النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: أبو حنيفة و الخياط

  1. #1
    الصورة الرمزية رانيا رونى
    رانيا رونى غير متواجد حالياً مستشار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها
    المشاركات
    1,526

    أبو حنيفة و الخياط

    من اشهر علماء الحنفية الامام أبو يوسف القاضى وهو أشهر تلامذة الامام أبى حنيفة
    كان أبو يوسف فى صغره فقيرا ..وكان أبوه يمنعه من حضور دروس العلم لدى أبى حنيفة ..ويأمره بالذهاب الى السوق للتكسب ..كان أبو حنيفة حريصا عليه..واذا غاب عاتبه
    فاشتكى أبو يوسف ذات يوم حاله مع والده لأبى حنيفة ..فاستدعى أبو حنيفة والد أبى يوسف وسأله :كم يكسب الولد كل يوم ؟
    قال:درهمين
    قال:أنا أعطيك الدرهمين..ودعه لطلب العلم
    فلازم أبو يوف شيخه سنين
    فلما بلغ أبو يوسف سن الشباب..ونبغ على أقراته..أصابه مرض أقعدهفزاره أبو حنيفة وكان المرض شديدا متمكنا منه ..فلمارآه أبو حنيفة حزن وخاف عليه الهلاك
    وخرج وهو يكلم نفسه قائلا:آآآه يا أبا يوسف ..لقد كنت أرجوك للناس بعدى
    ومضى أبو جنيفة يجر خطاهحزينا الى حلقته وطلابه..ومضت يومان ..فشفى أبو يوسف واغتسل ولبس ثيابه ليذهب لدرس الشيخ فسأله من حوله الى أين تذهب ؟
    قال : الى درس الشيخ
    قالوا:الى الآن تطلب العلم ؟أنت قد اكتفيت ..أما بلغك ما قال فيك؟
    قال: وما قال ؟
    قالوا: قد قال:كنت ارجوه للناس بعدى ..أى أنك قد حصلت علىعلو أبى حنيفة ..فلو مات الشيخ اليوم جلست مكانه
    فأعجب أبو يوسف بنفسه ومضى الى المسجدورأى حلقة أبى حنيفة فى ناحية فجلس فى الناحية الأخرى وبدأ يدرس ويفتى . فالتفت أبو حنيفة الى الحلقة الجديدة وقال :حلقة من هذه؟
    قالوا :هذا أبو يوسف
    قال شفى من مرضه ؟
    قالوا: نعم
    قال : فلم لم يأت الى درسنا ؟
    قالوا:حدثوه بما قلت ..فجلس يدرس الناس واستغنى عنك
    ففكر أبو حنيفة كيف يتعامل مع الموقف برفق وجعل يتأملثم قال :يأبى أبو يوسف الا أن نقشر له العصا
    ثم التفت الى أحد طلابه الجالسين وقال :يا فلان ..اذهب الى الشيخ الجالس هناك ..يعنى أبا يوسف فقل له يا شيخ عندى مسألة ..فسيفرح بك ويسألك عن مسألتك ..فما جلس الا ليسأل
    فقال له :رجل دفع ثوبا له الى الخياط ليقصره له ..فلما جاءه بعد أيام يريد ثوبه جحده اياه وأنكرأنه أخذ منه شئ
    فذهب الرجل الى الشرطة فاشتكاه فأقبلوا واستخرجوا الثوب من الدكان
    والسؤال : هل يستحق الخياط أجرة تقصير الثوب أم لا ؟
    فان أجابك وقال نعم فقل له أخطأت وان أجابك فقال لا فقل له أخطأت
    فرح الطالب بهذه المسألة وذهب بها للشيخ وقال :يا شيخ مسألة
    قال :ما مسألتك؟
    قال:رجل دفع ثوبا الى خياط
    فأجاب أبو يوسف على الفور :نعم يستحق الأجرة مادام قد أتم العمل
    فقال السائل :أخطأت
    فعجب أبو يوسف وتأمل فى المسألة أكثر ثم قال :لا لا يستحق الأجرة
    فقال السائل :أخطأت
    فنظر أبو يوسف اليه ..ثم سأله :بالله من أرسلك..فأشار الى أبى حنيفة وقال :أرسلنى الشيخ
    فقام أبو يوسف من مجلسه..ومضى حتى وقف على حلقة أبى حنيفة وقال :يا شيخ مسألة ..فلم يلتفت اليه أبو حنيفة
    فأقبل أبو يوسف حتى جثى على ركبتيه بين يدى الشيخ
    وقال بكل أدب :يا شيخ مسألة
    قال : ما مسألتك؟
    قال :تعرفها
    قال :مسألة الخياط والثوب؟
    قال :نعم
    قال:اذهب وأجب ..ألست شيخا
    قال :أنت الشيخ
    فقال أبو حنيفة فى جواب المسألة
    ننظر فى مقدار تقصير الخياط للثوب ..فان كان قصره على مقاس الرجل فمعنى ذلك أنه قام بالعمل كاملا ثم بدا له أن يجحد الثوب وهنا يستحق الأجرة أما اذا كان قد قصر الثوب على مقاسه هو فهنا يكون قد قام بالعمل لنفسه ..فلا يستحق الأجرة على ذلك
    فقبل أبو يوسف رأس أبو حنيفة ولازمه حتى مات أبو حنيفة ثم جلس مكانه للناس من بعده فما أجمل الرفق ومعالجة الأمور بهدوء

  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ رانيا رونى على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    الجزائر
    مجال العمل
    إدارة الأعمال المؤسسات
    المشاركات
    19

    رد: أبو حنيفة و الخياط

    تبارك الله على هذه القصة مشكور لصاحبها لذكرها والله كنت بحاجة إليها فقد بلغ بي الغرور عتيا حتى صرت اعتقد اني افضل من أستاذتي وانا نادم على نفسي الان

  4. #3
    الصورة الرمزية رانيا رونى
    رانيا رونى غير متواجد حالياً مستشار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها
    المشاركات
    1,526

    رد: أبو حنيفة و الخياط

    شكرا لك ............................................ز

موضوعات ذات علاقة
أبو حنيفة والمال الضائع
قصة المال الضائع يروى أن رجلاً جاء إلى الإمام أبى حنيفة ذات ليلة، وقال له: "يا إمام! منذ مدة طويلة دفنت مالاً في مكان ما، ولكني نسيت هذا المكان، فهل... (مشاركات: 2)

أحدث المرفقات