النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ما مقدار همتك وهل ستكون كالصياد؟

  1. #1
    الصورة الرمزية رانيا رونى
    رانيا رونى غير متواجد حالياً مستشار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها
    المشاركات
    1,526

    ما مقدار همتك وهل ستكون كالصياد؟

    حدثنا أحدهم قائلًا:

    كان هناك للسمك صياد .. في عمله حريص جاد
    كان يصيد في اليوم السمكة
    فتبقى في بيته .. ما شاء الله أن تبقى
    حتى إذا انتهت .. ذهب إلى الشاطئ .. ليصطاد سمكة أخرى.

    لا علينا
    في ذات يوم .. وبينما زوجة ذلك الصياد . تقطع ما اصطاده زوجها هذا اليوم,
    إذ بها ترى أمراً عجبا
    رأت .. في داخل بطن تلك السمكة !
    تعجبت
    .. في بطن سمكة .. ؟؟ !!
    سبحان الله
    * زوجي .. زوجي .. انظر ماذا وجدت ..؟؟
    * ماذا ؟؟
    * إنها .
    * ما هي ؟؟
    * .. فـ ــفـ ـفـي بــ ـبـ ــ ـبـطن السمـ ـمــ ــــمــكة
    * يا لك من زوجة رائعة .. أحضريها .. علنا أن نقتات بها يومنا هذا .. ونأكل شيئا غير السمك.

    أخذ الصياد ال .. وذهب بها إلى بائع اللؤلؤ الذي يسكن في المنزل المجاور.
    * السلام عليكم.
    * وعليكم السلام.
    * القصة كذا وكذا .. وهذه هي ال .
    * أعطني أنظر إليها .. يااااااااه .. إنها لا تقدر بثمن .. ولو بعت دكاني .. وبيت .. وبيت جاري وجار جاري .. ما أحضرت لك ثمنها .. لكن .. اذهب إلى شيخ الباعة في المدينة المجاورة .. عله يستطيع أن يشتريها منك ..!!! وفقك الله .

    أخذ صاحبنا لؤلؤته .. وذهب بها إلى البائع الكبير .. في المدينة المجاورة.
    * وهذه هي القصة يا أخي.
    * دعني أنظر إليها .. الله.. والله يا أخي.. إن ما تملكه لا يقدر بثمن.. لكني وجدت لك حلاً .. اذهب إلى والي هذه المدينة .. فهو القادر على شراء مثل هذه ال
    * أشكرك على مساعدتكـ .

    وعند باب قصر الوالي .. وقف صاحبنا .. ومعه كنزه الثمين .. ينتظر الإذن له بالدخول عند الوالي.

    * سيدي.. هذا ما وجدته في بطنها...

    * الله.. إن مثل هذه اللآلئ هو ما أبحث عنه.. لا أعرف كيف أقدر لك ثمنها.. لكن,
    سأسمح لك بدخول خزنتي الخاصة .. ستبقى فيها لمدة ست ساعات.. خذ منها ما تشاء .. وهذا هو ثمن هذه ال .
    * سيدي.. علك تجعلها ساعتان.. فست ساعات كثير على صياد مثلي.
    * فلتكن ست ساعات .. خذ من الخزنة ما تشاء.

    دخل صاحبنا خزنة الوالي .. وإذا به يرى منظرا مهولاً.. غرفة كبيرةٌ جداً .. مقسمة إلى ثلاث أقسام .. قسم .. مليء بالجواهر والذهب واللآلئ.. وقسم به فراش وثير .. لو نظر إليه نظرة نام من الراحة.. وقسم به جميع ما يشتهي من الأكل والشرب.

    الصياد محدثا نفسه:

    * ست ساعات ؟؟
    إنها كثيرة فعلا على صياد بسيط الحال مثلي أنا..؟؟
    ماذا سأفعل في ست ساعات؟!
    حسنا .. سأبدأ بالطعام الموجود في القسم الثالث .. سآكل حتى أملأ بطني.. حتى أستزيد بالطاقة التي تمكنني من جمع أكبر قدر من الذهب.

    ذهب صاحبنا إلى القسم الثالث .. وقضى ساعتان من المكافأة .. يأكل ويأكل .. حتى إذا انتهى .. ذهب إلى القسم الأول .. وفي طريقه إلى ذلك القسم .. رأى ذلك الفراش الوثير .. فحدث نفسه:

    * الآن .. أكلت حتى شبعت .. فمالي لا أستزيد بالنوم الذي يمنحني الطاقة التي تمكنني من جمع أكبر قدر ممكن.. هي فرصة لن تتكرر.. فأي غباء يجعلني أضيعها.

    ذهب الصياد إلى الفراش .. استلقى .. وغط في نوم عمييييييييييييييييييييييي ييييي ق.
    وبعد برهة من الزمن
    * قم .. قم أيها الصياد الأحمق.. لقد انتهت المهلة.

    * هاه .. ماذا ؟؟ !!
    * نعم .. هيا إلى الخارج.

    * أرجوكم .. ما أخذت الفرصة الكافية.
    * هاه .. هاه .. ست ساعات وأنت في هذه الخزنة.. والآن أفقت من غفلتك .. تريد الاستزادة من الجواهر .. أما كان لك أن تشتغل بجمع كل هذه الجواهر .. حتى تخرج إلى الخارج .. فتشتري لك أفضل الطعام وأجوده.. وتصنع لك أروع الفرش وأنعمها.. لكنك أحمق غافل .. لا تفكر إلا في المحيط الذي أنت فيه.. خذوه إلى الخارج.
    * لا .. لا .. أرجوكم .. أرجوكم ... لاااااااااااااااااااااااا ااااا اااااااااااااا.

    ((انتهت قصتنا ))

    لكن العبرة لم تنته
    أرأيتم تلك الجوهرة ؟؟
    هي روحك أيها المخلوق الضعيف
    إنها كنز لا يقدر بثمن.. لكنك لا تعرف قدر ذلك الكنز.
    أرأيت تلك الخزنة ..؟؟
    إنها الدنيا
    أنظر إلى عظمتها
    وأنظر إلى استغلالنا لها.
    أما عن الجواهر
    فهي الأعمال الصالحة.
    وأما عن الفراش الوثير
    فهو الغفلة.
    وأما عن الطعام والشراب
    فهي الشهوات.

    والآن.. أخي صياد السمك نومك. آن لك أن تستيقظ من نومك..

    وتترك الفراش الوثير ..

    وتجمع الجواهر الموجودة بين يديك ..

    قبل أن تنتهي تلك الست

    فتتحسر والجنود يخرجونك من هذه النعمة التي تنعم بها

  2. #2
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة المغربية
    مجال العمل
    كاتبة على الحاسوب (داكتيلون)
    المشاركات
    888

    رد: ما مقدار همتك وهل ستكون كالصياد؟

    شكرا لك اختي الكريمة على الموضوع
    بارك الله فيك
    نسأل الله أن يلهمنا الصواب في القول والعمل
    جزاك الله كل خير
    ليست العفة بمانعة رزقا ولا الحرص بجالب فضلا

  3. #3
    الصورة الرمزية علاء الزئبق
    علاء الزئبق غير متواجد حالياً مشرف المهارات النفسية ومهارات التفكير
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    HR & ISO
    المشاركات
    5,800

    رد: ما مقدار همتك وهل ستكون كالصياد؟

    بارك الله فيكي رانيا
    وأستغل الفرصة ..لأنوه فقط
    أن تضعي الموضوعات في أماكنها الأفضل في المنتدي
    فموضوعاتك ..تتراوح بيين ..الركن المفتوح ..والمهارات النفسية ..والإرشادات والنصائح أو ما يكون مناسباً
    فأرجو من نجمتنا أن تتوغل قليلاً بباقي أركان البيت لتتضعي كل تحفة في مكانها اللائق
    وأتمني أن تمطري علينا من موضوعاتك في ركن المهارات
    والذي يعتبر هو أساس علم المورد البشري وتنميته
    في إنتظارك دائما
    مشاركتك تزيد تقيمك وتقدر بها أعضاء المنتدي




    Our relationship with God must be perfect
    هذا ديننا www.islam-guide.com
    عليك بطريق الحق و لا تستوحش لقلة السالكين و إياك و طريق الباطل و لا تغتر بكثرة الهالكين

    ياقارئ خطي لا تبكي على موتــــي فاليوم أنا معك وغداً في التراب
    و يا ماراً على قبري لا تعجب من أمري بالأمس كنت معك وغداً أنت معي
    أمـــوت و يـبـقـى كـل مـا كـتـبـتـــه ذكــرى فيـاليت كـل من قـرأ خطـي دعالي



موضوعات ذات علاقة
ما مقدار ذكاءك العاطفي ؟
ما مقدار ذكاءك العاطفي ؟ (ضع دائرة حول إجابة واحدة لكل سؤال) . محمد قوصيني معهد الادارة و القيادة في بريطانيا ... (مشاركات: 1)

أخبر ثلاثة اشخاص اليوم عن مقدار حبك لهم
أخبر ثلاثة اشخاص اليوم عن مقدار حبك لهم لقد سأل الكاتب ستيفن ليفين السؤال التالي: لو تبقى من عمرك ساعة واحدة ولم يكن امامك سوى مكالمة هاتفية واحدة فمن الذي... (مشاركات: 0)

متى ستكون ( غير متصل )Off line.. !
كلٌ منا له وجودعلى هذا العالم العنكبوتي ..! سواء على المسنجر أو في المواقع والمنتديات ..! كون صداقات وربما كان مديراً لموقع ..! أو إدارياً .. و ربما... (مشاركات: 4)

الحياة لحظات أيهما ستكون الأخيرة ؟؟؟
نملك هذه الأيام منازل أكبر ، وأسر أصغر ونملك وسائل راحة أكثر ، ووقتا أقل . لدينا شهادات أكثر ، ومنطق أقل ، ولدينا معرفة أكثر ، وحكمة أقل . لدينا... (مشاركات: 5)

متى تتم المساواة بين موظفي القطاعين الخاص والعام في الدوام وهل ستتم المنفعة في ما لو تم التطبيق
متى يصحح الدوام الحكومي؟ نقول بأننا نطمح إلى بناء اقتصاد متقدم، ونرغب في النجاح، ولكننا لا نرغب في التضحية والتعب المطلوب لهذا البناء وهذا النجاح. من العجائب... (مشاركات: 5)

أحدث المرفقات