النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الحفز الإنساني

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    الصومال
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    4,362

    الحفز الإنساني

    يتناول موضوع الحفز تفسير أسباب قيام الفرد بعمل ما بحماس و اندفاع بينما لا يتوافر مثل هذا الحماس و الاندفاع عند شخص آخر أو للشخص نفسه في مراحل زمنية معينة .
    إن هذا الاختلاف السلوكي يمكن تفسيره جزئياً عن طريق معرفة الحفز الإنساني و الذي هو موضوع الباحثين في العلوم السلوكية . و قد تناولته المدرسة السلوكية بالبحث و الدراسة منذ نشوئها في الثلاثينات و قد حاول السلوكيين دراسة العلاقة بين إشباع حاجات الأفراد و مكان العمل و أشاروا بأنه حتى يستطيع المدير القيام بأعماله بشكل فعال عليه أن يتفهم الأسباب التي تدفع الفرد للقيام بسلوك معين لأن ذلك التفهم يساعده على اتخاذ القرارات اللازمة لتوحيد جهود الأفراد نحو تحقيق أهداف المنشأة .
    إن الهدف الأساسي للحفز هو زيادة الإنجاز عند الأفراد و هذا الإنجاز يتحقق عن طريق التفاعل ما بين الحفز و قدرات الفرد حيث يمكن التعبير عن ذلك بالمعادلة التالية :
    إنجاز الفرد =الحفز × قدرات الفرد
    و عليه يمكن الاستنتاج بأن اختيار الأفراد و ذوي القدرات العالية في العمل لا يكفي لوحده لضمان الإنجاز بالشكل المرغوب و إنما يحتاج إلي عامل آخر يعتبر من واجبات المؤسسة ألا و هو خلق الحفز الكافي لديهم حتى يمكن تحقيق ذلك الإنجاز (1) .
    طبيعة الحفز :
    يعرف الحفز على أنه قوة أو شعور داخلي يحرك و ينشط سلوك الفرد لإشباع حاجات و رغبات معينة من أجل تخفيف حالات التوتر لنقص في إشباع تلك الرغبات و الحاجات و بشكل أكثر تحديداً فقد وصف الحفز بأنه متغير وسيط لا يمكن ملاحظته بطريقة مباشرة و يؤثر علي سلوك الفرد و على هذا الأساس فإن الحفز متغير وسيط لا يمكن رؤيته أو سماعه أو الشعور به لكن يمكننا استنتاجه من السلوك فعن طريق ملاحظة سلوك الفرد أثناء قيامه بعمل ما يمكن الاستنتاج فيما إذا كان محفوزاً أم لا و ذلك بملاحظة الجهد الذي يبذله في أداء ذلك العمل و هنا تقاس مؤشرات عرضية للحفز و ليس الحفز نفسه .
    يتفق العلماء السلوكيين بأن كل أنواع السلوك قابلة للحفز و أن هناك اسباباً معينة تؤدي بالفرد إلى قيامه بعمل معين أو سلوكه بطريقة معينة و هذا يعني أن السلوك الإنساني مصمم لتحقيق أهداف معينة و هي الرغبة في إشباع حاجات معينة و يمكن وصف العلاقة بين السلوك و الحاجات كما هو في شكل (1) ويبين هذا الشكل بأن نقطة البداية في عملية الحفز عند الفرد تبدأ بالشعور بالحاجة أو الشعور بالنقص و هذا الشعور يعطي الإشارة إلي بداية البحث عن طريق لإشباع الحاجة و هذا البحث قد ينتهي بإشباعها و تكتمل دورة الحفز بتقييم الموقف و البحث عن حاجات أخرى و العمل على إشباعها .
    الملفات المرفقة

  2. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ أبو عبد العزيز على المشاركة المفيدة:

    HANAN-K (8/12/2010), علي أسامة (8/12/2010), فهد بن عمر (10/12/2010)

  3. #2
    الصورة الرمزية فهد بن عمر
    فهد بن عمر غير متواجد حالياً مستشار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    موارد بشرية وشؤون ادارية
    المشاركات
    378

    رد: الحفز الإنساني

    ابو عبدالعزيز
    مجهود رائع العامل النفسي والتحفيز مطلب مهم في ادارة الموارد البشرية تحياتي وجزاك الله خير

موضوعات ذات علاقة
رسالة ماجستير ..العلاقه بين القانون الدولي الإنساني و القانون الدولي لحقوق الإنسان_
رسالة ماجستير العلاقه بين القانون الدولي الإنساني و القانون الدولي لحقوق الإنسان.. نسألكم الدعاااء --------- -- - (مشاركات: 2)

الحافز الإنساني
يعبر مفهوم الحافز عن العامل أو الأسلوب الذي يؤدي بالفرد الى رفع مستوى أداءه في عمله ، وبما أن الأنسان لديه رغبات وحاجات ضرورية يحاول أن يوفر لها عملية التحقيق... (مشاركات: 2)

آفة السلوك الإنساني
آفة السلوك الإنساني.. التهور آفة من آفات السلوك الإنساني، والمتهور إنسان عديم النفع فكل فعل أو قول يصدر منه يضر ولا ينفع حتى وإن حسنت النوايا. الرجال... (مشاركات: 0)

كتاب في السلوك الإنساني
كتاب يدرس جوانب متعددة في السلوك الإنساني (مقدمة في علم النفس - التعلم - الدافعية - الانفعالات). الكتاب يدرس حالة معينه (أطفال الخليج ذوي الإحتاجات الخاصة).... (مشاركات: 8)

الادارة ودورها بالمشاركة في الحفز
ان للادارة دور هام واساسي ومحوري في حفز الموظفين ودفعهم لزيادة الانتاج وتحسين نوعيته كما لاهتمامها بالفرد وتعاملها معه والاخذ بمشاعره وطموحاته يفترض ان تؤثر... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات