النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: دروس ا دارية قيادية من المسابقات والبطولات الكروية - عبد الرحمن تيشوري

  1. #1
    الصورة الرمزية عبد الرحمن تيشوري
    عبد الرحمن تيشوري غير متواجد حالياً مشرف منتدى المرصد الإداري
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    سوريا
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    1,047

    دروس ا دارية قيادية من المسابقات والبطولات الكروية - عبد الرحمن تيشوري

    عبد الرحمن تيشوري
    شهادة عليا بالادارة

    كل مرة اتابع بطولة رياضية يشارك فيها منتخبنا الوطني او منتخبات عربية
    حيث اشجع العرب في نهائيات وبطولا ت كأس العالم عندما تكون سورية غائبة
    عن البطولة ( سورية غائبة دائما عن تصفيات ونهائيات كأس العالم )
    انتهت بطولة اسيا وانتهت بطولة كأس العالم لكن الدروس القيادية
    والاستثمارية والسلوكية المستفادة منها لم تنتهي ولا تنتهي
    من المؤكد ان المعطيات والاسباب والتحضيرات التي ادت الى فوز الفائزين هي
    التي ادى غيابها الى خسارة الخاسرين
    ومن واقع قراءاتي ومتابعتي ومشاهدتي لكرة القدم العربية وهي قليلة حيث
    احلل احيانا سلوك القيادات الرياضية المحلية والعربية استطيع القول ليس
    هناك فريق عربي واحدمؤهل للفوز باحدى الكؤوس القادمة أي كأس العالم مثلما
    ليست هناك دولة او مؤسسة او شركة او جامعة عربية مؤهلة لقيادة العالم
    اقتصاديا او سياسيا او علميا
    لذلك فانني اراهن على استحالة فوز العرب ما لم يغيروا ما في انفسهم وهذه
    بعض الدروس والعبر المستفادة والمستقاة من المونديال الاخير علنا نستفيد
    نحن العرب

    الدرس الاول الارض لا تلعب مع اصحابها والتاريخ لا يلعب مع اصحابه

    لا توجد بطولتان لكأس العالم متشابهتان ولذلك فان فوزك اليوم لا يضمن فوزك غدا
    واداءك اليوم لا يؤشر الى مستوى اداءك في المستفبل
    فقد لعبت فرنسا وبريطانيا نهائي كأس العالم مرارا وفازتا تكرارا لكنهما
    لم تتأهلا للدور الثاني هذا العام في المونديال الاخير
    وهذا هو حال العرب فنحن اكثر شعوب العالم ارتهانا للتاريخ نتغنى بامجاد
    الماضي ونتفاخر ببطولات الاجداد واننا كنا سادة الدنيا ونغفل عن
    المستقبل وعما يجري اليوم في العالم
    وبما ان الارض لا تلعب مع اصحابها فلم يفز أي فريق اسيوي او افريقي
    ببطولة العالم لا على ارضه ولا خارجها

    الدرس الثاني الخبير الاجنبي العالمي ليس بديلا وليس افضل من الوطني


    اغلب الفرق والمنتخبات العربية تعتمد على لا عبين ومدربين اجانب وكذلك هي
    المؤسسات العربية بل ان الدول العربية تثق بالسياسي والاقتصادي والاداري
    والرياضي الاجنبي اكثر من العربي لكن اقباس النظم واستيراد التكنولوجيا
    والفكر الغربي لا يكفي نحن بحاجة الى روح علمية وادارية وهذه لا يمكن
    استيرادها لاننا نعيش استسلامية علمية ونحن شعب لا يقرأ

    الدرس الثالث الموهبة الفطرية لا تكفي

    لعب لفرق امريكا الجنوبية وافريقية افضل اللاعبينواكثرهم شهرة وموهبة
    ودرب فرق الارجنتين والبرازيل نجوم كبار تألقوا في الماضي القريب لكن
    المواهب الكروية مثل الموارد الطبيعية تحتاج لمن يحسن استثمارها وادارتها
    وتوجيهها
    في العالم العربي موارد طبيعية لا تنضب ومواهب علمية وثقافية ورياضية
    جيدة وعملاقة احيانا ولكن بدون ادارة ورعاية وتنسيق واستثمار فعال وبدون
    تعاون وروح فريق وعمل فريقي وفي غياب حرية التعبير والتفكير واهمال
    الكفاءات تكون النتيجة هدر وفشل للموارد وبالتالي خسارات وهزائم
    وانكسارات

    الدرس الرابع القائد ليس نصف الفريق بل هو الفريق كله

    لقد كان مدرب فرنسا عصبيا وعنصريا بينما كان مدرب اسبانيا اسدا ولقد قال
    نابليون جيش من الارانب يقوده اسد افضل من جيش من الاسود يقوده ارنب لذا
    خسر مدرب فرنسا وخسر مارادونا المغرور الذي اهتم بساعاته وملا بسه وربح
    القائد الاسباني الذي راعى حركة الكرة والوقت واستمع الى مشاعر الجماهير
    الاسبانية ومشجعي الكرة الاسبانية

    الدرس الاخير السلوك الجمعي هو الذي يحدد النجاح

    لا يمكن عزل كرة القدم عن الاقتصاد والسوق والادارة والبيئة المحيطة
    والثقافة السائدة فتعالوا نقارن نتائج الفريق الكوري الجنوبي مع نتائج
    الفريق الكوري الشمالي الحرية والموارد البشرية تصنع نتائج جيدة اما
    الخطابات وفرض الاشياء لا يجدي نفعا
    وهكذا نحن العرب اذا لو نؤمن بالعمل الجماعي والفريقي لم نحقق نتائج
    ايجابية جدا ونحن اليوم كما تعلمون في اسفل القائمة في كل المعايير
    والبارحة قرأت خبر جميل مفاده ان عالم عربي وحيد في الناسا يؤمن بالجن
    والعفاريت ارجو ان يكون الخبر كاذبا
    فلنستفيد من دروس الكرة ونطبق في ميادين اخرى ولنفعل في الغد ما نتعلمه اليوم
    عبد الرحمن تيشوري تشرين1- 2010
    Quick Reply

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ عبد الرحمن تيشوري على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    الصورة الرمزية فارس النفيعي
    فارس النفيعي غير متواجد حالياً مشرف باب السلامة المهنية وتقليل الأخطار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    السلامة المهنية
    المشاركات
    3,173

    رد: دروس ا دارية قيادية من المسابقات والبطولات الكروية - عبد الرحمن تيشوري

    دروس قيادية مهمة ... ومطلوبه في كل جوانب الحياة ... وليس في كرة القدم أو الرياضة فقط ..

    شكرا لك استاذنا الفاضل على هذه التنبيهات الرائعة باسلوب مبسط ومثال واضح وظاهر ..

  4. #3
    الصورة الرمزية عبد الرحمن تيشوري
    عبد الرحمن تيشوري غير متواجد حالياً مشرف منتدى المرصد الإداري
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    سوريا
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    1,047

    رد: دروس ا دارية قيادية من المسابقات والبطولات الكروية - عبد الرحمن تيشوري

    اخي المستشار فار س
    اسعد الله صباحك وكل اوقاتك انا سعيد لملاحظتك
    اسعد الله اوقات كل الاعضاء والزوار في منتدانا الرائع
    تحية خاصة للاستاذين فرحات واسماعيل

موضوعات ذات علاقة
التفويض هو من اقل الفنون الادارية سلامة في التطبيق - عبد الرحمن تيشوري
التفويض هو من اقل الفنون الادارية سلامة في التطبيق وهو قليل الاستخدام في اداراتنا العامة لذلك فشل قطاعنا العام عبدالرحمن تيشوري شهادة عليا بالادارة شهادة... (مشاركات: 7)

الاتمتة الادارية حل للكثير من المشاكل والروتين وضياع الوقت والمال - عبد الرحمن تيشوري
الاتمتة الادارية حل للكثير من المشاكل والروتين والبيروقراطية عبد الرحمن تيشوري شهادة عليا بالادارة ان انتشار تكنولوجية المعلومات كان الاساس الذي... (مشاركات: 0)

ادارة الذات وادارة وقتك بفعالية لتحيق المزيد من الاهداف - عبد الرحمن تيشوري
اهم عشرون مفتاح لإدارة الوقت بفعالية عبد الرحمن تيشوري شهادة عليا بالادارة شهادة عليا بالاقتصاد دبلوم بالعلوم التربوية والنفسية دورة اعداد... (مشاركات: 2)

الادارة بالحصيلة الاجتماعية - فلسفة ادارية من فرنسا-عبد الرحمن تيشوري
الادارة بالحصاد الاجتماعي كيف ؟؟؟ عبد الرحمن تيشوري alrahmanabd@gmail.com شهادة عليا بالادارة الادارة بالحصاد والحصيلة الاجتماعية من المعلوم إن لكل عمل... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات