النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: بعض أنواع المقابلات ؟

  1. #1
    طلب من الاعضاء من لدية أنواع أخري فل يشاركنا لثراء الموضوع...........
    أنواع من المقابلات
    ليست كل المقابلات تتبع أسلوب (واحد لواحد). قد تواجه أنواع أخرى من المقابلات. فيما يلي شرح موجز لبعض أنواع المقابلات:
    مقابلات اللجان:
    تتكون اللجنة عادة من عضوين أو أكثر، على سبيل المثال: رئيس التوظيف، ورئيس القسم الذي ستعمل به.
    حاول أن لا تنتابك الرهبة من هذا الوضع. انظر للشخص الذي يطرح الأسئلة، وانظر للشخص الآخر أحيانا وأنت تجيب على الأسئلة. تذكر أن القرار سيتخذ من قبل أكثر من شخص، وهذا قد يزيد من فرصتك على النجاح.
    مقابلات اكتشاف الكفاءة:
    هذه المقابلات صممت لتتيح لك الفرصة لعرض مستوى كفاءتك في المهام الأساسية للعمل المطلوب. ربما يطلب منك مناقشة أمثلة من عملك السابق وإنجازاتك. الأمثلة يجب أن تكون مختلفة عن تلك التي ذكرتها في طلبك لشغل الوظيفة. قبل المقابلة عليك أن تعمل قائمة بالكفاءات المطلوبة لهذا العمل وفكر بأمور قمت بها متعلقة بكل أمر من هذه الأمور.
    مقابلة المجموعة:
    قد تدعى لمقابلة بكونك جزء من مجموعة. وهذا لاختبار كيف ستتصرف إن كنت جزء من فريق. كن مستعدا لأخذ جزء فعلي من المناقشة / المهام وضع أفكارك أمامهم. كن جازما لكن غير متصلب.
    اختبارات المهارات أو اختبارات أمثلة العمل:
    هذه الاختبارات صممت لقياس مستوى معرفتك، أو فهمك لهذا العمل، كاختبارات الطباعة، السواقة، اللياقة، ... الخ. حاول أن تعرف عما سيكون الاختبار وحاول ممارسته قبل المقابلة.
    الاختبارات الشخصية:
    قد توجّه إليك أسئلة عن معتقداتك، مشاعرك، وسلوكك في حالات معينة. لا يوجد الكثير من أسئلة نعم ولا في هذا النوع من المقابلات. لنتيجة النهائية هي تقدير شخصي لمعرفة ما إذا كان الشخص يناسب العمل المعلن أم لا.
    اختبارات القابلية والجدارة:
    هذه الاختبارات صممت للتنبؤ عن مدى جودة قيامك بمهام معينة. حيث يتم اختبار براعتك في أمور مثل التفكير في الكلمات، الأرقام، الأشكال البيانية، حل المشكلات، واتباع التعليمات. عادة ما تكون هذه المقابلات في شكل اختبار تحريري عليك إنهاءه في فترى زمنية محددة.
    لا تقلق إن كان عليك تجربة أنواع جديدة من المقابلة غير التي تعودت عليها، فالقواعد متشابهة في معظم أنواع المقابلات. الإعداد هو كل شيء!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    16
    مقابلات هاتفيه
    وتستخدم خلال الهاتف لسؤال المتقدم وهكذا ومن لديه المزيد عن هذا النوع فلا يبخل علينا

  3. #3
    جزاك الله خيرا كثيرا وجعله الله فى ميزان أعملكم الطيبه

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    16
    شكرالك ؟أخي نحن في انتضار الجديد

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    12
    جزاكم الله خيييييييييييييييييييييييي يييييييييييرا

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    12
    يوجد أنواع أخرى من المقابلات وهى
    مقابلات مخططه وهى تكون فى شكل أسئله محدده الى طالبى الوظفيه
    مقابلات غير مخططه وهى تكون فى شكل أسئله عامه

  7. #7
    هنال أنوع أخرى من المقابلات مثل المقابلات من خلال الإنترنت أو المقابلات الفردية أو المقابلات الجماعية وتنقسم إلى قسمين فرد يقابل مجموعه أو مجموعة من المقابلين الذين يقابلون فرداً واحداً.

  8. #8
    هنالك اسئلة امنية في مقابلات ما قبل التعين

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    252
    بعض نماذج
    المقابلات
    مع تمنياتي
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    16
    المقابلات الشخصية
    [مقابلة الاختيارL ENTRETIEN DE SELECTION ]
    تعتبر واحدة من أقدم الوسائل وأكثرها نفعا لاختيار العاملين من بين طالبي التوظف لأنها تقدم فرصة ل:
    *رؤية طالب التوظيف والتحدث معه /أو التحدث إليه.
    *تكمله معلومات طلب التوظيف .
    *ملاحظة رد فعل المترشح للمواقف المعينة بأم العين .
    *الحكم علي نظافته وهندامه وأناقته ؟
    *قدرة المترشح علي التعبير عن نفسه ولباقته ولياقته ؟
    *معرفة الميول العامة للمترشح .
    ويشترط :
    *أن الأسلوب الذي سيتبع للقيام بالمقابلات لتحقيق أهدافها اللا يخرج عن موضوعها الأساسي.
    *ويتوقف نجاح المقابلة إلي حد كبير علي خبرة الشخص (أو الأشخاص )الذي يجري المقابلة وأمانته في أدائه لواجبه .
    ويعتبر الآن إجراء الحديث (أو لمحادثة) كوسيلة أساسية للإختيار،وكما رأينا فهي (إلي جانب تقنيات أخري )تحمل لنا معطيات ما قبل الإختيار (الإختيار المسبق )، أو أي معطيات تكميلية وذلك من أجل التأكد .إن الشخص الذي يجري المقابلة هو شخص معالج من الصنف الكينيكي (العيادي )،هذا النشاط يديره شخص ويتعين أن ’’يوجه’’ بواسطة إنسان متخصص يحترم القواعد التالية:
    (1)يتعين عليه أن يكون مهيأ للعمل إنطلاقا أو ابتداء ا من الإطلاع علي رسالة المترشح,ومعرفة سيرة حياته ,وعند الاقتضاء الإطلاع علي استمارة الأسئلة، التي ملأها طالب التوظف مثلا.ويتعين عليه أن يحصل علي [قائمة رقابة]أو متابعة للأسئلة المطروحة التي يجب أن لاتنسي أبدا
    (2)ويتعين أن يكون هذا الإنجاز يهدف إلى معرفة طالب التوظف معرفة جيدة,مع تركه يفصح عن نفسه وإن تطلب الأمر مساعدته في طرح الأسئلة من تلقاء نفسه ,لأن مثل هذه الأسئلة ،يمكن أن تخبر عن شيء يتعلق بدوافعه الكامنة التي لم يفصح عنها بعد(أي مكنوناته).
    (3)وبهدف جمع معطيات موضوعية عن المترشح طالب العمل،يتعين علي الشخص الذي يجري المقابلة،إذن أن يأخذ علي الأقل حدا أدني من النقاط وإن تمكن من التسجيل فله أن يقوم بذلك
    (4)هذا، ويتعين عليه أن يكون كفؤا ومتادبا-أي يكون متحليا بآداب اللباقة واللياقة التي يبحث عنها في المترشح نفسه.
    (5)ومن ثم، ستسمح له الفرصة أن يقدم للمترشح صورة عامة عن المؤسسة،والمنصب المتوفر ،علي أن ينهي أشغاله بالتأكيد او التأييد،أوعدمه مرفوقا بتعيين أسباب هذا القرار أوذاك……
    (6)وفي الأخير علي الشخص الذي يتخذ هذا القرار أن يزودالجهات المسؤولةأو المعنية بالمعطيات الكافية التي تستعمل لتبرير قرار الإختيار.
    أما بالنسبة للمناصب الهامة -أو ذات الأهمية- المؤمنة كالإطارات العليا مثلا،فإنه يتعين أن يتم ذلك بواسطة اختصاصي-كهيئة تضطلع بالتوظيف أو دائرة مختصة في شركة كبري.ما . وكل ذلك الآن أصبح يتم بطرق سهلة وسريعة خاصة في المنظمات التي تمسك بناصية التكنولوجيا الحديثة ونظم المعلوماتية....