أهداف برامج التغيير
.
إن عملية التغيير تكون عملية هادفة ومدروسة ومخططة, ومن أهداف برامج التغيير مايلي :-
١- زيادة قدرة المنظمة على التعامل والتكيف مع البيئة المحيطة بها وتحسين قدرتها على البقاء والنمو .
٢- زيادة مقدرة المنظمة على التعاون بين مختلف المجموعات المتخصصة من أجل إنجاز الأهداف العامة للمنظمة .
۳- مساعدة الأفراد على تشخيص مشكلاتهم وحفزهم لأحداث التغيير والتطوير المطلوب .
٤- تشجيع الأفراد العاملين على تحقبق الأهداف التنظيمية وتحقيق الرضى الوظيفي لهم .
٥- الكشف عن الصراع بهدف إدارته وتوجيهه بشكل يخدم المنظمة .
٦- بناء جو من الثقة والإنفتاح بين الأفراد العاملين والمجموعات في المنظمة .
٧- تمكين المديرين من أتباع أسلوب الإدارة بالأهداف بدلا من أساليب الإدارة التقليدية .
٨- مساعدة المنظمة على حل المشاكل التي تواجهها من خلال تزويدها بالمعلومات عن عمليات المنظمة المختلفة ونتائجها .
وتحتاج القيادات المعاصرة بإدارة التغيير إلى أهمية ؛-
- الإحساس بقيمة الوقت والسرعة فى العمل .
- تشجيع فرق العمل بالمنظمة, ونشر الشعور بالثقة فى النتائج المتوقعة.
- مراجعة رؤية المنظمة أولا بأول .
- توصيل رؤية المنظمة لجميع العاملين, وتحديد الرؤية والإستراتيجية اللازمة للتغيير .
- مساندة الحلول المتكاملة.
- تحقيق المكاسب لجميع أطراف التنظيم, والتوفيق بين حاجات وأهداف الأفراد والمنظمة .
- بناء سياسات جديدة .
- تحديد الممارسات والمشاريع الجديدة .
- إجراء الدراسات والأبحاث الميدانية لدعم القرارات والسياسات .
- الإستعداد للمستقبل بطرق علمية .
- إدخال نظم وتكنولوجيا المعلومات .
أدوات التغيير هى التغيير التكنولوجى والتغيير السلوكى والتغيير المعلوماتى . والتغيير الهيكلى والتغيير فى الموارد البشرية و التغيير البيئى, ويحتاج كل ذلك إلى ضرورة الإهتمام بما يلى ؛-
- التدريب السلوكى والمعرفى والتكنولوجى والفنى .
- الإستشارات الإدارية .
- الدراسات والبحوث الميدانية .