تخطيط الموارد البشرية هو عملية استباقية هدفها تحديد أفضل طريقة لتخصيص الموارد والتكيف مع تغيرات العمالة. و بشكل عام يكن الغرض من ذلك هو التنسيق بين احتياجات العمل والتوظيف مع أهداف المنظمة. وعلى الرغم من أهمية تخطيط الموارد البشرية إلا أن له بعض العيوب.


كفاءة الموظفين

تخطيط الموارد البشرية مفيد بشكل خاص في المؤسسات التي تتعامل مع الأعمال الدورية والانتقال الدائم للموظفين أو معدل دوران العمالة والطلب المتغير من القوى العاملة. فمع التخطيط الفعال، يمكنك زيادة قدرتك على توظيف العدد الصحيح من العمالة في المواقع الصحيحة وفي أي لحظة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن لإدارة الموارد البشرية قضاء بعض الوقت فى تحديد ماهية المهارات والخبرات التأهيلية لكل مرشح فى وظيفة معينة.


إدارة المواهب


إدارة المواهب هو جزء كبير من عملية تخطيط الموارد البشرية. وهذا الجزء ينطوي على رسم احتياجات الموظف من المؤسسة على أساس الأهداف الاستراتيجية. مدراء الموارد البشرية في كثير من الأحيان يجلسون مع الإدارة التنفيذية لموائمة استراتيجيات التوظيف والإبقاء مع أهداف الشركة واستراتيجياتها. في السباق للحصول على أفضل المواهب، تعرف الشركات من خلال تخطيط الموارد البشرية ما يحتاجون إليه من الموظفين والعمال في مقابل الحصول على قدراتهم والأداء، مما يعطى تلك الشركات ميزة إدارة المواهب.


التكاليف


العيب الرئيسي لنظام تخطيط الموارد البشرية نجده فى التكاليف. يستغرق عادة أفراد الموارد البشرية كثير من الوقت للتخطيط الاستباقي لاحتياجات العملبدلاً من التفاعل مع المواقف الحالية و استغلال هذا الوقت . بالإضافة إلى ذلك، غالبا ما تتم إدارة تخطيط الموارد البشرية من خلال نظم معلومات الموارد البشرية. هذه البرامج تساعد في التوفيق بين الموهبة وبين احتياجات الشركة، وهذا الأمر يكلف الشركة الاستثمار في البرامج والأجهزة اللازمة.


التخطيط المبالغ فيه


واحد من أكثر المخاطر التى قد تترتب على التخطيط الإستباقى للموارد البشرية هو الإنطلاق بعيداً عن أرض الواقع مما يترتب عليه حدوث مشكلات أسوأ . فقد تتم مبالغة فى تقدير احتياجات التوظيف لينتهى الأمر بتعيين عمالة زائدة عن متطلبات الإنتاج . وهذا يفسر الإنجذاب وراء إشراك الموارد البشرية فى الإدارة الإستراتيجية . فى حالة فشل مسؤولى الموارد البشرية فى تحديد عدد الكفاءات المطلوبة بالضبط تحدث مشكلات كبيرة منها عرض تعويضات مادية ضخمة على الموظفين فى مقابل احتمالية ضعيفة للحصول على أداء فعال .