انتبه ! شبكات التواصل الإجتماعى قد يكون لها أثار ضارة عليك


لشبكات التواصل الإجتماعى العديد من المزايا و العيوب . معظمنا يعرف كيف طورت من نمط حياتنا. فهى تؤثر على علاقتنا وعلى فرصنا
.

اليوم سنركز على الجوانب التى نتجاهلها بينما نتواصل عبر هذة الشبكات. هذة الجوانب التى نوشك على مناقشتها ستساعدك على تجنب الأثار السلبية لشبكات التوصل الإجتماعى على طريقتك فى التفكير
.
نحن على وشك التحدث عن 4 أشياء تعنى لك كثيراً

:
1- وقتك

تمضية وفت طويل جداً على شبكات التواصل الإجتماعى يؤدى إلى
:
فقدان القدرة على التركيز.
ضياع الإنتاجية.
دمار العلاقات.
قدرة أقل على التحكم فى الذات .
2- نقودك:

عليك أن تعى أن الإعلانات الذكية على شبكات التواصل تهدف إلى جذب أكبر عدد من المتعاملين مع شبكات التواصل . ضع ذلك فى اعتبارك و لا تنفق أموالك على ما يفيدك ومالا يفيدك. أنفق نقودك بحكمة و سيطر على نفسك
.


3- تفكيرك :

شبكات التواصل الإجتماعى
تشوش على تفكيرك الإبداعى . لا يمكنك التفكير بوضوح بينما أنت على شبكات التواصل . طريقتك فى التفكير تتأثر بالعوامل من حولك . لذلك إن كنت تريد التفكير بطريقة تحليلية / عليك أن تستقل وأن تكون بمعزل عن شبكات التواصل الإجتماعى و تدفق أفكارها الذى لا يتوقف.

4- مشاعرك:

تم القيام بعمل استقصاءات للرأى و التى أثبتت أن شبكات التواصل الإجتماعى تؤثر على مشاعرنا تارة بطريقة إيجابية وبطريقة سلبية تارة أخرى
.

فالناس تختبر صنوف من المشاعر فى نفس الوقت بينما هم على شبكات التواصل الإجتماعى يطالعون الحالات المزاجية لأصدقائهم فضلاً عن الأخبار. مشاركة واحدة من شأنها جعلك سعيداً لتنتقل إلى المشاركة التالية فتجدها غير محمودة تماماً بالنسبة لك
.


كل ما تحتاجه هو أن تراقب عاداتك وممارساتك على شبكات التواصل الإجتماعى لمنع الأثار السلبية من أن تصل إليك
.


يمكنك قراءة النص باللغة الإنجليزية من خلال الضغط على الرابط التالى :
Dark Side of Social Media Networks


اقرأ أيضاً ...
كيف تعلن عن وظائف على شبكات التواصل الإجتماعى