النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى

  1. #1
    الصورة الرمزية yoo
    yoo
    yoo غير متواجد حالياً مبدع
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    187

    الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى

    الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى



    نحن نقنع أنفسنا بان حياتنا ستصبح أفضل بعد أن نتزوج ،،،،



    نستقبل طفلنا الأول،،،،



    أو طفلا أخر بعده،،،



    ومن ثم نصاب بالإحباط لان أطفالنا مازالوا صغاراً،،،،



    ونؤمن بأن الأمور ستكون على ما يرام بمجرد تقدم الأطفال بالسن ،،



    ومن ثم نحبط مرة أخرى لان أطفالنا قد وصلوا فترة المراهقة الآن ،،،



    ونبدأ بالاعتقاد بأننا سوف نرتاح فور انتهاء هذه الفترة من حياتهم ،،،



    ومن ثم نخبر أنفسنا بأننا سوف نكون في حال أفضل عندما نحصل على سيارة جديدة، ورحلة سفر وأخيرا أن نتقاعد.



    الحقيقة أنه لا يوجد وقت للعيش بسعادة أفضل من الآن.



    فان لم يكن الآن ، فمتى إذن؟



    حياتك مملوءة دوما بالتحديات ،،،



    ولذلك فمن الأفضل أن تقرر عيشها بسعادة اكبر على الرغم من كل التحديات.



    كان دائما يبدو بان الحياة الحقيقية هي على وشك أن تبدأ.



    ولكن في كل مرة كان هناك محنة يجب تجاوزها ،،، عقبة في الطريق يجب عبورها ، عمل يجب انجازه ،،، دين يجب دفعه ،،، ووقت يجب صرفه، كي تبدأ الحياة .



    ولكني أخيراً بدأت أفهم بأن هذه الأمور كانت هي الحياة.



    وجهة النظر هذه ساعدتني أن افهم لاحقا بأنه لا وجود للطريق نحو السعادة.
    السعادة هي بذاتها الطريق.

    ولذلك فاستمتع بكل لحظة.


    لا تنتظر أن تنتهي المدرسة ، كي تعود من المدرسة ، أن يخف وزنك قليلا ، أن تزيد وزنك قليلا ، أن تبدأ عملك الجديد، أن تتزوج ، أن تبلغ نهاية دوام الخميس ،

    أو صباح الجمعة ، أن تحصل على سيارة جديدة ، على أثاث جديدة ، أ ن يأتي الربيع او الصيف او الخريف أو الشتاء، او تحل نهاية الشهر أو شهر الأجازة، أن يتم إذاعة

    أغنيتك على الراديو، أن تموت، أن تولد من جديد. كي تكون سعيداً .





    السعادة هي رحلة وليست محطة تصلها



    لا وقت أفضل كي تكون سعيدا أكثر من الآن



    عش وتمتع باللحظة الحاضرة



    الآن فكر واجب على هذه الأسئلة:



    1. ما أسماء الأشخاص الخمسة الأغنى في العالم؟



    2.ما أسماء ملكات جمال العالم للسنين الخمس الماضية؟



    3. ما أسماء حملة جائزة نوبل للسنين العشر الماضية؟



    4. ما أسماء حملة اوسكار أفضل ممثل للسنين العشر الماضية؟



    لا تستطيع الإجابة؟ إنها أسئلة صعبة أليس كذلك؟



    لا تخف، لا احد يتذكرهم جميعا.



    التهليل يموت ويختفي ويضمحل



    الجوائز يسكنها الغبار



    الفائزون يتم نسيانهم بعد فترة قصيرة



    الآن اجب عن هذه الأسئلة:



    1. أعط أسماء ثلاثة أساتذة اثروا عليك في حياتك الدراسية.



    2. أعط أسماء ثلاثة أصدقاء وقفوا معك في وقت شدتك.



    3. فكر في بعض الأشخاص الذين جعلوك تفكر بأنك شخص مميز.



    4. أعط أسماء خمسة أشخاص يعجبك قضاء وقتك معهم.



    هذه الأسئلة أسهل من تلك، أليس كذلك؟



    الأشخاص الذين يعنون لك شيئا في الحياة، لا احد ينعتهم بأنهم الأفضل في العالم، ولم يفوزوا بالجوائز وليسوا من اغني أغنياء العالم.



    هؤلاء هم الذين يهتمون لك ، ، ويعتنون بك،، ويتحدون الظروف للوقوف إلى جانبك وقت الحاجة.



    فكر بهذا للحظة



    الحياة قصيرة جدا



    وأنت، إلى أي مجموعة من المجموعتين أعلاه تنتمي؟



    دعني أساعدك.



    أنت لست من ضمن الأكثر شهرة في العالم، ولكنك احد الأشخاص الذين تذكرتهم عندما رغبت بإرسال هذا الملف لهم.




    في احد المسابقات فى اولمبياد سياتل، كان هناك تسعة متسابقين معوقون جسديا أو عقليا، وقفوا جميعا على خط البداية لسباق مئة متر ركض. وانطلق مسدس بداية


    السباق، لم يستطع الكل الركض ولكن كلهم أحبوا المشاركة فيه.


    وإثناء الركض انزلق احد المشاركين من الذكور، وتعرض لشقلبات متتالية قبل أن يبدأ بالبكاء على المضمار.


    فسمعه الثمانية الآخرون وهو يبكي.


    فابطأوا من ركضهم وبدأوا ينظرون إلى الوراء نحوه.


    وتوقفوا ع ن الركض وعادوا إليه ... عادوا كلهم جميعا إليه.


    فجلست بجنبه فتاة منغولية، وضمته نحوها وسألته: أتشعر الآن بتحسن؟


    فنهض الجميع ومشوا جنبا إلى جنب كلهم إلى خط النهاية معا.

    فقامت الجماهير الموجودة جميعا وهللت وصفقت لهم، ودام هذا التهليل والتصفيق طويلا....


    الأشخاص الذين شاهدوا هذا، مازالوا يتذكرونه ويقصونه.




    لماذا؟


    لأننا جميعنا نعلم في دواخل نفوسنا بان الحياة هي أكثر بكثير من مجرد أن نحقق الفوز لأنفسنا.



    الأمر الأكثر أهمية في هذه الحياة هي أن نساعد الآخرين على النجاح والفوز، حتى لو كان هذا معناه أن نبطئ وننظر إلى الخلف ونغير اتجاه سباقنا نحن.



    إذا أرسلنا هذه الكلمات لآخرين فربما يساعدنا ذلك على تغيير قلوبنا نحن وقلوب غيرنا...



    الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ yoo على المشاركة المفيدة:

    shaimaa hanafy (1/9/2010)

  3. #2
    الصورة الرمزية shaimaa hanafy
    shaimaa hanafy غير متواجد حالياً مستشار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    تجارة ومحاسبة
    المشاركات
    271

    رد: الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى

    مواضيعك شيقة وجميله جزاكى الله كل خيرا
    جميل لما يكون في ناس حوليلك بيحبوك بدون مقابل وبيخافوا عليك بجد
    والاجمل اننا اللى تبداء اننا نحب بعض فى الله ونخاف على بعض بجد
    عش كل لحظة كأنها اخر لحظة فى حياتك عش بالإيمان عش بالأمل عش بالحب عش بالكفاح وقدر قيمة الحياة ...

    افضل الطرقات لاكتساب الثقة بالنفس ان تبني في نفسك الصفات التي تؤهلك النجاح.

  4. #3
    الصورة الرمزية yoo
    yoo
    yoo غير متواجد حالياً مبدع
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    187

    رد: الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى

    جزاك الله خيرا يا شيماء
    و فعلا

    والاجمل اننا اللى تبداء اننا نحب بعض فى الله ونخاف على بعض بجد

  5. #4
    الصورة الرمزية Ahmed Shaheen
    Ahmed Shaheen غير متواجد حالياً مشرف باب التدريب والتطوير
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    911

    رد: الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى

    كالعادة من حكم الكلام

    والله كثيراً ما تؤثر فينا روعة الكلمات

    والله ما إجتمعت كل هذه الصفات وأكثر إلا فى رسول الله صلى الله عليه وسلم فهو أكمل الخلق وأفضل الخلق
    ولو ظلت الأقلام تكتب إلى قيام الساعة عن خلق المصطفى ما كفى وما وفىِِّ
    وقد قال الله تعالى عنه "وإنك لعلى خلق عظيم" أى أنه أعلى من الخُلق العظيم نفسه صلى الله عليه وسلم

    والأجدر بنا أن نتأسى به فهو قدوتنا وأسوتنا بأبى هو وأمى

    ألم يقل الله سبحانه وتعالى "لقد كان لكم فى رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجوا الله واليوم الآخر"

    جزاكم الله خيراً وجعلكم من أتباع المصطفى صلى الله عليه وسلم
    ربنا لا تؤاخــــــذنا إن نسينا أو أخطـــــأنا



    كلــما أدبنى الدهر *** أرانى نقص عقلـــى
    وإذا ما ازدت علماً *** زادنى علما بجهـلى




    المسلم كالغيث أينـــــما حل نــــــــــفع

    فلتكن أنت البداية

  6. #5
    الصورة الرمزية علاء الزئبق
    علاء الزئبق غير متواجد حالياً مشرف المهارات النفسية ومهارات التفكير
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    HR & ISO
    المشاركات
    5,800

    رد: الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى

    أحسني ..يوو

    تقدمك ملحوظ ..في إنتظار مزيدك ..علي شوق

    جزاكي الله خيرا
    مشاركتك تزيد تقيمك وتقدر بها أعضاء المنتدي




    Our relationship with God must be perfect
    هذا ديننا www.islam-guide.com
    عليك بطريق الحق و لا تستوحش لقلة السالكين و إياك و طريق الباطل و لا تغتر بكثرة الهالكين

    ياقارئ خطي لا تبكي على موتــــي فاليوم أنا معك وغداً في التراب
    و يا ماراً على قبري لا تعجب من أمري بالأمس كنت معك وغداً أنت معي
    أمـــوت و يـبـقـى كـل مـا كـتـبـتـــه ذكــرى فيـاليت كـل من قـرأ خطـي دعالي



  7. #6
    الصورة الرمزية فارس النفيعي
    فارس النفيعي غير متواجد حالياً مشرف باب السلامة المهنية وتقليل الأخطار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    السلامة المهنية
    المشاركات
    3,173

    رد: الشمعة لاتخسر شيئا إذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة أخرى

    .... لا وقت أفضل كي تكون سعيدا أكثر من الآن ....

    هذا ما يجب ان يعيشه الانسان دائما ... شكرا لك اختي الفاضلة على هذه العبارات التي لن تُنسى

موضوعات ذات علاقة
ما العمل إذا أدخلت المؤسسة الموظف دورات تدريبية على حسابها؟
لدي استشارة وهي بالنسبة للموظف الذي أدخلته المؤسسة لدورات تدريبة على حسابها الخاص هل لها الحق في أن تتفق معه أو تتعاقد معه على أن يبقى معها فترة محددة للخدمة... (مشاركات: 4)

إذا ما قال لي ربي أما استحييت تعصيني ..؟
إذا ما قال لي ربي أما استحييت تعصيني ..؟ وتُـخفي الذنبَ عن خلقيَ وبالعصيانِ تأتيني فكيف أجيبُ يا ويحي ومن ذا سوف يحميني؟ أسُلي النفس بالآمالِ من... (مشاركات: 3)

فعلا الصراخ لايحل شيئا
السلام علكيم حينما يبدأ الجدال بين الرجل والمرأة تنفعل هي وتصيح في وجهه بينما يجلس هو هادئا غير مبال بما يحدث حوله ، ويتكرر هذا الموقف يوميا في مختلف... (مشاركات: 0)

الرجاء تعريف نظرية المنظمة و إذا أمكن كل ما يتعلق بها
الرجاء تعريف نظرية المنظمة و إذا أمكن كل ما يتعلق بها كونها مفهوم مهم في إدارة الموارد البشرية، و هي المادة التي أدرسها هذا الفصل في الماجستير. أرجو المساعدة... (مشاركات: 2)

متى تتم المساواة بين موظفي القطاعين الخاص والعام في الدوام وهل ستتم المنفعة في ما لو تم التطبيق
متى يصحح الدوام الحكومي؟ نقول بأننا نطمح إلى بناء اقتصاد متقدم، ونرغب في النجاح، ولكننا لا نرغب في التضحية والتعب المطلوب لهذا البناء وهذا النجاح. من العجائب... (مشاركات: 5)

أحدث المرفقات