النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ارجع خطوة إلى الخلف ...لجذب الكفاءات

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    ترجمة
    المشاركات
    785

    ارجع خطوة إلى الخلف ...لجذب الكفاءات

    انتقل باستراتيجية التعيين إلى مستوى أفضل بالرجوع خطوة إلى الخلف .



    هل تعتمد عملية التعيين على ما تعرفه عن الباحث عن الوظيفة ... ؟



    إن كان هناك شئ هام فى عملية التعيين فيجب أن يكون قدرتك على جذب المرشحين الأكفاء للتقدم للوظائف المفتوحة لديك.
    كشفت دراسة حديثة أن أعلى الكفاءات تريد أن تنخرط فى أعمال مع الشركات حسنة السمعة و أن يختبروا كيف يكون العمل فيها - ما يساعدهم فى التعرف على شركتك هى التكنولوجيا الحديثة .



    كيف يراك الباحث عن وظيفة ؟ ثلاثة أسئلة كى تطرحها



    حان الوقت كى تأخذ خطوة إلى الخلف و أن تنظر إلى الخبرة التى تقدمها لمرشحى الوظيفة و لكن عليك أن تنظر بأعينهم ، و هذا هو الوقت لتقم بذلك الأن .
    فيما يلى ثلاثة نماذج يستخدمها المتقدمين لوظائف اليوم للبحث عن فرص وظيفية و البحث عن أصحاب الأعمال المحتملين .
    فيما يلى بعض النقاط التى تجعلك تنظر إلى نفسك كشركة و صاحب عمل بعيون الباحثين عن وظائف.



    • جرب أن تبحث عن وظائف عن طريق جهازك الجوال . هل يسهل البحث عن وظيفة بشركتك من خلال الموبايل ؟ هل يسهل تصفح و قراءة العروض على موقع شركتك ؟ هل بيانات شركتك واضحة ؟

    معدل استخدام الناس لأجهزة الجوال فى نشر وتبادل المعلومات فى تزايد مستمر – و يبدو أن هذا المعدل لن يتراجع .
    إذاً إن لم يكن موقع شركتك يتوافق مع البحث من خلال الموبايل ، فعليك بتطويره لكى يفعل. و حتى تصل إلى أكبر عدد ممكن من الباحثين عن وظائف .



    • على محرك بحث اليوتيوب اكتب " العمل فى شركة ( اسم شركتك) " ثم افعل نفس الشئ و لكن بالنسبة لشركة أحد من منافسيك .



    انظر إلى نتائج البحث أىمن الشركتين سيلفت انتباهك بشكل أكبر؟ الفيديوهات من شانها إرسال صورة حقيقية ومكتملة للمتقدمين كما أنه يسهل تداولها عبر الشبكات المختلفة و يسرع انتشارها على كافة محركات البحث و مواقع الشركات إلخ..
    "يوم فى حياة موظف " فيديو يسهل تسجيله و هو توثيق عن بيئة الشركة و شهادة عن شكل العمل فيها و هو مايعطى للمتقدم انطباعاً عما يمكن أن يختبره من تجربة رائعة من العمل فى الشركة.



    • هل أنت كيان اجتماعى ؟



    أدخل اسم شركتك و اسم شركة أحد من منافسيك على محرك بحث جوجل . بأى النتائج انبهرت ؟ هل لاحظت وجودك مقارنة بوجود منافسك على كافة المواقع و شبكات التواصل المتداولة . كيف ترى أنك تتميز بوجودك عليها؟
    شبكات التواصل الإجتماعى أصبحت السبب الذى يدفع العديد من الشباب إلى فتح الانترنت مما يوفر فرصاً أمام أصحاب الأعمال .



    وجهة نظر الأخر تجاهك يعتبر واقعاً عندما يتعلق الأمر بالتوظيف و لا يمكن تجاهل هذا الأمر. إن كنت أحد أصحاب الأعمال فعليك أن تتخلى عن موقعك لبرهة من الوقت و أن ترجع خطوة للخلف وتضع نفسك محل الباحث عن عمل . ثم عليك التحرك مرة أخرى إلى الأمام و أن تصنع بنفسك الأسباب التى تجعلك كشركة محل جذب للمتقدمين .
    اقرأ أيضاًً...
    سر التحفيز : كيف تحافظ على إنتاجية موظفيك ؟


  2. #2
    الصورة الرمزية hr career
    hr career غير متواجد حالياً تحت التمرين
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    1

    رد: ارجع خطوة إلى الخلف ...لجذب الكفاءات

    كلام جميل جدا , فعلا استفدت منة ارجع خطوة إلى الخلف ...لجذب الكفاءات

موضوعات ذات علاقة
كيف تكتب السيرة الذاتية باحتراف .. شرح مصور خطوة خطوة
هذا شرح مصور خطوة بخطوة يشرح كيف تكتب السيرة الذاتية باحتراف من خلا أحد أشهر مواقع التوظيف كيف تكتب السيرة الذاتية باحتراف .. شرح مصور خطوة خطوة ... (مشاركات: 2)

كيف تقوم بإعداد دورة تدريبية ناجحة .. خطوة خطوة
القدرة على تدريب الآخرين هي مهارة نحتاجها كثيرا في العمل إذ إننا نحتاج لتدريب زملاء جدد ومرؤوسين بخبرة أقل أو زملاء في قطاعات أخرى. عندما نكون قادرين على تدريب... (مشاركات: 4)

تعلم بالصورة خطوة خطوة : كيفية اعداد كتاب الكتروني
الملف المرفق يوضح بالصورة خطوة خطوة كيف تعد كتابا الكترونيا من البداية الى النهائية وهو بذلك يسهل كثيرا على من يرغب في اعداد كتاب الكتروني لنماذج الموارد... (مشاركات: 3)

طرق عملية اكيدة لجذب ما تريد ؟
ان هذا الامر يتطلب عدة امور نلخصهابسبع طرق عمليه اكيدة هنا باذن الله : (1) تعلم في الحياة الطيبة ان الناستجذب تلقائيا ما تريد لكن غالبا ما يكون ما تريد ليس... (مشاركات: 0)

مقال : التقدم إلى الخلف - الدكتور مصطفى محمود
حينما اكتشف الرجل الأوروبي البخار و الكهرباء، و صنع الصلب و القطارات و الطائرات، و أضاء المدن فأحال ظلامها نهاراً امتلأ شعوراً بالسعادة و العظمة. و حينما... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات