النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مقال : مسرح العرائس - الدكتور مصطفى محمود

  1. #1
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    مصر
    مجال العمل
    هندسة
    المشاركات
    3,109
    صفحة الفيس بوك
    صفحة الفيسبوك لـ أحمد نبيل فرحات

    مقال : مسرح العرائس - الدكتور مصطفى محمود

    أشعر بالندم يا إلهي حتى نخاع العظم من أني ذكرت سواك بالأمس و هتفت بغير اسمك و طافت بخاطري كلمات غير كلماتك.
    سمحت لنفسي أن أكون مرآة للسراب و مستعمرة للأشباح.
    جهلت مقامي و نزلت عن رتبتي و ترجلت عن فرسي الأصيلة لأركب توافه الأمور و لأمشي مع السوقة و أزحف على بطني مع دود الأرض.

    خدعني شيطاني و استدرجني إلى مسرح العرائس الذي يديره و إلى تماثيل الطين و الزجاج و الحلي المزيفة.
    استدرجني إلى بيوت القماش و قصور الورق و قدمني إلى ناس يبتسمون للمصلحة و يحبون للشهوة و يقتلون للطمع و يتزاوجون للتآمر..
    رجال وجوههم ملساء مدهونة و نظراتهم خائنة و لمساتهم ثعبانية و نساء تغطيهن المساحيق فلا تبدو ألوانهن الحقيقية بشرتهن مشدوة و وجوههن مكوية و خطواتهن حربائية و أيديهن تتسلل إلى القلوب يسرقن كل شيء حتى الحقائق.

    عالم جذاب كذاب يضوع بالعطور و يبرق بالكلمات.. عالم لزج معسول تغوص فيه الأرجل كما يغوص النمل في العسل حتى يختنق بحلاوته و يموت بلزوجته.
    و الأصوات في هذا العالم كلها هامسة مبللة بالشهوة تتسلل إلى ما تحت الجلد و تخترق الضمائر و تأكل الإيمان من الجذور.

    تذكرتك يارب و أنا أمشي في هذا العالم فشعرت بالغربة و الانفصال و لم أجد أحدا أكلمه و يكلمني و أفهمه و يفهمني.. نبذوني كلهم و رفضوني كما نبذتهم و رفضتهم.. و أحسست بنفسي وحيدا غريبا مطرودا.. ملقى على رصيف أبكي كطفل يتيم بلا أم.
    و سمعت في قلبي صراخا يناديك.
    كانت كل خلية في بدني تتوب و تئوب و ترجع و سمعتك تقول في حنان.. لبيك عبدي..
    و رأيت يدك التي ليس كمثلها شيء تلتقطني و تخرجني من نفسي إلى نفسك.
    و اختفى ديكور القماش و الورق و ذاب مسرح الخدع الضوئية.
    و عاد اللا شيء إلى اللا شيء.

    و عدت أنا إليك.
    لا إله إلا أنت.
    سبحانك
    و لا موجود سواك
    القرب منك يضيف.
    و البعد عنك يسلب.
    لأنك وحدك الإيجاب المطلق.
    و كل ما سواك سلب مطلق.

    علمت ذلك بالمكابدة و أدركته بالمعاناة و عرفته بالدم و العرق و الدموع و مشوار الخطايا و الذنوب و أنا أقع في الحفر و أتعثر في الفخاخ.. و كلما وقعت في حفرة شعرت بيدك تخرجني بلطف و كلما أطبق عليّ فخ رأيتك تفتح لي سبيلا للنجاة.. و كلما وضعوني في الأغلال و أحكموا عليّ الوثاق شعرت بك في الوحدة و الظلمة تفك عني أغلالي و تربت على كتفي في حنان و إلهامك يهمس في خاطري.. أما كفاك ما عانيت يا عبدي.
    أما اتعظت.. أما اعتبرت.. أما جاء اليوم الذي تثبت فيه قدمك و تستقر خطاك على الطريق.

    فأقول باكيا.
    سبحانك يارب و هل هناك تثبيت إلا بك و هل هناك تمكين إلا بإذنك.
    أنت وحدك الذي أصلحت الصالحين و ثبت الثابتين و مكنت أهل التمكين.
    تعطي لحكمة و تمنع لحكمة و لا تسأل عما تفعل.
    شفيعي إليك صدقي.
    و عذري إليك حبي للحق.
    و ذريعتي إلى عفوك رغبتي في الخير.
    فمن خطيئاتي نبتت الحكمة كما تنمو أزهار الياسمين من الأرض السبخة.
    و من دموع ندمي علمت الناس فصدقوني حينما كلمتهم لأنهم رأوا كلماتي مغموسة بدمي و من عثراتي و سقطاتي أضأت مصباحا هاديا يجنب الناس العثرات.
    و كل من عبر طريقي قلت له كلمة صدق و دللته على السلامة.

    ربنا ما أتيت الذنوب جرأة مني عليك و لا تطاولا على أمرك و إنما ضعفا و قصورا حينما غلبني ترابي و غلبتني طينتي و غشيتني ظلمتي.
    إنما أتيت ما سبق في علمك و ما سطرته في كتابك و ما قضى به عدلك.

    رب لا أشكو و لكن أرجو.
    أرجو رحمتك التي وسعت كل شيء أن تسعني.
    أنت الذي وسع كرسيك السماوات و الأرض.

    المصدر : كتاب (( أناشيد الإثم و البراءة ))
    للدكتور مصطفى محمود
    أَسأل اللهَ عز وجل أن يهدي بهذه التبصرةِ خلقاً كثيراً من عباده، وأن يجعل فيها عوناً لعباده الصالحين المشتاقين، وأن يُثقل بفضله ورحمته بها يوم الحساب ميزاني، وأن يجعلها من الأعمال التي لا ينقطع عني نفعها بعد أن أدرج في أكفاني، وأنا سائلٌ أخاً/أختاً انتفع بشيء مما فيها أن يدعو لي ولوالدي وللمسلمين أجمعين، وعلى رب العالمين اعتمادي وإليه تفويضي واستنادي.



    "وحسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلاِّ بالله العزيز الحكيم"

  2. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ أحمد نبيل فرحات على المشاركة المفيدة:

    dragon79 (15/7/2010), rosebaby (15/7/2010), أبو عبد العزيز (15/7/2010)

  3. #2
    الصورة الرمزية dragon79
    dragon79 غير متواجد حالياً مستشار
    نبذه عن الكاتب
     
    البلد
    الإمارات العربية المتحدة
    مجال العمل
    منسق العلاقات الحكوميه
    المشاركات
    534

    رد: مقال : مسرح العرائس - الدكتور مصطفى محمود

    جـــــــــــزاك الله خيراً لنشرك مقالات وكتابات الدكتور العلامه مصطفي محمود " أدعوا الله بأن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته "
    فضــــل العـــــــــــــالم علي العــــابد كفضل القمـــر علي سائر الكواكب ,أو كما قال رسول الله صلي الله عليه وسلم

    لا الله الا الله محمد رسول الله
    سبحان الله وبحمده سبحان العظيم

    يا صاحب الهم إن الهم منفرج.......... ابشر بخير فإن الفارج الله
    إذا قضى الله.. فاستسلم لقدرته.. . ما لامرء حيلة فيما قضى الله
    الياس يقطع أحيانا بصاحبه....... ... فلا تيأس فإن الفارج هو الله
    إذا بليت... فثق بالله و ارضى به.. إن الذي يكشف الكرب هو الله

موضوعات ذات علاقة
مقال : الابتهال - الدكتور مصطفى محمود
إلهي.. يا منبع جميع الأنوار ترى من نحب حينما ننظر إلى بعضنا البعض..؟! و هل نحب إلا نورك أنت و أثر يديك على الصلصال و هل يسكرنا إلا نفخة روحك التي نفختها... (مشاركات: 1)

مقال : الزكاة - الدكتور مصطفى محمود
كان من عادة الشيوعيين حينما يُذكر موضوع الزكاة أن يبتسم الواحد منهم في سخرية و كأنما وجد الثغرة التي ينفذ منها ، فالزكاة عنده هي الحل المخجل لمشكلة العدل... (مشاركات: 1)

مقال : يوجا - الدكتور مصطفى محمود
سعيت وراء علماء التشريح لأعرف ما هو الإنسان.. سرت وراء المشرط و هو ينقب في الأحشاء و المصارين و اللحم و العظم.. و هو يفتح القلب و يتتبع الأعصاب حتى نهايتها..... (مشاركات: 0)

مقال : الأصنام - الدكتور مصطفى محمود
نحن نقول إننا في عصر العلم و إننا خلفنا الجاهلية وراءنا بأصنامها و أوثانها.. و لم يعد هناك من يعبد اللات و العزى و هبل و لا من يسجد لبعل.. انتهى الشرك إلى غير... (مشاركات: 0)

مقال : الحب - الدكتور مصطفى محمود
الحب و الهوى و الغرام خداع ألوان ، ما نراه في المحبوبة مثلما نراه في قوس قزح ، جمال ألوان قوس قزح ليس من قوس قزح نفسه و لكنه من فعل نور الشمس على رذاذ المطر... (مشاركات: 0)

أحدث المرفقات