فى نصائح سابقة ناقشنا أهمية تحليل أسئلة العملاء . فالإستماع إلى أراء عملائك أمر بالغ الأهمية .
عملاؤك يمكنهم أن يوفروا لك رؤى عن الكيفية التى يستخدمون بها المنتجات أو يستفيدون بها من الخدمات و لماذا يقدمون على شرائها ( 2 من العوامل الرئيسية تتعلق بالنجاح المستمر مع العملاء) .



الحديث المتواصل مع العملاء استراتيجية جيدة للإدارة و التسويق .



باختصار دع الحوار مستمراً و مفتوحاً



ولكن ...كيف تفعل ذلك ؟
بالرغم من عدم وجود إجابة واحدة فقط صحيحة أو منهجية محددة ، إلا أن دائماً ما يحترم العملاء أصحاب الأعمال الذين يعنون بآرائهم عن منتجاتهم و خدماتهم .



حصول الموظفين على تدريب فى التعامل مع العملاء و كيفية الحصول على آرائهم أمر لا غنى عنه . فرفع الموظف لسماعة الهاتف لمحادثة عميل و أخذ رأيه أمر ضرورى و يجب أن يترك لدى العميل انطباعاً جيداً.



أما عن معدل استطلاع رأى العملاء و التحدث معهم أمر يختلف من طبيعة عمل إلى أخر و يعتمد بالدرجة الأولى على درجة صلة العمل بالعملاء. ففى بعض الأعمال يكن التحدث مع العميل بمعدل كل شهر شئ كثير جداً و لكن وفى نفس الوقت التحدث مرة كل عام غير كافى.
هناك درسان يجب أن تتعلمهم جيداً .



الدرس الأول :

هى أن تتحدث مع أفضل عميل لديك و تستطلع رأيه ربع سنوياً أو بعد مدة قصيرة من قيامه بشراء منتج أو خدمة منك . هذة المنهجية تجدى نفعاً مع كثيرين و تحافظ على علاقتك مع عملائك الرئيسيين.


صحيح أنك تريد التعلم من عملائك ، ولكن من الجيد أيضاً احترام وقتهم. يمكن أن تستغرق المكالمة من 15- 30 دقيقة و دع خلالهم العميل يقود الحوار أحياناً.


على سبيل المثال :



عليك أن تعد أسئلة محددة لعملاء بعينهم ، و لكن دع محدثك يشارك فى المناقشة . فى بعض الحالات ، تذهب بك المكالمة إلى اتجاه غير متوقع على الإطلاق و لكنه قد يساعدك على استيعاب لماذا يقدم بعض العملاء على اتخاذ قرارات محددة . هذة المعلومات تسمح لك بتسويق أعمالك بطريقة استراتيجية.



الدرس الثانى :



اثناء حوارك مع العميل لا تخف أو تخجل من استيضاح وجهة نظر العميل فيما يتعلق بعبارة محددة. فطلب التوضيح أفضل بمئة مرة من وضع افتراضات أو الحيد عن المطلوب حقاً.
ليس من الجيد أبداً أن تضع افتراضات ...هذا ما يجب أن تستوعبه جيداً .



ماذا تفعل إن كان لديك موعد هام مع أحدهم ؟؟؟؟
بالطبع تحاول أن تظل إيجابياً معظم الوقت و أن تترك انطباعاً جيداً ... هكذا أيضاً يجب أن يكون حالك عند التحدث مع عملائك .



من الموضوعات ذات الصلة


كيف تجعل حياتك مثيرة للحماس ؟؟؟