النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الخليفة و الإمام

  1. #1
    الصورة الرمزية رانيا رونى
    رانيا رونى غير متواجد حالياً مستشار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها
    المشاركات
    1,526

    الخليفة و الإمام

    كان أحد الأمراء يصلي خلف إمام يطيل في القراءة, فنهره الأمير أمام الناس, وقال له :
    لا تقرأ في الركعة الواحدة إلا بآية واحدة .
    فصلى بهم المغرب, وبعد أن قرأ الفاتحة قرأ قوله تعالى
    ( وقالوا ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيلا )
    وبعد أن قرأ الفاتحة في الركعة الثانية قرأ قوله تعالى
    ... ( ربنا آتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعناً كبيرا )
    فقال له الامير يا هذا طول ما شئت ولكن اقرأ بغير هاتين الآيتين



  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ رانيا رونى على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة الأردنية الهاشمية
    مجال العمل
    مدير موارد بشرية
    المشاركات
    1,629

    رد: الخليفة و الإمام

    طرفه تحتوي حكمة رائعه وجميله وعظيمه ، جزاك الله كل خير يا أختي رانيا روني
    اللهم أجعلني كبيراً في أعين خلقك ، صغيراً في عين نفسي

موضوعات ذات علاقة
قصة أشعب مع الخليفة أبو جعفر المنصور
كان أشعب مشهوراً برمز الطمع عند العرب لدرجة أنه كان يقول : ما زُفّت عروس إلاوظننت أنها ستزف الى أشعب وما أقيمت مأدبه إلا وظننت أنّى سأدعى إليها0دخلأشعب على... (مشاركات: 5)

برنامج الإمام الشاب
إِذَا كان لدى الولايات المتحدة الأمريكية برنامج "أمريكان أيدول", ويتابع البريطانيون بتلهُّف برنامج "إكس فاكتور", فإن ماليزيا, أحد أكثر الدول الإسلامية تقدمًا,... (مشاركات: 1)

ابن الخليفة والحمال
لأمير و الحمال خرج الأمير علي ابن الخليفة العباسي المأمون إلى شرفة القصر العاجية ذات يوم وراح ينظر إلى سوق بغداد يتابع الناس في السوق فلفت نظر... (مشاركات: 0)

مختارات من وصايا الإمام الشافعي
"أتهزأ بالدعاء" أَتَهْزَأُ بِالدُّعَاءِ وَتَزْدَرِيهِ ... وَمَا تَدْرِي بِما صَنَعَ الدُّعَاءُ... سِهَامُ اللَّيلِ لا تُخْطِي ... وَلَكِنْ لها أمدٌ... (مشاركات: 1)

من جواهر الإمام الشافعي
في كتمان الأسرار إذا المـَــرء أفشـَى سِـرَّهُ بلســــَــانـه ولامَ عليــــهِ غــَـــيْـرَهُ فهُـوَ أحمَـقُ إذا ضَـاقَ صَدْرُ المَرْءِ عَنْ سِرِّ نفسِهِ... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات