النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ورقة عمل: المعايير الشرعية والاقتصادية للتمويل في المصارف الإسلامية

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    الصومال
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    4,342

    ورقة عمل: المعايير الشرعية والاقتصادية للتمويل في المصارف الإسلامية

    إن حكمة التشريع الإسلامي في مجال التمويل تتضح من خلال معرفة وظيفة التمويل في النشاط الاقتصادي، وبدون ذلك سيكون من الصعب إدراك حقيقة التمويل الإسلامي وأهدافه، وسمو الشريعة الإسلامية في تنظيمه على النحو الذي جاءت به.

    فالهدف من التمويل أساسًا هو تسهيل المبادلات والأنشطة الحقيقية. فالنشاط الحقيقي وهو التبادل إما بغرض الاستثمار أو الاستهلاك هو عماد النشاط الاقتصادي، وهو الخطوة الأولى نحو تنمية الثروة وتحقيق الرفاهية لأفراد المجتمع. فلو كان الأفراد يملكون المال اللازم لإتمام هذه الأنشطة لما كان هناك مبرر للتمويل. وإنما تنشأ الحاجة للتمويل إذا وجدت مبادلة نافعة لكنها متوقفة بسبب غياب المال اللازم لإتمامها. فالتمويل في هذه الحالة يحقق قيمة مضافة للاقتصاد لأنه يسمح بإتمام نشاط حقيقي نافع لم يكن من الممكن إتمامه لولا وجود التمويل.

    وقد يتراءى للكثيرين أن وظيفة التمويل الإسلامي تتماثل تمامًا مع وظيفة التمويل التقليدي الربوي الذي تقدمه المؤسسات المالية العاملة في الاقتصاديات المعاصرة. ولذلك فإن هذا البحث يلقي الضوء على مجموعة المعايير الشرعية والاقتصادية الحاكمة لصيغ وأساليب التمويل ليبرهن أن الشريعة الإسلامية الغراء قد نظمت هذا الجانب الاقتصادي المهم في حياة الدول والمجتمعات والأفراد مما يؤكد على سمو هذه الشريعة من ناحية، وليؤكد على الوظيفة المهمة التي يحظى بها التمويل في النشاط الاقتصادي المتمثلة أساسًا في تسهيل وتشجيع المبادلات والأنشطة الحقيقية التي تولد القيمة المضافة للنشاط الاقتصادي، وهذا هو مصدر تنمية الثروة وتحقيق الرفاه الاقتصادي.

    وبناءً على هذا الأساس أستطاع البحث أن يخلص إلى نتيجة غاية في الأهمية مفادها أن جميع أساليب التمويل في الشريعة الإسلامية ترتبط ارتباطًا مباشرًا بالنشاط الحقيقي. فالبيع الآجل والسلم والإجارة والمشاركة والمضاربة، وغيرها من الصيغ الإسلامية جميعها تتضمن التمويل بصورة لا تنفك عن النشاط الحقيقي. وهذا يتفق مع طبيعة التمويل ووظيفته التي سبقت الإشارة إليها. فلما كان التمويل خادمًا وتابعًا للنشاط والمبادلات الحقيقية، كان التمويل في العقود الإسلامية تابعًا للبيوع والعقود الحقيقية. ولهذا ليس في الشريعة الإسلامية عقد يتمخض للتمويل المجرد بقصد الربح، لأن هذا ينافي طبيعة التمويل ووظيفته الاقتصادية.

    والخلاصة التي يمكن الخروج بها من هذا البحث أنه يمكننا القول أن شريعتنا الإسلامية الغراء قد أولت التمويل اهتمامًا خاصًا تجسد في وضع مجموعة من المعايير الضابطة له، وأن هذه المعايير تنقسم إجمالاً إلى مجموعتين من المعايير هما:
    1. المعايير والضوابط العامة الحاكمة لكل صيغ وأساليب التمويل الإسلامي، وهي التي كانت محور هذا البحث.
    2. أما المجموعة الثانية فهي المعايير والضوابط الخاصة بكل صيغة أو أسلوب تمويلي على حده.

    وفي كلتا المجموعتين يظل الهدف هو التأكد من سلامة التمويل وتوافقه مع أصول وقواعد الشريعة إضافة إلى توافر الجدوى الاقتصادية له مع مراعاة تحقيقه لأهداف النظام الاقتصادي ككل ممثلة في الاهتمام بمصالح المجتمع المادية والمعنوية وتحقيق مصالح أفراد ذلك المجتمع، ولعل هذه الخصائص هي من أهم ما يميز التمويل الإسلامي عن التمويل الربوي الذي يظل هاجسه تحقيق الربح المادي دون الالتفات إلى ما سواه.
    الملفات المرفقة

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ أبو عبد العزيز على المشاركة المفيدة:

    عاشق هاشم (31/12/2012)

  3. #2
    الصورة الرمزية الرملاوي
    الرملاوي غير متواجد حالياً محترف
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    فلسطين
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    66

    رد: ورقة عمل: المعايير الشرعية والاقتصادية للتمويل في المصارف الإسلامية

    معلومات رائعة ومفيدة جداً مشكور على هذا الجهد الرائع

موضوعات ذات علاقة
الجودة في المصارف الإسلامية
الجودة في المصارف الإسلامية شهدت الصيرفة الإسلامية مواجهات كبيرة تزامنت مع التغيرات والتطورات الاقتصادية والاجتماعية التي شهدتها المجتمعات الإسلامية، وقد... (مشاركات: 1)

العولمة وبعض الآثار الاجتماعية والاقتصادية الناجمة عنها
هناك الكثير من السياسات والمتغيرات العالمية التي تؤثر وتنعكس نتائجها على مختلف نواحي الحياة البشرية على المستوى الاقتصادي أو الاجتماعي أو الثقافي أو السياسي،... (مشاركات: 5)

الشركات العائلية ودورها في التنمية البشرية والاقتصادية
ينظر البعض إلى رؤوس الأموال الضخمة التي تمتلكها الشركات العائلية في دول العالم بصفة عامة، والدول العربية ودول الخليج منها بصفة خاصة، ويتساءل عمَّا ساهمت به هذه... (مشاركات: 2)

الوصية الشرعية للمسلمين
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحبائى فى الله كلنا نعلم أنه يجب على كل مسلم ومسلمة كتابة الوصية الخاصة به قبل وفاته ـ وهذا ما نغفل... (مشاركات: 4)

معجم المصطلحات السياسية والاقتصادية عربي روسي
معجم المصطلحات السياسية والاقتصادية ( روسي – عربي ) (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات