النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: الجندي المجهول ....

  1. #1
    الصورة الرمزية علي محمد حسن
    علي محمد حسن غير متواجد حالياً مشرف باب علم الإدارة
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    1,209

    الجندي المجهول ....

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    كل معركة في هذا العالم هي جهاد .. يثاب من أخلص النية فيها .. وكان على حق غير معتدي وينال اجره بالحصول على الغنائم!! ..

    وكل
    معركة فيها قائد فذ ومجاهد مغوار يراه الناس فيثنون على جهاده ..


    وفيها أيضًا فارس خفي .. كان مسانداً في
    المعركة .. مجاهدًا فأحسن بجهاده

    أبلى بلاءاً حسناً .. ولم يره .. ويعرف عنه إلا القليل .. ولم يُذكر اْسمه إلا نادرًا ..

    معركتنا اليوم هي الحياة !! ..

    قائد
    المعركة المعروف هي الأم

    (أنعم بهامن حنونة والحديث عن فضلها يطول)
    العدو : هي الدنيا ذاتها!
    الجندي المجهول : هو ..


    الأب!


    ذلك الأب الحنون: لكن رجولته ووظيفته التي تملي عليه أن يكون جلدا أمام
    أبنائه لم تسمح أن يظهر هذا الحنان .. إلا فيما ندر وما زال يبحث عمن غاب
    ويسأل عمن سافر ..ويعطي من يحتاج ..

    ذلك الأب المضحي : مع أن التضحية لم تذكر يومًا ما اسمه فهو الجندي المجهول
    كما عرفنا .. هو يضحي براحته وصحته من أجل توفير أسعد العيش لأبنائه وزوجته
    فهو لا يشتري إلا بعد شرائهم .. ولا يكتسي إلا بعد كسوتهم .. ولا يهنأ بطعام إلا بعد إطعاهم ..

    ذلك الأب الصبور: الكل يبكي .. الكل يحزن .. الكل يكتئب .. إلا هو يجب أن يكون
    جلدٌ أمام المصاعب , لا دموع إلا فيما ندر , ولا بكاء أمام الأبناء مهما كانت الأسباب !

    ذلك الأب الكريم: فهو يعطي ويعطي ويعطي .. إلى الموت , الكل يطلب منه ,
    الكل بعد الله يلجأ إليه .. في تلبية إحتياجاتهم وعند إسعادهم يكون أسعد الناس ..
    ألم نقل الجندي المجهول!!

    ذلك الأب هو ذاته الشخص الذي يخرج من منزله لأجل ضيوف زوجته كي ياخذوا راحتهم
    فى منزله !! وأين راحته هو ؟ ( ألم نقل مضحى ) ..
    ذلك الأب هو ذاته الذى يبنى المنازل من أجل أبنائه يسعدون .. وإذا توفاه الله يجدون موضع فيه يقطنون !

    ذلك الأب اعماله كثيرة .. جهاده عظيم ..بسالته نادرة ..( فليتفكر كل منا بأمانة فيما قدمه أبوه له ) !
    .
    لكن للأسف لم يعد أحدٌ يقدر له قدره !
    فإذا علا صوته .. قالوا قد كبر وزادت مشاكله!
    وإذا طلب .. قالوا لا عمل له غير الطلبات !
    وإذا غضب .. قالوا يرضيه الزمان !
    وإذا خرج .. لم يسأل عنه أحد!
    وإذا جاءت الهدايا .. كان هو من لا نصيب له! ( طبعا إلا من رحم ربي) ..


    لابد أن نفتح قلوبنا

    لكفاحِ ذلك الأبِ العظيم

    ذلك الإنسـان الذي

    يحمل من الإنسانية
    الكثير
    ذلك الأب الذي
    دفع الكثير من دموعه في الخفاء
    كتلة المشاعر تلك،،
    التي دومٍا كانت أمامنا
    مثالاً للصبر

    وللعمل


    - ماذا تكن لوالدك من المشاعر؟

    - هل فكرت يوما في جهاده ونضاله من أجلك ومن أجل أخوتك وأخواتك؟

    - ماذا تقول له كـ كلمة شكر؟


    بالرغم من أن الشكر لا يوفيه حقه !!



    عفوا أيها الأب الكريم .. والله إنا نحبك .. ولكن هي ملهيات الزمان .. ومغرياته

    التي أعددتها أنت بنفسك لنا .. لنسعد .. هي ذاتها قد أشغلتنا عنك اليوم!!

    أيها الأب الكريم .. قد كبرنا .. وحتما سنفهم مشاعرك اليوم .. أو يوما ما .
    ***********

    وأقول لأبي:
    سامحني على تقصيري وذلاتي
    غفر الله لك ورحمك كما ربيتني صغيرا
    وأفسح لك في قبرك ونور لك فيه
    وجعله روضة من رياض الجنة
    وأسكنك الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين
    وحسن أولئك رفيقا
    آمين
    ربِ اجعلني مقيمُ الصلاةِ ومن ذريتي
    ربنا وتقبل دعاءِ
    ربنا اغفر لي ولوالديً وللمؤمنينً يوم يقومٌ الحساب
    *************
    حاجز اللغة لم يعد عائقاً بعد الآن لتعريف الأخرين بالإسلام






  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ علي محمد حسن على المشاركة المفيدة:

    بشري155 (4/12/2010)

  3. #2
    الصورة الرمزية بشري155
    بشري155 غير متواجد حالياً مبدع
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    120

    رد: الجندي المجهول ....

    من أجمل ما قيل في الأب.

    أتمنى قرائتها الجندي المجهول ....

    على عيونك رسمت حروف الآمل والآماني
    وعزفت رموشك اغلى انشودة حلم ما له ثاني
    اعيشك جنة نار يا كعبة ويا مدار
    وإذا حبي إلك يكبر
    من احـساسي أغـار


    احب ابي...وكفيه...واهوى قلبه الحاني
    انا قُبَلٌ...لرجليه...تؤدي فرض احساني
    ابي يا اكبر النعمِ
    رضاك عليّ يا حلمي
    فإن هواك في قلبي
    صلاة داخل الحرمِ


    احبك يا فصول ايامي ويا قصة زماني
    ويا سورة من السما مليانه حنان ومعاني
    وكل ما عمري دار
    لدارك روحي دار
    وادور بقلبك المحور
    يا اهنى واغلى دار



    تعبت معي... تربيني ... الى أنشدبي عودي
    تجوع لكي...تغذيني...بعطف غير محدودي
    الى أن رحت في الكبرِ
    ولا عُذرٌ لمعتذري
    وعند اللية الظلماء
    يكون الشوق للقمرِ



    إلى عيني كسرت صخور العذاب بيمينك
    سلام الله على كل قطرة تعب في جبينك
    زرعت اوضح شعار
    وعلّي انا الثمار
    على هدي النبي وحيدر
    اجل واشرف مسار



    تنام ابي...على سُقمِ...وعين اللطف لم تنمِ
    أوزعها...بقبلاتي...فمن رأس الى قدمِ
    ابي قم لي فداك ابي
    وارجع بسمتي لفمي
    كما راعيتني طفلاً
    فراعي الان بي آلمي



    وصايا دموعك تودعني لأخر ثواني
    ترتل نفسي كل آيات الندم في كياني
    يا بمسة كل نهار
    اشوفك في انكسار
    فديتك لا تون اكثر
    تعبني الاصطبار


    وغاب ابي...وما ابقى...سوى ذكراه في وجعي
    احن له...وانعاه...اما كنت المساء معي
    مساء اليتم يا ابتي
    تحن اليك ذاكرتي
    فآتي قبرك الغالي
    لاجري دمع فاتحتي


    قبل بعدك زرعت ايامك في عمري ورويته
    وبعد بعدك نميت بروحي ودعاني اللي دعيته
    وكل مامني صار
    دعائي الاعتذار
    ولو كل عمري اتعذر
    يضل تقصيري عار


    بقلم الشاعر عبدالله القرمزي


  4. #3
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    مدير تطقيم بشركة ملاحية
    المشاركات
    575
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ محمد على منصور

    رد: الجندي المجهول ....

    والله ما أجمل هذا الكلام يا أخ ali وقليل منا من يتكلم عن هذا الجندى المجهول وأحييك كل التحية على وصفه بهذه الصفة فعلاً هو جندى مجهول
    لا إله إلا الله محمد رسول الله

  5. #4
    الصورة الرمزية علي محمد حسن
    علي محمد حسن غير متواجد حالياً مشرف باب علم الإدارة
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    1,209

    رد: الجندي المجهول ....

    شكرا لكل "بشرى" وشكرا لك محمد علي منصور
    وجزاكما الله خيرا

موضوعات ذات علاقة
ملخص كتاب - الانسان ذلك المجهول
لست فيلسوفا , ولكنني رجل علم فقط , قضيت الشطر الاكبر من حياتي في المعمل أدرس الكائنات الحيه , والشطر الباقي في العالم الفسيح أراقب بني الانسان , واحاول ان... (مشاركات: 4)

مقال : فلسفة "طظ" - د. أيمن محمد الجندي
هل تجرؤ أن ترى نفسك على حقيقتها دون مساحيق تجميل ؟ ..يقولون أن عقلك الباطن هو أسوأ ما في الكون .. مخاوفك منذ أن كنت رضيعا ..حينما استيقظت فلم تجد أمك جانبك... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات