فى عالم الخيال أو الواقع أحياناً تجد أن الفرد يعمل بوظيفة يشعر فيها بالحماس ، وهو ملتزم تجاهها تماماً لأنه يحصل على كافة أنواع التقدير على الدوام ، و لكن بما أن هذا هو ليس الحال دائماً يلجأ كثير من الموظفين إلى ترك وظائفهم بحثاً عن وظيفة جديدة ترضيهم بشكل أفضل ، ولكن قد لا يتطلب الأمر كل هذا ، فإن كنت أحد الذين لا يشعرون بالسعادة والرضا عن وظيفتهم جرب النصائح البسيطة التالية فربما تعود بك إلى المسار الصحيح دون أن تحتاج إلى ترك وظيفتك .


بمنتهى البساطة اذهب إلى مديرك وأخبره أنك لست سعيداً فى وظيفتك ، ربما هذا يتعارض مع فكرة الإحترافية فى عملك وأنه لابد أن تمضى به قدماً مهما كانت الظروف دون امتعاض ، ولكن ماذا تفعل فأحيانا لا يكون لدى مديرك فكرة أن هناك ما ينغص عليك عملك بوظيفتك ، المهم أن تخبر مديرك بذلك بالطريقة اللائقة و فى الحالات الطبيعية بعد أن تجرى هذا الحوار مع مديرك سيشكرك على أنك قدمت له مفتاح جديد يمكن من خلاله رفع أدائك.


كيف تخبر مديرك بطريقة لائقة بأنك " لا تشعر بالسعادة أبداً فى وظيفتك"


1- أعد قائمة


القائمة تساعدك على تنظيم أفكارك وترتيبها بحيث يمكنك مناقشتها بلباقة أثناء الحوار ، فعليك أن تُعد قائمة بمجموعة الإحباطات التى تشعر بها فى وظيفتك حتى تتمكن من وصف ما تمر بها بسهولة .


2- طلب إجتماع مع مديرك


بعد أن تعد قائمك ، عليك أن تطلب الإجتماع مع مديرك لمناقشة هذة القائمة .


وفى الإجتماع لا تناقش مشاكلك فحسب بل :


اقترح حلولاً حتى لا تتكون فكرة لدى مديرك بأنك شخص سلبى .
اطلب من مديرك الدعم والإرشاد أو النصائح التى يمكنك أن تتبعها للتخلص من شعورك بعدم السعادة و الرضا عن وظيفتك.
اجعل كل تركيزك وتركيز مديرك على فكرة أنك تحاول فعلاً استعادة حبك لوظيفتك وليس على السلبيات التى وصلت بك إلى هذا الشعور.


نص مترجم