النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: كيف يراك الآخرون؟!

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    هندسة
    المشاركات
    3,109
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ أحمد نبيل فرحات

    كيف يراك الآخرون؟!


    بداية القول انه ليس باستطاعة أي إنسان قراءة العقول ولهذا يبقى موضوع كيف ينظر الناس لنا وما هو تفكيرهم حيالنا لغزا مبهما. قامت الدكتورة آن ديمارياس والدكتورة فاليري وايت بتأليف كتاب قيم يناول هذا الموضوع بعنوان (الانطباع الأول) [First Impression] .

    والكتاب يتناول الجانب الذي يدركه الإنسان وهو ما لا تعرفه عن نظرة الناس لك، حيث تشير المؤلفتان إلى أن للإنسان دور في ترك الانطباع الأول عند الآخرين.

    الكتاب يتناول بعمق في موضوع الفهم الشخصي للأمور، ويتضمن كيف يقوم الإنسان بفهم نفسه وكذلك كيف يراه ويفهمه الآخرين وكذلك كيف نقوم نحن بفهم الآخرين. كما يقوم الكتاب بإجلاء الغموض عن تعقيدات ميول النفس البشرية.

    يشير الكتاب انه في كثير من الأحيان تكون لغة جسدنا وحركاتنا تتناقض مع حقيقة ما نفكر أو على الأقل لا تعكس حقيقة شخصياتنا بوضوح.

    الكتاب سوف يساعدك على تقييم تصرفاتك بحيث تصبح أكثر وعيا وإدراكا لما تتركه تصرفاتك وكلماتك من انطباعات في ذهن الشخص المقابل. بهذه الطريقة تضمن أن تصل الصورة الصحيحة والانطباع الحقيقي عنك للآخرين مع أدنى النسب أن يفهمك الآخرين بصورة خاطئة.

    يقوم الكتاب بتقسيم الانطباع الجيد الذي تريد تركه في نفوس الأشخاص المقابلين إلى سبعة مهارات أساسية ويقوم بتفصيلها وتدريب القارئ على إتقانها بحيث يصبح لديك القدرة على التحكم في الانطباع الذي تتركه عند الآخرين. كذلك يوضح لك الكتاب التصرفات التي غالبا ما تؤدي إلى ترك الانطباع السيئ عند الآخرين وكيفيه تجنبها.

    هذا ومن جانب آخر، تعطي لغة الجسد انطباعا عن ذاتها و تعكس ما يعتمل بداخلنا من عواطف و أحاسيس وهي عنصر مهم لادراة عمل ناجم حيث أننا لا نستطيع دائما القول ما نشعر به حقا. و يعني هذا أن علينا أن نتصرف بإيجابية في المواقف السلبية و العكس بالعكس و بإمكان الفرد تحديد لغة الجسد للآخرين و معرفة ما يعنون حقا مهما يودون قوله.

    طريقة الوقوف

    قد يتبادر إلى الذهن ان ذلك يعني الوقوف و انتصاب القامة قدر الإمكان وفي الحقيقة فان ذلك يعني الانتظام الطبيعي للرأس و الجسم دون اللجوء إلى التوتر والثبات على الأرض ولكل شخص طريقة مختلفة في الوقوف تتطور حسب العاد عبر السنين و يمكن لهذا أن يكون إرخاء الكتفين نحو الأمام أو وضع الرأس بطريقة بشعر معها الفرد أنها طبيعية.

    ويمكن لطريقة الشخص في الوقوف أن تظهر الكيفية التي ستتعامل بها مع موقف معين فإذا وقف الفرد مسترخي الكتفين متشابك اليدين و مائلا إلى أحد الجانبين فان ذلك قد يدل على انه غير مستعد أو مهتم بالمهمة المطروحة أما إذا وقف الشخص بكتفين قويين و رأس إلى الأعلى و ذراعين محدودتين و قبضة مغلقة فانه يبدو كمن هو مستعد لمواجهة أي شيء مهما كان ذلك يحمل معه من تحديات.

    البيئة المحيطة

    يبدو أولئك الأشخاص الذين يلجأون إلى الوقوف دائما بأنهم أقوى من الجالسين و يعود ذلك بسبب انهم يأخذون مساحة اكبر ولذا فإذا كنت تشعر أن الوقوف يريحك قم باستخدامه كي تظهر بأنك أعلى منزله من المحيطين بك.

    وحيث تتحرك في البيئة المحيطة بك، يجدر بك أن تعلم انه كلما أخذت مساحة اكبر كلما جعلت الآخرين يشعرون بالتهديد من وجودك و يعود السبب في ذلك إلى أن الأشخاص من حولك يمكن أن يشعروا أن وجودهم في المنطقة ليس له أهمية تذكر وفي مثل هذه الحالة يمكن ان يتحركوا مستخدمين اقل ما يمكن من المساحة.

    أما إذا كنت جالسا فانك تستطيع إعطاء صورة عن القوة فإذا كان الوقوف غير مناسب لك استخدم مساحة اكبر بتمديد ساقيك أو باستخدام ذراعيك على جانبي الكرسي و حيث تكون منشغلا بمحادثه هاتفية و بحاجة إلى تأكيد شيء معين فان الوقوف يظهر حاجتك الملحة إلى ذلك.

    الإيماءات

    إن القيام بعمل ما ربما يعني أن القضية شيء آخر فعلى سبيل المثال فان مجرد ملامسة الأنف يعني انك أو أن الآخرين غير صادقين.

    الكثير منا يحرك رأسه حين الحديث طلبا للموافقة من الآخرين. فإذا كنت تود أن تبدو قويا فينبغي عليك أن تبقي حركة الرأس في حدودها الدنيا أثناء الحديث مع الغير.

    ان مقدار اظهارك لجبهتك يعكس الثقة، الأمان ومدى إيمانك بالغير وكلما قللت من تغطية جبهتك بيديك، وضع ساقيك على شكل صليب و رفع يديك وغيرها، كلما كان ذلك افضل.

    إن ثني الذراعين يظهر كأنك تريد الدفاع عن نفسك و إذا تكلمت مع شخص كان يجلس من قبل بذراعين متشابكين و ساقين فوق بعضها على شكل صليب و ربما محجما عنك بعض الشيء، يمكن أن تفكر انه غير مهتم أو لا علاقة له بالحديث معك أما إذا اخذ هذا الشخص في فك ذراعيه و ساقيه وغير ذلك، يمكن أن يكون هذا مؤشرا على قبوله للقضية التي تطرحها.

    و من الإيماءات الأخرى ما يسمى الصورة الحقيقية أو بالإنجليزية mirroring و قد لا يعرف الشخص ذلك و لكن الناس عادة ينجذبون نحو أشباههم.

    و قد تكون هذه الإيماءة مفيدة لمندوبي المبيعات حيث يجلسون بنفس الطريقة التي يجلس بها زبائنهم.

    و ربما كان من اكثر الإيماءات شيوعا و إزعاجا ما يسمى displacement activity التي تستخدم للتخلص من التوتر الجسدي بما في ذلك قضم الأظافر، اللعب بالشعر، مضغ العلكة و قد تضر الأسنان.

    ان القيام بالإيماءات هو من الأشياء التي نفعلها لتأكيد ذاتنا و يمكن لهذا أن يشمل ترتيب الشعر أو الملابس و نقوم عادة بفعل هذه الأمور حيث نكون مع أناس نعرفهم و لذا فإننا ندرب أنفسنا كي نبدو اكثر جاذبيه و لرفع معنوياتنا .

    وأخير فان استخدامنا للأيدي يهدف إلى تأكيد ما نقول فوضع اليدين بشكل هرمي يعني القوة و إذا كان شخص ما جالسا خلف مكتب و يتحدث إليك مشيرا بيديه على شكل هرم فان هذا الشخص قد يكون مديرك الحالي أو المستقبلي.

    تعبيرات الوجه

    ان مجرد الابتسامة كفيل بجعل الآخرين يشعرون بالراحة بينما أن الشخص العبوس يعطي الانطباع للآخرين بأنه شخص عدواني أو غير واثق من نفسه و يستخدم الناس تعبيرات الوجوم لتمرير نقطة معينة في السياق الصحيح فعلى سبيل المثال يمكن أن تتأثر الرسالة التي تبعثها إذا كان الغضب باديا على وجهك .

    حركة العين

    حينما يتحدث إليك أحدهم ، هل ينظر إليك مباشرة أو يشيح بوجهه عنك؟ إن النظر إلى الطرف الآخر أثناء الحديث او الإصغاء يعطي الانطباع بالثقة و الصدق أما إذا نظر الشخص قليلا إلى الطرف الآخر أثناء الحديث فان ذلك يعني انه لا يحبه أو انه عصبي أو خجول أو انه أعلى منزله و لا يعتقد أن حركة العين ذات أهمية.

    كذلك ينبغي عليك ان تركز عينك على الشخص المقابل اذا كنت تعتقد انه غير صادق حيث ان معظم الناس لا يستطيعون النظر الى الطرف الآخر اذا كانوا يقولون غير الحقيقة.

    من جانب آخر إذا قام شخص بالتحديق المستمر فيك أثناء الحديث وكان ذلك مبعثا للتوتر قم بتحريك ذراعيك قليلا أو اشر إلى نشرات أو أشياء لصرف انتباهه، التحديق في الآخرين صفة مميزة للعدوانية و يمكن ان تفسر على أنها عمل غير متزن.

    و خلاصة يمكن القول أن لغة الجسد تأتي في عدة أشكال كما أسلفنا فمختلف الناس لديهم قدرتهم الخاصة على تمييز لغة الجسد و تفسيرها بشكل يختلف عن تفسيرات الآخرين فربما ينظر شخص إلى هذه اللغة بطريقة مغايرة لما ينظر إليها شخص آخر و عندما لا نعرف شخصا ما فإننا نقوم باستخدام لغة الجسد للحصول على الانطباعات الأولية حوله و في معظم الأحيان تكون الانطباعات التي تأخذها خاطئة حيث أن شكلا إيجابيا من لغة الجسد ربما كان يعني شيئا سلبيا حول صاحبه.

    فعلى سبيل المثال، يمكن أن نعطي الشخص الذي يتحرك كثيرا من مكان ما انطباعا انه مفعم بالحيوية بينما يمكن ان يكون غير مرتاح للموقف أو انه عصبي المزاج.

    ينصح باستخدام لغة الجسد كي يبدو الشخص واثقا من نفسه، قويا، و صادقا.
    و يجب أن يكون ذلك مبنيا على متطلبات موقف كذلك ينبغي التمييز بين لغة الجسد لدى الآخرين فقد يكون هؤلاء مهتمين بك أو خلاف ذلك أو أنهم يشعرون بالتهديد من وجودك معهم. وفي هذه الحالة يمكن لك أن تغير لغة الجسد لديك لجعلهم يشعرون بالارتياح)
    أَسأل اللهَ عز وجل أن يهدي بهذه التبصرةِ خلقاً كثيراً من عباده، وأن يجعل فيها عوناً لعباده الصالحين المشتاقين، وأن يُثقل بفضله ورحمته بها يوم الحساب ميزاني، وأن يجعلها من الأعمال التي لا ينقطع عني نفعها بعد أن أدرج في أكفاني، وأنا سائلٌ أخاً/أختاً انتفع بشيء مما فيها أن يدعو لي ولوالدي وللمسلمين أجمعين، وعلى رب العالمين اعتمادي وإليه تفويضي واستنادي.



    "وحسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلاِّ بالله العزيز الحكيم"

  2. #2
    الصورة الرمزية اسعد
    اسعد غير متواجد حالياً مبادر
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    13

    رد: كيف يراك الآخرون؟!

    thaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaanx

موضوعات ذات علاقة
عندما يقودنا الآخرون
عندما يقودنا الآخرون "ـ مُوديل فُستانك قديم أوي" قيل لـ (مها) في مناسبة عامة ظللت جبينها الوضاح بعد تلك الكلمة سحابة حزن عادت إلى منزلها باكية مهمومة... (مشاركات: 2)

تعرف على شخصيتك واكتشف كيف يراك الناس
من الاختبارات الشيقة في علم ادارة الذات هذا الاختبار الذي يعرفك كيف يراك الناس من وجهة نظرهم اجب على الاسئلة بصدق لتحصل على نتائج صادقة (مشاركات: 7)

كن نموذجا يقتدي به الآخرون
لخص أحد الحكماء صفات حسن الخلق فيما يلي: هو أن يكون كثير الحياء ،قليل الأذى ،كثير الإصلاح ،صدوق اللسان، قليل الكلام ،كثير العمل، قليل الزلل،براو صولا، وقورا... (مشاركات: 4)

السؤال السابع : كيف يراك زملاؤك في العمل؟
السؤال السابع : كيف يراك زملاؤك في العمل؟ تذكر بعض الجمل والاوصاف الايجابية التي كان يصفك بها زملاؤك, فهذا السؤال يحدد اذا ما كنت مميزا بين زملائك أم لا (مشاركات: 0)

الآخرون طريقك الى النجاح
الآخرون شفعاؤنا لدى النجاح إذا كنتم من سنخ الأفراد الذين لا يبحذون إقامة علاقات إلاّ مع عدد قليل من الناس، فأنتم محكومون بالفشل. والشرط اللازم للنجاح هو... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات