صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 35

الموضوع: قسم تحميل المجلات العلمية حول رأس المال الفكري باللغة الإنجليزية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    463
    بعد الطلبات الكثيرة تم فتح القسم الجديد يوم 18 من شهر ديسمبر 2008
    ننتظر مساهمات الأعضاء الكرام، و لكل من يجد ما يفيده في هذا القسم أن يتذكرنا بالدعاء الصالح

  2. #21
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    9
    الاخ الكريم/ رياض
    رغم اتفاق غالبية الباحتين على ان راس المال الفكري والبشري هو العماد الرئيس للمنظمات الجديثة وازدهار هذا المجال البحثي في دول الغرب , إلا اننا نجد فقر شديد في البحوث في هذا المجال في العالم العربي , فالباحث في هذا الموضوع يجد صعوبة بالغة في العثور على دراسات ومراجع في العالم العربي يمكن ان تشفي جزء من تطلعاته.
    لماذا ؟؟؟
    لا أدري !!!

  3. #22
    شكرا على المساهمه الرائعه وأتمنى المزيد

  4. #23
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    2
    الاخ الفاضل هل يوجد مواضيع عن راس المال الفكري باللغة العربية

    وفقق الله اخوك من غزة ونحن بحاجة للموضوع

  5. #24
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    3
    المقال الاول :أهمية دور الإنسان في ظل إدارة الموارد البشرية الحديثة د.إياد السفاريني.


    هل تعلم أيها الانسان -أيا كان موقعك- دورك في الحياة، لماذا خلقت وما هو هدفك، والى أين تريد أن تصل. هل تعلم أن الله تعالى كَرَمَكَ فخلقك سبحانه وجعلك مبدعا متميزا ناجحا، وقد أودع فيك عناصر للنجاح والتفوق، وما عليك إلا أن تكتشف هذه العناصر، وتحسن توظيفها، كشرط لكي تحقق ذاتك وتكون من الناجحين المتميزين.
    ومن موقعنا في قسم التنمية البشرية والادارية ستكون أيها الفاضل محور إهتمامنا لنرتق معا في معارفنا ومهاراتنا في قدراتنا وإمكاناتنا سواء كانت قدرات ذهنية، أو بدنبة، أو فنية، واليوم نبدأ معا مقالنا الاول بعنوان ” أهمية دور الإنسان في ظل إدارة الموارد البشرية الحديثة “ مرفقا به تعريفات ومصطلحات.

    أهمية دور الإنسان في ظل إدارة الموارد البشرية الحديثة

    الإنسان أساس المجتمعات والمنظمات فبصلاحه تصلح وبارتقائه بقدراته وإمكاناته ترتقي، وبقدر استثماره لهذه القدرات والإمكانات تنجح وتتطور، وكلما ازدادت معارفه ومهاراته كانت الابتكارات والإبداعات هما المحدد الأهم لرقي المجتمعات وتفوقها.
    لم يبقَ الإنسان مجرد آلة يتم استخدامها للحصول على بعض الأرباح، أو مورد يمكن استخدامه لزيادة هذه الأرباح، بل هو في ظل إدارة الموارد البشرية الحديثة يُعَد من أهم أصول المنظمة والعنصر الأهم والمحور الأساس، وذلك بما يملكه من معارف تنعكس مهارات وملكات، قدرات وإمكانات ومن خلالها يمكننا استثمار هذه المواهب سواء أكانت إمكانات أم إبداعات لتنعكس إيجاباً على البعد المادي والمعنوي لأصول المنظمات.
    إدارة الموارد البشرية الحديثة تعني فيما تعنيه الاهتمام بالنتائج بديلاً عن الأنشطة، وبالنوع بديلاً عن الكم، والكفاءة بديلاً عن الفعالية، وهي بالتالي إدخال تعديلات جذرية على آليات العمل تضمن التكلفة الأقل، والوقت الأقصر، والجهد الأنسب، والمردود الأعلى والأفضل.
    إن اكتشاف مهارات الأفراد وملكاتهم وقدراتهم وإمكاناتهم وتوظيفها في مكانها المناسب من خلال قسم إدارة المواهب يجعل المسار أقصر للوصول إلى أفضل النتائج، وسينعكس حتماً نجاحاً وإبداعاً على الفرد والمنظمة.
    وصناعة المواهب تكون أولاً: من خلال زرع الأفكار وبرمجتها لتؤتي أكلها في المجتمع والمنظمات، ونرى هذا المعنى في قوله تعالى: ﴿ ألم تر كيف ضرب الله مثلا كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها ويضرب الله الأمثال للناس لعلهم يتذكرون ﴾، وبرمجة الأفكار تكتسب من الوالدين والمحيط العائلي والمحيط الاجتماعي والمدرسة والأصدقاء ووسائل الإعلام والنفس. “بالفكرة يستطيع الإنسان أن يجعل عالما من الورود أو من الشوك” كما قال سقراط، وثانياً: عبر نشر ثقافة المعرفة ومن خلاها يمكن اكتساب المهارات وما العملية التعليمية إلا معرفة بمفهومها النظري ومهارة بمفهومها العملي.
    ومما سبق نستنتج أن طريق النجاح يكمن بممارسة إدارة الموارد البشرية بأسلوب عصري كفءٍ وفعالٍ، وذلك بالتركيز على العنصر البشري والذي يعد أهم أصول المنظمة من خلال اعتماد النقاط التالية:-
    أولا: بإدارة المواهب، تخطيطاً وتنظيماً وتكويناً وتوظيفاً وتوجيهاً ومراقبة.
    ثانياً: بتخطيط المسار الوظيفي للموظفين بدءاً من التوصيف الوظيفي مروراً بالتأهيل وانتهاءً بالتطوير، ويكون ذلك كله من خلال العملية التدريبية.
    ثالثاً: إدارة الأداء بأبعادها الثلاث تخطيطاً وتقويماً وتشخيصاً، يتبعه تحسناً فتطويراً.
    وعلى الرغم من وجود أصولٍ ووظائف متعددة أخرى مهمة لإدارة الموارد البشرية ولإدارة المنظمة إلا أنه وبالتركيز على إدارة المورد البشري اكتشافاً وتوظيفاً وتطويراً وتقويماً فإنه يرتقي، وبارتقائه وتمكنه يكون بمقدوره التعامل مع الأصول المادية والوظائف الأخرى والارتقاء بها.
    وبممارسة إدارة الموارد البشرية بالأسلوب الكفء والفاعل ينعكس ذلك على الأداء التنظيمي إيجاباً وارتقاءً.
    وعليه نكون قد تجاوزنا عدة مراحل، فمن إدارة الإفراد إلى إدارة الموارد المادية والبشرية وصولاً إلى إدارة الإمكانات والمواهب البشرية، وبعد أن كانت الأصول المادية ( رأس المال المادي ) هي أهم الأصول بدأ التحول التدريجي إلى أهمية الأصول البشرية ( رأس المال البشري ) وارتقى في ظل إدارة الموارد البشرية الحديثة إلى الأصول الفكرية ( رأس المال الفكري ).
    وبحسن إدارة رأس المال الفكري ( المواهب ) نكون في إدارة الموارد البشرية قادرين على تجاوز كل التحديات التي تواجهنا وما سيظهر منها، بسبب امتلاكنا لأهم الأصول ألا وهو الأصل الفكري متمثلاً بالموهبة البشرية القادرة على التأقلم والإبداع والابتكار.
    التعديل الأخير تم بواسطة رياض ; 10/6/2009 الساعة 11:28

  6. #25
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    124
    مشكر دكتور اياد على مجهودك

  7. #26
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    12
    اللهم اغفر لـ: رياض بن صوشة و لوالديه وزده من علمك
    بارك الله فيك وغفر لنا ولك

  8. #27
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    14
    شكرا جزيلا علي هذا الجهد الرائع

  9. #28
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    6
    زادكم الله علما و شفعه فيكم

  10. #29
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5
    قسم رائع فى مكتبة اكثر من رائعة و لا يوجد كلمات كافية للشكر فجزاك الله عن الباحثين خير الجزاءقسم تحميل المجلات العلمية حول رأس المال الفكري باللغة الإنجليزية

  11. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    12
    جهد مشكور وجزاك الله عنا الف الف خير

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة