أكثر المهارات الشخصية التى يحتاجها الفرد للنجاح

هناك شركة برمجيات ذائعة الصيت فى الهند تأهبت بأكملها بسبب أن عميل سيزورها ، فلقد قرر العميل بعد أن بحث المشروع الذى أورده إلى الشركة أنه يود أن يلتقى بأعضاء فريق العمل العاملين على المشروع .

لماذا ؟؟

كانت الزيارة لإختيار عضو من بين فريق العمل لمهمة محددة بموقع شركة العميل ، و قد كان أمر يصبو إليه تقريباً أى مهندس برمجيات يعمل بالفريق .

"رافى " هو أحد الأعضاء الأكثر نشاطاً فى المشروع ولقد قام بعمل رائع ، فمن الناحية هو عبقرى ، ولكن لديه بعض المخاوف :


فهل سيكون قادراً على توصيل أدائه للعميل بطريقة جاذبة يُفهم منها لماذا قد يتم اختياره ؟

وكيف سيفسر أيضاً أن زملاء العمل فى الفريق لا يفضلون اللجوء إليه لتقديم حلول بينما يذهبون لأناس أخرين أقل كفاءة بدلاً منه ؟

كما أن مدير المشروع لم يكن متحمساً تجاهه كذلك ، بالرغم من أن اسم "رافى" ورد فى الرسائل العارضة التى أعربت عن التقدير لعمله.

الوضع هنا يُعد سيناريو مطابق تجده فى أى شركة تعمل بمجال تكنولوجيا المعلومات ، أو أى مؤسسة تلعب فيها المهارات الشخصية دوراً . ففى مثل حالة رافى يعانى الموظف من الإفتقار للمهارات الشخصية .


فإذاً هل تكفى المهارات الفنية / ذات الصلة بالوظيفة فحسب ؟ !

المهارات الفنية و ذات الصلة بالوظيفة لازمة ، ولكنها غير كافية عندما يتعلق الأمر بصعود سلم التقدم و النجاح.


و الأسلوب النمطى التقليدى للقيادة أصبح من الماضى ، ولهذا يتوقع المدراء المحترفون من فرق العمل أن تكون شعلة من النشاط و أن تتواصل بأريحية .


"فالمهارات الشخصية فى غاية الأهمية فى عالم الأعمال ، فمن الأساسى أن تكون ماهراً من الناحية الفنية ، ولكن يتعين على الفرد كذلك أن يمتلك القدرة على توصيل فكرته إلى الجمهور بأسهل طريقة ممكنة". و هذا ما ورد على لسان مايوركومار جادوار استشارى تخطيط الموارد المؤسسية بشركة برايس ووتر هاوس كوبرز.


مع انتعاش حركة إسناد الأعمال لشركات خارجية فى الصناعات المختلفة أصبح تعامل المختصين و الخبراء المعنيين مع العملاء بشكل مباشر أمر يتم على أساس دورى .

و القدرة على التواصل و المهارات الشخصية هما ما يحافظان بالأساس على التعاقدات التى سعى إليها أصحاب الأعمال .

وأضاف جادوار " التخطيط ضرورى ، ولكن التنفيذ لا يقل عنه أهمية ، و تنفيذ أى فكرة يتطلب مهارات شخصية لأن ذلك ينطوى على التعامل مع الناس بشكل مباشر."


هناك 6 مهارات شخصية يحتاجها كل شخص محترف و لكنه متحجر فى الوقت ذاته


خبراء التدريب السلوكى يقولون أن هناك العديد من المهارات الشخصية المطلوبة فى هذة الظروف ، و بعض من هذة المهارات :


المهارات الشخصية

روح الفريق

الحس الإجتماعى

ذوقيات العمل

مهارات التفاوض

السمات السلوكية مثل: حسن التصرف ، و التحفيز ، وإدارة الوقت.


فهل تمتلك هذة المهارات ؟؟؟ إن كانت إجابتك بنعم ، فهذا أمر جيد بالنسبة لك ، أما إن كانت الإجابة بلا ، فإذاً اعلم أنه قد حان الوقت لتلتحق بتدريب على تلك المهارات فى أى مؤسسة أو بتدريب على يدي استشارى .


مترجم

اقرأ أيضاً ... #post233336" target="_blank">تخطيط الموارد البشرية ..ماله وما عليه