تمثل المحافظة على نمط حياة صحي في مكان العمل، احدى أكبر المعضلات التي يواجهها اليوم المهنيون العاملون في جميع انحاء العالم. فالجلوس أمام شاشة الكمبيوتر من 8 إلى 10 ساعات يوميا، ومن 5 إلى 6 أيام في الأسبوع يستنزفأهم النصائح للحفاظ على صحة سليمة في مكان العملبطبيعة الحال طاقة الشخص العامل ويؤثر على صحته على المدى البعيد.

بينت أحدث إحصاءات منظمة الصحة العالمية معاناة أكثر من بليون شخص بالغفي العالم من السمنة من بينهم 300 مليون شخص يعانون من “سمنة مرضية”
لم تنج منطقة الشرق الأوسط من وباء السمنة وذلك زاد من إهتمام السلطاتالمختصة في أنحاء منطقة الشرق الأوسط (تبين أن 25.6% من الرجال و 39.9% منالنساء يعانون من السمنة في الأمارات العربية المتحدة بينما يعاني 26.4%من الرجال و 44% من النساء في السعودية من ذات الداء).
كيف يستطيع الموظف تنمية نمط حياة أكثر صحة في مكان العمل مما يؤديبدوره إلى تقليص فرصة إرتفاع مؤشر الكتلة الجسدية و الأمراض الغذائيةالمزمنة؟ (مثل السكري و إرتفاع الضغط و غيرها من أمور).
يقدم لكم بيت.كوم أهم النصائح لترويج نمط حياة أكثر صحية لممارسته في مكان العمل.

1) لا تنس تناول طعام الفطور: خذ الوقت دائما لتناول الفطور كل صباح قبل أو بعد وصولك للمكتب:

يعد تناولك لوجبة فطور كاملة المفتاح الأساسي للحفاظ على توازنكالغذائي على مدار اليوم (أهدف إلى تناول 3 إلى 5 وجبات صحية في اليوم)

2) إجلب طعامك المعد في المنزل:

إحزم معك طعام الغداء: يعد الطعام المحضر في المنزل أصح بكثير من وجباتالمطاعم السريعة و غيرها من حلويات و سكريات دسمة. أيضا، ليكن في متناولكبعض من الوجبات الصحية الخفيفة في مكتبك حتى تستطيع التغلب على إغراءاتالأطعمة الغير صحية فور حصولها.

3) أخرج من المكتب خلال إستراحة الغداء:

أخرج من المكتب حتى لو كانت مدة الإستراحة 30 دقيقة أو ساعة كاملة و خذنزهة صغيرة في أنحاء المكتب أو الحي الذي تقع فيه الشركة. إذا كان الجوبارد جدا أو حار جدا توجه إلى أحد المجمعات التجارية أو المتنزهات لتمشيهناك.

4) واظب على شرب السوائل أثناء العمل:

إجلب معك دائما قوارير الماء الخاصة بك إلى العمل. لا تكتف بتناول أقلمن 8 كؤوس يوميا. غالبا ما ينسى الناس تناول الماء في خضم يوم العمل. ضعقارورة الماء في متناولك في كافة الأوقات حتى تتجنب الجفاف و نقص الطاقة وخاصة عدم الفاعلية في العمل. الأجسام المتهالكة و المعنويات المنخفضة لاتعد منتجة مثل نظرائها النشيطة.

5) تابع الحركة:

هل تحتاج إلى التحدث مع زميل لك؟ إذهب لعنده بدلا من إستخدام الهاتف أوالبريد الإلكتروني. هل لديك طلب ضروري لقسم تكنولوجيا المعلومات في الطابقالثاني؟ إذهب إليهم بنفسك. سيساعد هذا المجهود البسيط في الحفاظ على دورتكالدموية.

6) اطرح موضوع الصحة على الادارة

كونك موظف بدوام كامل، يعني ذلك أنك ستقضي معظم وقتك في العمل. هل تظنأنت و زملائك أنه من الأفضل للإدراة تزويدكم بإجراءات تساعدكم في الحفاظعلى نمط حياة صحية؟ هل سيساعد وجود صالة رياضية في الشركة أو كافيتيريامختصة بتقديم الوجبات الصحية على الحفاظ على لياقتكم في الشركة؟ قدم هذهالإقتراحات الإدراة العليا في الشركة. في نهاية المطاف ستؤدي هذه المسألةإلى رفع العائد الإستثماري.
(صالة رياضية / كافيتيربا خاصة بالشركة) أي موظفين أكثر صحة/ سعادة أي إنتاجية أفضل وعائد إستثماري أعلى.

باشر بإقناع الإدارة و ليبدأ المرح الآن!