السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نقدم لكم بهذا الموضوع الجزء الثاني من سلسلة الاختلاف والذكاء فيواصل المستشار سلمان الشمراني حديثه قائلا :_

بعدما تزداد المعلومات والخبرات لهذة المرشحات تصل لمنطقة الادراك بعقولنا ولاهمية هذة المرشحات التي تشكل نموذج الادراك الانساني سنشرحها في هذة السلسلة
الحواس الخمس / رسم خرائط مختلفة للعالم في اذهاننا
من المعروف ان اغلب التجارب والمعارف الانسانية يستقبلها الناس عن طريق الحواس الخمس التي وهبها الله لنا فهي بالفعل تشكل البوابة الرئيسية للادراك الانساني .
الامر الجدير بالذكر هنا ان الناس تستخدم هذة الحواس كاقلام رسم رئيسية تمارس بها الرسم والتلوين في الخرائط المختلفة للعالم في اذهانهم وتختلف هذة الخرائط كذلك باختلاف استخدام الناس للحواس الخمس والاعتماد عليها في تشكيل تلك التصورات او النظم التمثيلية الداخلية ويمكن تشبيه هذا بقلم الرصاص في الرسم فمتى استخدمته بظلاله اعطى لونا مختلفا
فمن الناس من يستخدم البصر اكثر من الحواس الاخرى في استقبال المعلومات القادمة اليه ورسم الخرائط الداخلية ومن الناس من يستخدم فرشاة حاسة السمع اكثر من غيرها والبعض الشم او اللمس و..... هكذا

2/ الانظمة التمثيلية
تسمى الطرق التي نستخدمها في استعمال الحواس الخمس في استقبال المعلومات والتجارب من حولنا الانظمة التمثيلية والبشر ينقسمون من حيث الانظمة التمثيلية الى 3 اشكال

لسماع المحاضرة صوتيا اليكم هذا المقطع هنا
منقول من التنمية البشرية وتطوير الذات طاقات بلا حدود