتياطات الوقائية عند إقامة المستودعات البترولية

#) ترك مسافات مناسبة بين الخزانات, وتحدد هذه المسافات حسب طبيعة وخطورة السوائل المخزونة من حيث سرعة اشتعالها, حيث تتراوح بين (3-30 متر).

#) إحاطة الخزانات بحواجز من البناء على شكل أحواض, تكون بمثابة حواجز لمحتوياتها لمنع حدوث أي تسرب, كذلك تعمل هذه الأحواض على عزل الخزانات عن بعضها البعض في حالة نشوب حريق.

#) توفير الموارد المائية( شبكة مياه ذات ضغط عالي) لاستخدامها في الإطفاء( للتبريد وإنتاج الرغاوي), بحيث توجد بداخل الموقع وتحيط بالخزانات وتغذى من موارد مختلفة.

#) تزود المستودعات بتجهيزات الرغاوي (الثابتة والمتنقلة) بأعداد مناسبة, حيث تعرف بأكثرها فاعلية في إخماد الحرائق البترولية.

2. الاحتياطات الوقائية عن نقل السوائل البترولية

(آ) التأكد من إلمام قائدي المركبات الناقلة للسوائل البترولية لقواعد وإرشادات الأمن والسلامة, معرفتهم المخاطر المحتمل وقوعها وكيفية معالجتها.

(ب) التأكد من عدم وجود أي مواد قابلة للاشتعال بالقرب من مرشحات عادم المركبات.

(ج) إبعاد المركبة المحولة لسوائل البترول عن أي مصدر لهب أو شرر, ومن البديهي أنه يمنع على قائدي مثل هذه المركبات التدفق نهائياً أثناء قيادتها.

(د) طلاء المركبات الناقلة لسوائل البترول بالألوان الفاتحة وذلك لعكس أشعة الشمس, خوفاً من ارتفاع درجة حرارة المركبة وانتقالها إلى السائل المحمول.

(هـ) الوقاية من خطر الكهرباء الاستاتيكية وتكون الشحنات الساكنة, وذلك بتوصيل جسم المركبة (الخزان) بسلاسل أو أشرطة معدنية تتدلى لتصل إلى الأرض, لتفريغ الشحنات الساكنة بالأرض.

(و) القضاء على الشحنات الساكنة بتوصيل جسم الخزان بالأرض أو بأي موصل كهربائي, وذلك أثناء عملية تجميل المركبة بالسائل أو عند تفريغها.

(ز) تزود مثل هذه المركبات بمعدات إطفاء مناسبة وملائمة من حيث النوع والعدد.

(ح) التزام قائدي مثل هذه المركبات بالسرعات والمسارات المحددة على الطرقات, والابتعاد عن استخدام الكوابح (الفرامل) المفاجئة ما أمكن.


رابعاً/ الوقاية من الحرائق بمناطق التخزين


عند تخزين المواد, لا بد من توافر العديد من الشروط والاحتياطات الوقائية اللازمة, لضمان سلامة المواد من التلف أو من الاحتراق. لذلك يجب اتخاذ الإجراءات الوقائية التالية-

· الاختيار المناسب لموقع التخزين, بحيث لا يشكل خطر على الحياة والممتلكات في حالة حدوث حريق.

· تزويد أماكن التخزين بأجهزة ومعدات إطفاء الحريق والإنزار الملائمة.

· يفضل بناء المخزن (المستودع) من جدران مانعة للحريق وكذلك الأبواب والنوافذ.

· فصل أماكن تخزين المواد القابلة للاشتعال والانفجارات ذات الأصل العضوي عن كافة المواد الكيميائية المؤكسدة.

· المحافظة على منسوب درجات الحرارة داخل المخازن(المستودعات) بحيث تكون أقل من درجة وميض واشتعال المواد المخزنة.

· عند التخزين الخارجي(المناطق المفتوحة) يجب مراعاة ترك فراغات مناسبة بين المواد المخزونة, بحيث تسمح بعمليات المكافحة وانقاذ ما أمكن من هذه المواد في حالة نشوب الحرائق.

· تغطية المواد المخزونة تخزين خارجي بهدف وقايتها من التأثيرات الحرارية, حيث تغطى بمواد غير سهلة للاشتعال.


خامساً/ الوقاية من الحرائق الذاتية


الاحتراق الذاتي هو عملية لتسخين تلقائية, ناتجة عن ذات المادة دون أي مؤثر أو أي مصدر لهب خارجي, وبالتالي احتراقها.

يوجد العديد من المواد التي لها القدرة على الاحتراق الذاتي منها على سبيل المثال الآتي-

1. المحاصيل الزراعية

الأعشاب-الغلال-القطن...وغيرها.

2. المواد الكربونية

الفحم بأنواعه-الخشب-نشارة الخشب.

3. المواد القابلة للتأكسد

الزيوت التي تحتوي على أحماض دهنية غير مشبعة.

4. المواد الملوثة بالزيوت

فضلات الأقطان, الألياف الملوثة بالزيوت القابلة للأكسدة.

5. التفاعلات الكيميائية

اتصال بعض المواد الكيميائية التي تتفاعل مع بعضها البعض وتسبب الاحتراق والانفجار مثل الكلورات مع حامض كبريتيك اليود مع أملاح النشادر...الخ.

للوقاية من حوادث الاحتراق الذاتية, لا بد من اتخاذ الاحتياطات الوقائية التالية-

· التأكد من جفاف المحاصيل الزراعية(الساق-الأوراق-الحبوب) قبل تخزينها, مع مراعاة عدم وصول المياه إليها, وتخزينها على شكل أكوام صغيرة ما أمكن.

· عدم تعرض الأخشاب للمؤثرات الحرارية الخارجية لفترات طويلة, لعدم تفحمه وبذلك يسهل امتصاصه للأكسجين واشتعاله.

· الفصل الجيد بين المواد الكيميائية الخطرة التي يمكن أن تشتعل وتنفجر بمجرد اتصالها ببعضها البعض.

· عدم إلقاء فضلات الأقطان الملوثة بالزيوت في مناطق معرضة لحرارة الشمس أو أي مصدر حراري آخر.