صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: السعودة والوظائق

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    4
    هل صحيح أن تطبيق السعودة صحيح
    هل يم تديس السعوديين في وظائف العمال
    وسعودة الوظائف الادارية لبننه او مصرنه أو بكستنه
    هل السعودة تعني زيادة عدد السعوديين فقط
    هل السعوده هي تشغيل السعوديين برواتب من 1200 الى 2000
    وغيرهم وبدون حسد من 12000 الى 200000 وبدلات مغرية

  2. يعتبر موضوع السعودة من أكبر الهموم الاقتصادية والاجتماعية التي يتم تداولها إعلامياً وفي المجالس وذلك بسبب ارتباطها الكبير بحياة الناس وتنمية المجتمع. ولكن يرتطم النقاش حول السعودة عادة بمستويين متغايرين من التحليل: المستوى الأول يتمثل في وجود رغبة جادة تتبلور في جهود الكثير من القطاعات الحكومية المعنية خاصة وزارتي الداخلية والعمل التي تفهم جيداً معنى وتأثير البطالة على الواقع الاقتصادي والاجتماعي والأمني في الوطن الكبير. وان كان من قصور في هذا المستوى فإنما هو قصور معلوماتي بحت حيث لا تتوفر مثلاً معلومات موثقة وحديثة عن إحصائيات السعودة ونسبة البطالة او عن الفرص الوظيفية المتاحة او التي ستتاح في المنظور القريب.
    هناك العديد من الأفكار الجيدة والإجراءات المبتكرة لتحسين مستوى السعودة في القطاع الخاص لعل من أهمها حملة وزارة العمل التي نشاهدها الآن على مختلف القنوات الإعلامية ومشروع التدريب العسكري المهني ومشروع التدريب والتوظيف المشترك الخ.. وتبرز ايضاً بعض من الوسائل والأساليب التي تدخل من باب الفرض والعقاب والتحفيز السلبي ما يولد نوعاً من البطء والتردد لدى القطاع الخاص للتماشي مع طموحات وخطط المستوى الأول كما حصل في تجارب سعودة محلات الذهب والمجوهرات وشركات الليموزين وغير ذلك.
    في المستوى الثاني الشق أكبر من الرقعة. فنحن هنا نتحدث عن مستوى ونوعية واستمرارية تطبيق السعودة خاصة في القطاع الخاص حيث يكون توظيف سعودي واحد إضافة جيدة لتوجه إستراتيجي أصبح أولوية وطنية لا غبار عليها. ولكن في مسألة التطبيق هناك غبار وأتربة وطين وأشياء أخرى!!
    أولاً: نسبة السعودة في القطاع الخاص مازالت ضعيفة وتتم ببطء يكاد يقترب من تعبير «بشق الأنفس» وذلك بشكل لا يتناسب البتة مع ما يحصل عليه القطاع الخاص من تسهيلات وقروض وإعانات وغيرها. لماذا لا أحد متأكد؟ الحجج التي يطلقها ارباب العمل، ويدفعون احياناً مقابل نشرها ودعمها بالدراسات المزركشة، تلقي باللوم على طالبي العمل ومخرجات التعليم وظروف الصناعة وعنصر التكلفة ومجموعة من العدميات مثل عدم جاهزية وعدم انضباطية العامل السعودي. ولو نظرنا الى تجارب البنوك الوطنية وارامكو وسابك والاتصالات لتبين ان غالبية هذه الحجج تدخل تحت بند «علاقات عامة»!!
    ثانياً: تنمو في مسألة التطبيق بعض الحركات المخادعة لصالح الزيادة الكمية وليست النوعية في نسب السعودة لدى شركات القطاع الخاص. فهناك ميل خرافي لسعودة الكتبة وحراس الامن والسائقين والمراسلين بما يرفع من نسبة السعودة كمياً ولكن تبقى الوظائف الفنية والإدارية والهندسية والمالية الراقية حكراً على (شنواز) و(بهواز) في حين ينتظر زيد وعمرو على قارعة الطريق!!
    ثالثاً: يتم التعامل مع السعودة لدى بعض شركات القطاع الخاص كنوع من تأدية الواجب ولم تصبح عنصراً أساسياً في إستراتيجية الموارد البشرية. لذلك اصبح دور هذه الشركات توظيف أعداد محدودة من السعوديين هنا وهناك للتخفيف من الضغط ولكن في المجمل النهائي لم أو (لا تريد) بعض شركاتنا الوطنية التي نشتري منتجاتها (بفلوسنا) ان تمتلك ناصية الأمر وتقوم بوضع برامج توظيف جادة قائمة على تدريب المتقدمين على الوظائف المتاحة والمطلوبة وهضمهم بسرعة في دولاب العمل. لا نريد للسعودة ان تكون بمثابة معركة ونتمنى حقيقة ان نقرأ ونستفيد من التجربة الأمريكية في توظيف الأقليات (minorities) بنظام صدر وطبق والتزم به الكل ويهابه الجميع وذلك في أمريكا وطن الأسلوب الشهير القائم على توظيف جماعات الضغط لتحقيق مكاسب معينة (lobbying) ولكن في مسألة لقمة العيش وتوفير فرص الكسب والعمل الشريف للمواطنين يقولون «لا صوت يعلو فوق صوت الوطن».
    أَسأل اللهَ عز وجل أن يهدي بهذه التبصرةِ خلقاً كثيراً من عباده، وأن يجعل فيها عوناً لعباده الصالحين المشتاقين، وأن يُثقل بفضله ورحمته بها يوم الحساب ميزاني، وأن يجعلها من الأعمال التي لا ينقطع عني نفعها بعد أن أدرج في أكفاني، وأنا سائلٌ أخاً/أختاً انتفع بشيء مما فيها أن يدعو لي ولوالدي وللمسلمين أجمعين، وعلى رب العالمين اعتمادي وإليه تفويضي واستنادي.



    "وحسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلاِّ بالله العزيز الحكيم"

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    5
    الله يكفينا شر السعودة الوهمية والله نشوفها في كل مكان في الوضائف الدنيا يوجد شاب سعودي والوضائف العليا غير سعودي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    5
    ^
    آمييين


    ..

    ان شاء الله يتم ايجاد حل للمشكلة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    6
    لم يتم التطرق الى الإسباب الحقيقية لنفور القطاع الخاص على توظيف ابن البلد، فكل مالك مؤسسة لا يريدها ان تكون صدقة جارية وإنما هو الربح وزيادة الإنتاجية
    السبب الحقيقي هو ثقافة العيب والإتكالية التي تعم بين اوساط الشباب والأحباط

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    5
    اذا توفر بالسعودي الأنظباط في العمل واوقات الدوام والصبرعلى التدرج بالوظيفة, ولا يرخي اذنة لفلان وفلان .فسوف ينجح في حياتة العملية , ومثال على ذ لك شباب سعوديين اعرفهم عملو بشركات ويديرها اجانب وحصلوعلى ارقى المناصب ورواتب يستحقونها بجد .ومافية شي بيجي لك بيوم وليله وبدون تعب ومعانات ولاكن الأستسلام هو الحل الذي نجيده. تحياتي لكم

  7. #7
    يعطيك العافية على الطرح الممميز والذي هو من اهم مايميزنا عن غيرنا

  8. #8
    شكراً على موضوعك والذي يمس الواقع

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    5
    يعتبر موضوع السعودة من أكبر الهموم الاقتصادية والاجتماعية

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    6
    شكرا على موضوعك .......................................... يستحق النظر

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة