النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: تحطيم القوانين في سبيل خلق الدعاية

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    الصومال
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    4,342

    تحطيم القوانين في سبيل خلق الدعاية

    تحطيم القوانين في سبيل خلق الدعاية
    مفتاح الوصول لأن تكون عظيما
    يأتي نتيجة وكالة إعلاناتك

    سأذكر المثال المذكور باختصار:
    ذهب رجل التسويق الى احد المدراء في الشركة يسأله: بما أن شركتنا تقدم الكثير من المنتجات وتطلق الكثير من الحملات المختلفة فلماذا لا نصنع الإعلان بأنفسنا؟ بدل أن نصرف الملايين كل سنة . لو طورنا وكالات إعلانات داخلية واستأجرنا فريقا إبداعيا خاصا بنا يعمل على الدعاية لنا.
    بهذه الطريقة أولن يكون لنا السيطرة الكبرى على إنتاجنا بهذه الطريقة؟
    فكان رد المدير: نحن بحاجة الى وجهات نظر إبداعية مختلفة لمنجاتنا المختلفة.اذا استأجرنا فريق إبداعي خاص بنا فالمحتوي في البداية سكون متشابها مع الوقت وبطبيعة الحال الإبداع والإعلان سيكون دون دم جديد ونظريات جديدة بهذا سنقع في روتين إعلاني.
    لكن باستخدام وكالات إعلانية تتلقى كل علامة تجارية معالجتها الإبداعية الفريدة وتتمكن من استغلال أدمغة مواهب كثيرة.


    وكالات الإعلان هم الذين ينفذون الحملات التسويقية مقابل مبالغ مالية.
    ولتطوير علاقة عمل ايجابية مع وكالة إعلان يتكون نتيجتها حملات إعلانية قوية باستمرار هناك حقائق:
    الحقيقة الأولى: وكالات الإعلان هي عمل دافعة للربح:
    بطبيعة الحال فإن الدعاية هي المجال الذي ليس للمسوقين خبرة كافية فيه
    وكلفة الدعاية قد تختلف من وكالة الى أخرى.فإن كنت لا تفهم ما تفعل فقد يسلبون مالك ويضيع حقك.
    هذه الوكالات تكسب الملايين طوال السنة من وراء الحملات التي تنظمها لشركات كبيرة.ولا عجب أن ترى المكتب الرئيسي لهذه الوكالة في مكان فخم في أغلى مكتب على برج ناطحة سحاب...!


    الحقيقة الثانية: وكالات الإعلان ليست شركة لك:
    في عدة نقاط افهم المقصود من ذلك...
    1-وكالات الإعلان ممولون و يستطيعون التأثير على عملك.
    2-ليست هناك وكالة إعلان ترجع اليك أموالك ان لم تنجح الحملة.


    الحقيقة الثالثة: وكالات الإعلان ليست مجموعات بحث:
    البعض من كبار وكالات الإعلان يدعون بأنهم الأفضل في تطوير آليات وتقنيات تساعدهم في تطوير البحوث التي تفيد كل رجل تسويقي بالإضافة الى معرفتهم التامة وفهمهم بالمستهلك.
    تلك البحوث والمعلومات الإحصائية ماهي الا نقطة في بحر نهايتها الخداع
    وفي الحقيقة 90% من هذه البحوث لا تنعكس على أفكار الحملة الإبداعية.

    الحقيقة الرابعة: فرق التسويق الجيدة ليست ضمانا للنجاح:
    حقيقة واقعية اذا ذهبت الى وكالة إعلان ستجدهم يحاولون إقناعك بأنهم الأفضل والأكثر مهارة ولديهم فريق إبداعي ذو خبرة حتى تظن أن النجاح في جيبك.
    نصائح:
    1-اذا اردت التعامل مع وكالة إعلان لابد وان تتعرف على فريق الإبداع فيها.
    2-رؤية وثائق الاعتماد لعمل الفريق.
    3-الإصرار على عدم العمل معهم الا بفريق إبداعي ذو خبرة.

    الحقيقة الخامسة: ليس من الضروري ان يكون الأكبر هو الأفضل:
    معظم وكالات الإعلان تحب أن تتباهى بكم من الملايين صنعت إعلانات في السنة.
    فكر معي:
    حيث تذهب لشراء حذاء ماركة عالمية وقالوا لك بأنهم باعوا منها ما يقارب 200 زوج (هل يهمك هذا ؟)
    فبطبيعة الحال ليس كل وكيل إعلان ناجح هو الأفضل.

    *ماذا يدفع وكالات الإعلان الى النجاح:
    1-لأنها تريد أن تكسب الجوائز.
    2-لأن الإبداع هو هدفها الأول.
    3-لأنهم يريدون المكافآت والميداليات للإعلان الناجح.
    *تدبير أمر علاقتك بوكالة إعلان:
    هناك عدة أمور هامة يجب أن تكون في حسبانك لكي تدير علاقتك معهم بشكل ايجابي..:
    1-أنت الرئيس:
    لأنك أنت الزبون والوكالة عامل مأجور..!
    2-ابق التركيز على إستراتيجية التوضيع:
    إذا قدمت إستراتيجيتك التوضيعية لوكالة إعلان فهم بالغالب يغيرونها على حسب عملهم واتجاههم.
    كن حذرا ولا تسمح لهم بذلك.وان قدمت لهم صحن من الأرز سيعطونك لقمة منه.
    وحين تعيد وكالة الإعلان إعادة توضيع إستراتيجيتك تأكد أن أسس هذه الإستراتيجية لا تزال في مكانها.

    3-وافق على مبلغ الصرف قبل أن يصرف:
    أي أن تعرف ماذا تفعل مع الوكالة..!
    ببساطة قم بطلب تقريرا كامل من الوكالة بكل النشاطات التي ستقوم بها لتنفيذ حملتك الإعلانية وحاول ان تعرف ماهي المتطلبات المالية لتوفير ذلك بنجاح وبشكل منظم كذلك اسأل عن كل شيء وبالتفصيل.
    كن على علم كامل وتام بكل ما يقومون به في حملتك.
    لكي لا تأتي اللحظة التي يفاجئونك فيها بمبلغ الحملات الإعلانية
    بعض الوكالات لا يقولون عن المبلغ الا بعد إتمام المهمة.
    وقتها...قم بتحول كامل حساب التسويق اليهم وأعطهم شيك على بياض ليصرفوه...!
    هل هذا مريح؟ لا بالطبع...كن على علم بكل المجريات كي لا يؤثر ذلك سلبيا على عملك..!

    *نقاط مهمة يجب التقيد بها لنجاح علاقتك مع وكالة الإعلان:
    1-أعطهم الحرية للاستكشاف والتفكير لخلق إبداع منقطع النظير.
    2-المبدع بحاجة لفسحة عمل.
    3-مفتاح نجاحهم هو التواصل العبقري.
    4-اذا أردت من فريق الإبداع ان يعطيك عملا ناجحا يجب ان توفر لهم الإلهام.
    5-اعط الوكالة الوقت الكافي لتطوير المفاهيم والأفكار.
    6-اعلم ان الفكرة تبدأ ببذرة ثم تنمو جذورا وتكبر الى أن تثمر..!

    *النقد الإبداعي:
    عندما تنتقد عمل وكالة الإعلان أول تعليق يجب أن يكون عبارة عن تقييم عما اذا كانت الأفكار توصل الرسالة المحددة في إستراتيجية التوضيع الى المستهلك ام لا.

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ أبو عبد العزيز على المشاركة المفيدة:

    علي أسامة (22/1/2011)

موضوعات ذات علاقة
من اطرف القوانين والممنوعات
من اطرف القوانين والممنوعات في الصين مثلاً كل عائلة تنجب أكثر من طفل واحد تعاقب بالسجن أو الغرامة !! وفي الصين ايضاً يمنع على الأغبياء.. دخول... (مشاركات: 18)

أجمل إنجازات مصر 30 عاما...هل من سبيل!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
السلام عليكم في طريقي للبيت تصادفت مع بعض شباب الجامعة المتخرجين حديثا ( حفظهم الله ) وكلاً يأخذ ويرد عن ( كيف يترك البلد ويهاجر إيطاليا أو ما علي... (مشاركات: 8)

كيف تصنع القوانين الروتينية
من الغريب أن تتخذ قراراً قد يكون خطأً وأنت تصر عليه لمجرد أنك وجدت غيرك يفعل هذا وقد يكون بإمكانك تغييره ولكن تأبى ذلك لمجرد مسايرة الركب مرفق عرض يوضح... (مشاركات: 10)

قصة طريفة - على سبيل الاستراحة
زوجي العزيز: اكتب هذه الرسالة لأخبرك بأنني قررت الانفصال عنك. لقد كنت زوجة طيبة طوال سنوات زواجنا السبع، ولكن الأسبوعين الأخيرين كانا جحيما بالنسبة لي. لقد... (مشاركات: 4)

عوائد الدعاية تقفز بأرباح جوجل
قفزت عوائد الدعاية والإعلان بأرباح موقع البحث على الانترنت الشهير جوجل. وتخطت أرباح جوجل التوقعات للربع الأول من العام الجاري لتصل إلى مليار دولار أمريكي،... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات