النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: اللهجات العربية القديمة

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    الصومال
    مجال العمل
    أعمال ادارية
    المشاركات
    4,342

    اللهجات العربية القديمة

    الإستنطاء
    هو جعل العين ساكنة نوناً إذا جاورت الطاء , وذلك في الفعل ( اعطى ) وتصرفاته خاصة دون غيره من الكلمات التي تجاور فيها العين الساكنة الطاء مثل الحديث [[ لا مانع لما أنطيت ولا منطي لما منعت ]] اصحابها ( ازد ) , ( الأنصار ) , ( أهل اليمن ) , ( سعدبن بكر ) ( وقيس ) و ( هذيل )

    التضجع
    التراخي في الكلام أو التباطؤ فيه ... أصحابها ( قيس )

    الإصنجاع
    نوع من أنواع الإمالة الشديدة تكون فيه الألف أقرب فيه من الياء منها إلى أصلها الألف . أصحابها ( قيس ) , ( تميم ) و ( أسد )

    التلتلة
    كسر حرف المضارعة مطلقاً , نحو ( إِعلم , نعِلم , وتعِلم )

    الرثة
    هي مصطلح غامض يجب الرجوع في تحديده إلى معاجم اللغة وفيها

    الرثه :
    أ : عجلة في الكلام وإسراع به
    ب : لثغة من أنواع اللثغ المعروفه يقلب صاحبها اللام فيقول : ( جمي ) في الجمل

    الشنشنه
    هي إبدال الكاف شيناً مطلقاً عند أهل اليمن خاصه قولهم في : ( لبيك ) : ( لبيش ).وهي لاتزال شائعة على لسان أهل حضرموت

    الطمطمانية
    إبدال لام التعريف ميماً مطلقاً , سواءاً كانت اللام قمرية أو شمسيه مثل قولهم : ( طاب أمهواء ) ( وقام أمرجل , ) أمهواء == الهواء ... أمرجل == الرجل ...., وفي لهجة وثيقة الصلة بالعربية

    العجعجة
    على أختلاف
    أ : منهم من يخفيها بإبدال الياء المشددة جيماً في الوقف
    ب : ومنهم يقرفقها بإبدال الياء مطلقاً جيماً دون التقيد بالشروط السابقه ... خالي عويف وأبو علج

    الغمغمة
    هي مصطلح لهجر نيبر إلى قطاعة وهو أخفاء الكلام وعدم الافصاح في نطقه حتى لكأنك تسمع الصوت دون أن تتبين حروفه , فلا يفهم السامع المراد بالكلام

    الفحفحة
    إبدال الحاء من كلمة حتى عيناً مثل : قراءة بن مسعود ..فتربصوا عتى حين

    العنعنة
    على أختلاف منهم من يقول أنها إبدال الهمزة المبدوء بها المفتوحة أن وإن عيناً مثل : أشهد عنك رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ..ومنهم من يقول بأنها إبدال الهمزة المبدوء بها عيناً دون الحاجة إلى بغية الشروط الأخرى مثل : قولهم أسلم ...عسلم

    الفراتية
    لقب لهجي قامض ينسب إلى أهل العراق وهو عبارة عن السرعة في الكلام أو الاسراع بما يصاحبه من إسقاط لبعض الحركات ولعبض الصوامت

    القطعة
    يراد بها قطع اللفظ قبل تمامه وذلك بحذف اخره عند النطق به .. مثل : ياأبى الحكا في يا أبى الحكم ..منسوبه إلى طيء القبيلة البدويه المعروفه ولاتزال باقية على ألسنة العامه في بعض محافظات جمهورية مصر العربيه حيث يقولون : محمّ في محمد

    الكشكشة
    إبدال كاف المؤنثه في حالة الوقف شيناً أو الحالقها بشين مثل : أعطيتش و أعطيتكش في أعطيتك في حالة الوقف ..

    لغة أكلوني البراغيث
    وهي اللهجة اللتي يلحق أصاحبها بالفعل علامة دالة على تثنية الفاعل وجمعه أن كان مثنى أو مجموعاً ومنها في الشعر : يلوموني في اشتراء النخيل أهلي فكلهم ألومُ


  2. #2
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    المملكة العربية السعودية
    مجال العمل
    محاسب
    المشاركات
    1,002

    رد: اللهجات العربية القديمة

    للأسف اللغة العربية أصبحت معرضة للإنقراض ... إلا من المصاحف ... فهي محفوظة بحفظ الله تعالى ...

    شكرا ... أبا عبدالعزيز ...

    سياحة جميلة في عالم اللغة واللهجات العربية ...

    العنعنة .. أعتقد أنها منتشرة في صعيد مصر .. أسلم عليك = عسلم عليك ....... صح ؟؟؟



    http://www.soft4islam.com

  3. #3
    الصورة الرمزية elfarkh
    elfarkh غير متواجد حالياً مستشار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    موارد بشرية
    المشاركات
    655
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ elfarkh

    رد: اللهجات العربية القديمة

    جولة في منتهى الجمال جزاك الله خيرا

موضوعات ذات علاقة
معجم القواعد العربية
خاص بكيفية كتابة التقارير والملخاصات (مشاركات: 3)

للمرة الأولي بالمملكة العربية السعودية أقوى برنامج متخصص في إدارة الموارد البشرية مع أقوى محاضرين للموارد البشرية في المملكة العربية السعودية ومعتمد من كلية أكسفورد للتدريب ببريطانيا
الدورة المتقدمة في ادارة الموارد البشرية (المستوى الثالث ) ... (مشاركات: 0)

الرومان و الصين القديمة
كان للرومان حضارة عريقة في شتى الميادين الا انهم تفوقوا بصفة خاصة في الدراسات القانونية ولهذا انهم كانوا يهتمون في دراساتهم الادارية بالنواحي القانونية اكثر... (مشاركات: 0)

براعة اللغة العربية
براعة اللغة العربية (مشاركات: 1)

سقوط النظرية الانجليزية القديمة .. أصحاب الأجور الأعلى من أقرانهم أكثر تحفزا للعمل
النظرية التي تقول أن الحافز في العمل يتوقف على حجم الراتب فقط وأن مقارنة أحد العاملين لراتبه مع راتب زميله لا تلعب أي دور في زيادة الحافز على العمل، دحضتها... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات